الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

صناعة الغزل والنسيج بالمناطق المؤهلة في مهب الريح

تم نشره في الأحد 17 أيار / مايو 2009. 03:00 مـساءً
صناعة الغزل والنسيج بالمناطق المؤهلة في مهب الريح

 

 
عمان - الدستور - فارس الحباشنة

انخفض عدد العمالة الاردنية في قطاع الغزل والنسيج والمحيكات في الربع الاول من العام الحالي لنحو 8 الاف عامل ، مقارنة مع 24 الفا عام 2005 و 12 الفا عام 2008 ، وفقا لاحصائية أعدتها النقابة العامة للعاملين في الغزل والنسيج والمحيكات.

وأشارت الاحصائية الى ان عدد العمال الوافدين من جنسيات أسيوية في هذه الصناعة بلغ نحو 30 الف عامل ، مسجلة انخفاضا عن عددهم عام 2005 البالغ نحو 38 الفا.

وبين تقرير النقابة ان عدد الشركات العاملة في القطاع انخفض في الربع الاول من 108 شركات الى 82 شركة.

وعزا رئيس النقابة انخفاض اعداد الشركات الى تداعيات الازمة المالية العالمية التي دفعت عددا من الشركات الى الاغلاق ونقل اعمالها ومعداتها الى دول عربية اخرى ، حيث انخفاض تكلفة الانتاج ووجود حوافز استثمارية وبالاخص الى مصر والبحرين.

وحسبما يؤكد مستثمرون في القطاع فان صادراتهم الى السوق الاميركي انخفضت لاقل من النصف مقارنة بالاعوام الماضية جراء الازمة الاقتصادية العالمية ، ويبلغ مجموع رأس المال الاستثماري لمصانع الغزل والنسيج في المناطق الصناعية المؤهلة نحو 200 مليون دولار.

ونوهت النقابة بان اعداد الاردنيين المسرحيين من العمل في القطاع الى جانب المصانع التي ستغلق سترتفع اعدادها في الفترة المقبلة ، اذ أن المؤشرات الاقتصادية المحلية والعالمية لا تبعث على الاطمئنان على حد تقدير رئيس النقابة فتح الله العمراني الذي حذر من أستمرار أنخفاض عدد الاردنيين العاملين في القطاع ، داعيا الحكومة الى أنتهاج سياسيات تحد من العوامل الطاردة للعمالة الاردنية وتوفير بيئات عمل تحفز الاردنيين للاقبال على العمل في القطاع ورفع الحد الادنى للاجور ومعدلها بما يضمن استقرارا وظيفيا وأمنا اجتماعيا للعامل الاردني .

وأضاف العمراني ان بيئات العمل في القطاع تشكل تحديا أمام انخراط الاردنيين وبالاخص الاناث للعمل به ، أذ أن الشركات تدار من قبل مدراء أجانب يجهلون في أغلب الاوقات العادات والتقاليد المحلية ، ما أعتبره عاملا طاردا لتشغيل الاردنيات في القطاع الذي تتسم أغلب مهنه بحاجتها الى فتيات.

وأكد العمراني ان قطاع الغزل والنسيج والمحيكات يوفر نحو 50 الف فرصة عمل للاردنيين ، اذا ما كانت الحكومة جادة فعليا باستغلال القطاع لتوفير فرص عمل للاردنيين وتشغيلهم والحد من تأثيرات الازمة المالية العالمية على قطاع الغزل والنسيج وغيره من القطاعات الانتاجية الاخرى.

وبين العمراني ان تقلص اعداد الاردنيين مر بمراحل زمنية مختلفة منذ عام 2005 تاريخ البدء بتطبيق اتفاقية المناطق الصناعية المؤهلة وصولا الى عام 2009 وتفاعل تداعيات الازمة الاقتصادية العالمية على الاقتصاد الوطني وسوق العمل المحلي.

وقدر العمراني حجم العمالة الوافدة المتسربة من المناطق الصناعية المؤهلة والموجودة في سوق العمل الاردني وبخاصة في عمان وضواحيها بحوالي خمسة آلاف عامل وعاملة "يعملون دون تصاريح وإقامات في المناوبات الليلية هربا من الرقابة".

واقترح تشكيل لجنة ثلاثية تضم الحكومة والعمال واصحاب العمل لتأمين الحماية والاستمرارية للعمال الاردنيين العاملين في القطاع وتوسيع قاعدتهم.

وحول التزام الشركات العاملة في القطاع بقرار واتفاقيات رفع الحد الادنى للاجور قال العمراني أن نحو 45 شركة من أصل 82 شركة تعمل في القطاع ترفض تطبيق قرار رفع الحد الادنى للاجور البالغ 150 دينارا .

وبين العمراني ان استثناء لجنة الاجور بوزارة العمل من رفع الحد الادنى للاجور الذي استمر لمدة ستة شهور دفع المئات من العمال الاردنيين الى ترك عملهم في القطاع وتسربهم من العمل ، يضاف الى ذلك ان تداعيات الازمة العالمية اسهمت بفقدان ما لا يقل عن الف عامل لفرص عملهم.

ويقترح العمراني على الحكومة ان تخصص عوائد تصاريح العمل التي تجنيها الوزارة من العمال الوافدين للعمال الأردنيين والبالغة حوالي 6 ملايين دينار ، لدعم برامج تدريب وتاهيل العاملين الاردنيين وتعزيز حوافز عمل لهم تجذبهم للانخراط في قطاع الغزل والنسيج.

وتستحوذ مدينة التجمعات الصناعية على ما نسبته %40 من إجمالي استثمارات المناطق الصناعية ، بعدد مشاريع يصل إلى 41 مشروعا صناعيا تصديريا ، وقرابة 120 مشروعا محليا من الصناعات الخفيفة التي تخدم السوق المحلية ، وعدد من أسواق الدول المجاورة.

كما يبلغ عدد المصانع العاملة في المناطق المؤهلة 55 مصنعا تحمل صفة التأهيل ، موزعة على سبع مناطق ، فيما يقدر حجم الاستثمارات فيها بـ339 مليون دولار.

وتستحوذ مدينة التجمعات الصناعية على ما نسبته %40 من إجمالي استثمارات المناطق الصناعية ، بعدد مشاريع يصل إلى 41 مشروعا صناعيا تصديريا ، وقرابة 120 مشروعا محليا من الصناعات الخفيفة التي تخدم السوق المحلية ، وعدد من أسواق الدول المجاورة.

Date : 17-05-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش