الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تطبيق قانون الصحة العامة

تم نشره في الأربعاء 21 تشرين الأول / أكتوبر 2009. 02:00 مـساءً
تطبيق قانون الصحة العامة * نزيه القسوس

 

 
وزارة الصحة هي الوزارة المسؤولة عن تطبيق قانون الصحة العامة وهذا القانون وجد لكي يكون مفعلا باستمرار لكن يبدو أن هناك نوعا من التراخي في تطبيق هذا القانون وسنعطي أمثلة على ذلك.

قبل حوالي خمس أو ست سنوات كتبنا في هذه الزاوية عن نفس الطبيب الذي قامت مؤسسة الغذاء والدواء بتحويله إلى النائب العام وأوضحنا الممارسات غير الطبية التي يقوم بها من خلال عيادته وأشرنا في ذلك الوقت إلى إعلان وضعه هذا الطبيب في إحدى الصحف المحلية ادعى من خلاله بأنه يعالج بالأعشاب حوالي ثلاثين مرضا ومعظم الأمراض المعروفة بما فيها مرض السرطان وكانت هناك ملاحظة في آخر الإعلان تقول بأن للعيادة فرع في احدى المدن بإشراف الشيخ فلان.

بعد نشر المقال الخاص بهذا الطبيب في هذه الزاوية اتصل مدير المهن في وزارة الصحة الدكتور عزمي الحديدي وأعطيناه العنوان حيث قامت وزارة الصحة بإغلاق عيادة هذا الطبيب لكن يبدو أن هذه العيادة قد أعيد فتحها ولا ندري كيف وعاد هذا الطبيب إلى نفس ممارساته السابقة مع الأسف بدون أي رقابة من وزارة الصحة.

هناك الآن بعض تجار الأعشاب الذين يظهرون على المحطات الفضائية الخاصة ويدعون بأنهم يعالجون معظم الأمراض بالأعشاب وتأتيهم عشرات الاتصالات من بعض المواطنين ويقومون بإعطاء وصفات طبية من خلطات الأعشاب بشكل يقزز العقل ويجعلنا نتساءل هل نحن في الأردن ما زلنا في العصور الوسطى وكيف إذن نفاخر بأننا من أكثر الدول تقدما في المجال الطبي وأن لدينا أطباء يحملون أعلى الشهادات من أشهر جامعات العالم ولدينا مستشفيات حديثة جدا بها معظم الأجهزة الطبية الحديثة المعروفة في العالم.

لقد وصلت الأمور مع الأسف الشديد إلى أكثر من ذلك فقد جاءنا بعض الذين يدعون أنهم يعالجون بالخلطات العشبية من خارج الأردن وفتحوا لهم فروعا عندنا وأخذوا يبيعون الناس خلطاتهم ومعاجينهم بأسعار مرتفعة جدا مع أنه لم يثبت أن هذه الخلطات العشبية قادرة على الشفاء أو أنها معترف بها علميا ولا ندري كيف سمح لهؤلاء بممارسة هذا العمل غير المسؤول وبيع هذه الأدوية للمواطنين علما بأننا بلد متقدم جدا في الطب ويأتي إلينا المرضى من الدول ليتعالجوا في مستشفياتنا الحديثة.

نكتب أحيانا عن بعض الممارسات الطبية الخاطئة والموثقة أو عن بعض المشعوذين الذين يضحكون على المواطنين وننتظر أن تتخذ وزارة الصحة بعض الإجراءات بحقهم لكننا نفاجأ عندما نسأل أحد مسؤولي الوزارة عن الإجراءات التي اتخذت ليكون الجواب بأنهم لم يقرأوا ما كتب وهذا يعني أنه لا يوجد قسم أو موظف في هذه الوزارة يتابع ما يكتب.

على كل حال شكرا لدائرة الغذاء والدواء قيامها بتحويل هذا الطبيب إلى النائب العام ونتمنى أن نسمع عن إجراءات مماثلة ضد كل الذين يستغفلون المواطنين ويستغلونهم.

Date : 21-10-2009

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل