الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

السفير الهنغاري: الدور الاردني ركيزة أساسية لتعزيز الاستقرار في المنطقة

تم نشره في الأحد 13 كانون الأول / ديسمبر 2009. 02:00 مـساءً
السفير الهنغاري: الدور الاردني ركيزة أساسية لتعزيز الاستقرار في المنطقة

 

 
عمان - الدستور - عايدة الطويل

ثمن السفير الهنغاري لدى الاردن الدكتور جيزا ميهاليي عاليا الدور الاردني المحوري في المنطقة وجهوده في تعزيز فرص السلام والاعتدال في المنطقة ، واصفا اياه بالدور الايجابي والبناء الذي يشكل ركيزة اساسية لتعزيز عنصر الاستقرار في المنطقة.

وبين السفير في حديث خاص مع "الدستور" ان الزيارات على اعلى المستويات المتبادلة بين الاردن وهنغاريا دفعت بالعلاقات الثنائية الى الامام وزادت من الحراك الاقتصادي ما بين البلدين ، مشيرة الى زيارة جلالة الملك عبدالله الثاني لهنغاريا عام 2007 في حين زار الرئيس الهنغاري الاردن العام الماضي.

ولفت الى ان بلاده التي اصبحت عضوا في الاتحاد الاوروبي منذ عام 2004 ، ستدعم مطلب الاردن في الحصول على موضع متقدم في علاقاته مع الاتحاد.

واعرب عن استعداد بلاده لتقديم الخبرات والتقنيات اللازمة فيما يتعلق بالاستحقاق الديمقراطي الذي قطع فيه الاردن مرحلة مهمة ، مبينا ان هنغاريا التي عاشت مرحلة التحول الديمقراطي خلال العقدين الماضيين تملك الادوات اللازمة لتبادل الخبرة والمشورة في هذا الاطار.

ولفت الى ان منتدى الفكر العربي ينظم خلال الشهر الجاري حوارا يجمع فيه مفكرين هنغاريين مع نظرائهم الاردنيين ، مؤكدا ان العلاقات الثنائية الاردنية الهنغارية شهدت خلال الاعوام الخمسة الماضية تطورا نوعيا حيث وقعت العديد من الاتفاقيات الثنائية في مجالات شتى ، ومن الاتفاقيات القائمة بين البلدين اتفاقية منع الازدواج الضريبي واتفاقية حماية الاستثمار التي وقعت خلال زيارة جلالة الملك عبدالله الثاني الى هنغاريا عام ,2007

وفي العام الماضي وصل حجم التجارة بين البلدين ، وفق السفير ، الى 1,3 مليون يورو معظمها صادرات من هنغاريا الى الاردن ، وهناك مشاورات لاستيراد بعض السلع الاردنية ، مشيرا الى ان احدى الشركات الاردنية تقوم بزراعة الفلفل الاصفر في وادي الاردن لحساب هنغاريا ، حيث يصدر بالكامل الى السوق الهنغارية.

وقال السفير ان هنغاريا هي الدولة الاوروبية الاكبر من حيث استيراد السلع الزراعية من الاردن ، خاصة الزراعات الشتوية. وبين انه يسعى لزيادة حجم الصادرات الزراعية الاردنية الى هنغاريا ، مشددا على ان السوق الهنغارية مفتوحة امام السلع الزراعية الاردنية. وتنعقد اللجنة الزراعية المشتركة بين البلدين بشكل دوري ، وقد تم تشكيلها خلال زيارة وزير الزراعة الهنغاري الى المملكة العام الماضي ومن ثم عقدت الجلسة الاولى لها في بودابست العام الماضي ، معبرا عن امله بانعقاد الجلسة الثانية في عمان خلال العام الحالي. وترسل هنغاريا طلبة لدراسة اللغة العربية في الجامعات الاردنية بواقع اثنين كل عام. وهناك ميزات مشتركة كثيرة تجمع ما بين هنغاريا والاردن.

ويرى السفير ان اولوياته خلال مهمته في عمان هي تفعيل العلاقات التجارية بين البلدين من خلال تكثيف وتبادل الزيارات ما بين رجال الاعمال ، لافتا الى رغبته الشديدة لتأسيس شراكات في مجال البيئة والمياه ، ومما يعزز ذلك ان هنغاريا تملك خبرات هائلة في هذا المجال. وبين انه سوف يلتقي قريبا بوزير البيئة ، لبحث امكانية التعاون وتبادل الخبرات بين الطرفين.

ويرى السفير ان زيارة الرئيس الهنغاري لعمان خلال العام الماضي ساهمت في ايلاء موضوع البيئة اهمية خاصة لا سيما ان الرئيس من المهتمين والمدافعين عن البيئة ، وتعمل السفارة حاليا على اعداد برنامج هادف للتعاون في المجال البيئي ما بين الطرفين. وتسعى السفارة ايضا الى زيادة التواصل في مجالات هامة اخرى كالتعليم ، مشيرا الى وجود اعداد كبيرة من الطلبة الاردنيين في الجامعات الهنغارية. وكذلك مؤسسات المجتمع المدني التي تسعى السفارة ايضا لدعمها والعمل على التشبيك ما بينها وبين نظيراتها في هنغاريا.

وبين السفير ان هنغاريا تزخر بالمصحات والمنتجعات الاستشفائية والعلاجية وتسعى لتعزيز السياحة العلاجية بين البلدين ، لافتا الى سعي السفارة لتعزيز ذلك التواصل وتعظيم آفاق السياحة ما بين البلدين. ودعا السفير القطاع الخاص في كلا البلدين لتعزيز التبادل السياحي بين البلدين ، مبينا ان حوالي 140 الف سائح هنغاري تمكنوا من زيارة الاردن بفضل رحلات سياحية جوية مباشرة كانت تنقل سياحا هنغاريين الى العقبة ، نظمتها آنذاك احدى شركات القطاع الخاص واستمرت لمدة اربعة اعوام ، لكنها اوقفت فيما بعد ولم تعاود نشاطها حتى الان.

واشاد السفير بالجهود التي بذلها القنصل الفخري الاردني في هنغاريا زيد نفاع في تعزيز العلاقات بين البلدين وتسهيل وتذليل العقبات امام المستثمرين والتجار في كلا البلدين ، مشيرا الى ان الرئيس الهنغاري منح نفاع وسام الدولة من الدرجة الاولى تقديرا لجهوده في تنمية وتطوير علاقات صداقة متينة بين البلدين ، وقد تسلم نفاع الوسام خلال حفل خاص اقيم في السفارة بعمان خلال زيارة للرئيس الهنغاري للمملكة. وبين ان الخطوط الهنغارية (مالديف) تملك اتفاقية مع الخطوط الملكية الاردنية حيث يمكن لمسافري الترانزيت زيارة العواصم الاوروبية وغيرها عبر بودابست العاصمة الهنغارية بالاتفاق مع الملكية.

وتستورد هنغاريا من الاردن مواد تجميل مصنوعة من املاح البحر الميت وتستورد ايضا الخضار والفواكه وبعض الالبسة.

في حين تصدر هنغاريا الى الاردن مواد خاما خاصة بصناعة الادوية وصناعة الكيماويات. وتصدر ايضا الاغذية والالكترونيات والمواد الكيمياوية والاجهزة الخلوية.



Date : 13-12-2009

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل