الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

وفاة «8» من عائلة واحدة في حادث سير بالمفرق

تم نشره في الأحد 16 آب / أغسطس 2009. 02:00 مـساءً
وفاة «8» من عائلة واحدة في حادث سير بالمفرق

 

عمان - المفرق - الدستور - نايف المعاني وغازي قظام السرحان



توفي 8 اشخاص من عائلة واحدة امس نتيجة اصطدام سيارة الركوب الصغيرة التي كانوا يستقلونها بسيارة شاحنة ( تريلا) امس في منطقة القظامية على طريق جابر السرحان الدولي.

وقال مدير الإعلام الناطق الإعلامي في المديرية العامة للدفاع المدني العقيد فريد الشرع ان كوادر دفاع مدني المفرق وبإسناد من مديرية إنقاذ وإسناد الشمال تعاملت مع حادث تصادم مروع وقع بين سيارة صالون تحمل لوحة أردنية وتقل عائلة مكونة من (8) أشخاص بينهم أطفال وتريلا لوحة سورية محملة باقمشة وحرامات واحذية في منطقة جابر بالقرب من استراحة أبو كاس على طريق المفرق - جابر الدولي.

واضاف الشرع ان الحادث اسفر عن وفاة جميع افراد العائلة كما نتج عنه حريق في مقدمة التريلا ومؤخرة السيارة ، وعملت كوادر الدفاع المدني على إخماد الحريق وتحرير الوفيات ونقلهم إلى مستشفى المفرق الحكومي وان الحالة الصحية لسائق التريلا (سوري الجنسية) جيدة باستثناء خدوش بسيطة عولجت بموقع الحادث.

من جهته ، قال الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام الرائد محمد الخطيب انه وفور وقوع الحادث تحركت كوادر الدفاع المدني والأمن العام إلى الموقع حيث قام الدفاع المدني بإخلاء الوفيات إلى مستشفى المفرق الحكومي وقام رجال الأمن العام بتنظيم العملية المرورية في المنطقة.

وأكد الخطيب أن شعبة التحقيق الفني في الحوادث المرورية ـ إدارة السير عللت سبب الحادث إلى انحراف مفاجئ من قبل المركبة الخصوصية أدى لانتقالها إلى المسرب الآخر وبالتالي اصطدامها بشاحنة نقل البضائع.

والمتوفون هم: عبدالحليم احمد ابو السعد (45) سنة سائق السيارة ، وزوجته عَدلى علي زيد بني مصطفى (42) سنة ، وبنات السائق كل من شهد عبدالحليم احمد أبو السعد (5) سنوات ، سيدرا عبدالحليم احمد أبو السعد (3) سنوات ، شيرين عبدالحليم احمد أبو السعد ( 5) سنوات ، وشقيقته نفل احمد مصطفى أبو السعد (30) سنة ، وابن شقيقته عبدالهادي نبيل الصرايره (شهران) ، اضافة الى طفل رضيع مجهول الهوية.

التاريخ : 16-08-2009

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل