الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تباين آراء المواطنين حول مستوى خدمات قطاع نقل الركاب.. د. حامد: اعادة تنظيم وهيكلة مراكز وصول وانطلاق حافلات الركاب وزي موحد للسائقين

تم نشره في الخميس 11 تموز / يوليو 2002. 03:00 مـساءً
تباين آراء المواطنين حول مستوى خدمات قطاع نقل الركاب.. د. حامد: اعادة تنظيم وهيكلة مراكز وصول وانطلاق حافلات الركاب وزي موحد للسائقين

 

 
عمان - بترا - من ذيب القرالة - تباينت اراء الركاب الذين يستخدمون وسائط النقل العام في تنقلاتهم اليومية حول مستوى الخدمة التي يقدمها هذا القطاع الذي يتكون من ثلاثين الف مركبة ما بين حافلة وسيارة ركوب متوسطة وسيارة ركوب صغيرة، تكسي وسياحية وسفريات خارجية.
ففي الوقت الذي يرى فيه مواطنون التقتهم وكالة الانباء الاردنية أن الاردن يتميز عن غيره من الدول الشقيقة والصديقة بقدرته على تنظيم هذا القطاع وخاصة لجهة طريقة الاولوية في الركوب المتبعة بحسب نظام الدور وتواضع الاجرة يرى اخرون ان هذا القطاع يشهد بعض التجاوزات التي تهدد سلامة الراكب وهو بحاجة الى مراقبة مكثفة على مدار الساعة وتحديدا بشأن زيادة الحمولة.. نظام الدور.. مظهر حضاري
المواطن بسام جعفر الذي يستخدم حافلات الركوب المتوسطة في تنقلاته من منزله الى عمله يوميا ومنذ سنوات قال انه لا بد ان نقر بان قطاع نقل الركاب في بلدنا يتميز عن غيره في كثير من الدول ويكفينا اعتزازا اننا شعب حضاري نلتزم بدورنا في الركوب في الباصات والسرفيس الامر الذي لا يوجد في كثير من دول العالم.
واضاف.. هذا من حيث التنظيم اما من حيث الاجرة فان كلفة نقل الركاب في الاردن مميزة ايضا ورخيصة مقارنة مع اي دولة اخرى.
اما المواطن فادي احمد فقال ان التنقل من المنزل الي العمل بواسطة الحافلات تحديدا هو عقوبة يومية تخضع لها غالبية الركاب الذين يعانون من الازدحام الشديد كون عدد الركاب الواقفين يفوق عدد الجالسين على المقاعد.
واضاف.. ولا يكتفي بعض السائقين بزيادة عدد الركاب الى الضعف في الحافلة بل انهم يقودون الباصات بسرعة جنونية تهدد سلامة الركاب.
أما سلوى التي تستخدم سيارات السرفيس في تنقلاتها منذ عدة أعوام فقالت ان الخدمة التي يقدمها قطاع النقل العام للركاب جيدة مقارنة مع الاجرة المدفوعة.
مدير عام هيئة تنظيم النقل
وقال مدير عام هيئة تنظيم قطاع النقل العام الدكتور محمد موسى حامد انه سيتم قبل نهاية العام الزام جميع العاملين في قطاع النقل العام /حافلات ومكاتب تكسي / بالزي الموحد الذي تعمل الهيئة حاليا على وضع المواصفات الخاصة به. واوضح في حديث لوكالة الانباء الاردنية ان الهيئة بدأت بتنفيذ مشروع لوضع معلومات متكاملة في مواقع الباصات حول ترددات الحافلات ومواعيد انطلاقها ووصولها ومساراتها في مختلف مناطق العاصمة عمان.
وبين ان الهيئة ستنجز خلال الاسابيع الثلاثة القادمة اعادة تنظيم وهيكلة مراكز الانطلاق والوصول ابتداء من مجمع سفريات العبدلي ليشعر المواطن بحدوث تطوير في المظلات وتخطيط المسارب والشواخص التي تتضمن معلومات كافية عن الخط وتعرفته ومساره ونقطة الوصول بالاضافة الى انارة المجمع ليلا وطلاء المظلات والاطاريف ووضع مقاعد للجلوس وذلك بالتنسيق والتعاون مع امانة عمان.
ولفت الانتباه الى ان مجلس ادارة الهيئة سيناقش خلال الشهرين القادمين اسس وشروط منح تراخيص لمكاتب سيارات الليموزين ليتم بعد ذلك اجازتها والاعلان عنها وطرحها امام المستثمرين من اجل ترخيص هذه المكاتب.
واكد انه لا يوجد في الاردن اي احتكار لقطاع النقل لان 85 بالمائة من العاملين بهذا القطاع هم من المشغلين الافراد وهم حاصلون على تصاريح سابقة من وزارة الداخلية مشيرا الى ان الهيئة تسعى الى مهننة هذا القطاع ليصبح قادرا على تقديم خدمات أفضل ومستمرة للمواطن.
وقال ان الهيئة تسعى في مجال تكنولوجيا المعلومات الى تشجيع استخدام البطاقة الذكية لتحصيل اجور الركاب وقد قامت احدى الشركات المستثمرة بادخال هذا النظام على جميع خطوطها والنية تتجه الى تشجيع جميع الشركات الناقلة لاستخدام هذه البطاقات في مجال تحصيل اجور الركاب.
واوضح ان الهيئة تقوم حاليا بدراسة عطاء لتجهيز الهيئة باجهزة حاسوب متطورة بهدف استخدام انظمة المعلومات الجغرافية في عمل الهيئة وتجهيز قاعدة معلومات حول قطاع النقل العام للركاب يتضمن تفاصيل كاملة عن المشغلين ووسائط النقل ومجمعات الانطلاق والوصول وخطوط نقل الركاب.
بطاقات ذكية
من جانبه قال مديرعام شركة »اسيا« للنقل المهندس عبد الستار ابو حسان أنه تمشيا مع توجيهات جلالة الملك عبد الله الثاني في دعم تكنولوجيا المعلومات وللمساهمة في تطوير اتمتة خدمات النقل العام طبقت الشركة المرحلة الاولى لنظام البطاقات الذكية لتسهيل تحصيل الاجور من الركاب في الحافلات والاستغناء عن الوسائل التقليدية في التحصيل.
ويتلخص هذا المشروع / بحسب المهندس ابو حسان / بتركيب ماكنات في الحافلات تقوم بقراءة البطاقات وخصم مقدار التعرفة من البطاقة استيفاء لاجور النقل حيث يعتمد هذا النظام على اخر ما توصلت اليه التقنية العالمية في مجال البطاقات الذكية وقارئاتها اذ ان اهم ما يميز هذه البطاقة هو قدرة الماكنة على التعرف على البطاقة دون الحاجة الى اخراج البطاقة من محفظة الراكب.
وحسب مصادر الهيئة فان عدد المركبات التي تعمل كتكسي مكتب في المملكة يبلغ 15086 سيارة فيما يبلغ عدد المكاتب التي تعمل تحت مظلتها 838 مكتبا.
وقد احتلت العاصمة عمان المرتبة الاولى في عدد السيارات اذ بلغت 10380 سيارة تعمل من خلال 541مكتبا وبنسبة 68 بالمائة من العدد الاجمالي لسيارات التكسي في المملكة تلتها محافظة الزرقاء التي فيها 1487 سيارة تعمل من خلال 120 مكتبا وبنسبة 10 بالمائة من العدد الاجمالي.
وجاء ت محافظة اربد في المرتبة الثالثة اذ فيها 1199 سيارة تعمل من خلال 56 مكتبا وبنسبة 8 بالمائة من العدد الاجمالي لسيارات التكسي 00فيما حلت في المرتبة الرابعة محافظة البلقاء بعدد سيارات يبلغ 792 سيارة تعمل من خلال 50 مكتبا وبنسبة 6 بالمائة من العدد الاجمالي لسيارات التكسي في المملكة.
اما عدد سيارات السيرفيس العاملة داخل المملكة فيبلغ 4727 سيارة تعمل على 187 خطا 00ففي العاصمة عمان يبلغ عدد هذه السيارات 3973 سيارة تعمل من خلال 92 خطا.. وفي الزرقاء 127 سيارة تعمل على 14 خطا..
وفي البلقاء 17 سيارة تعمل على ثمانية خطوط وفي الرمثا 17 سيارة تعمل على ثلاثة خطوط وفي اربد 355سيارة تعمل على 25 خطا.
واشارت المصادر الى ان عدد السيارات السياحية في المملكة يبلغ 4089 سيارة تعمل من خلال 259 مكتبا فيما يبلغ عدد السيارات العاملة ضمن تكسي المطار 158 سيارة 0 واوضحت ان عدد مكاتب خطوط السفريات الخارجية في المملكة يبلغ 40 مكتبا.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش