الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تتبنى (64) برنامجا لـ (118) مشروعاً * الفايز يرعى فعاليات ورشة مناقشة الاستراتيجية الوطنية للتنمية الزراعية في المركز الوطني

تم نشره في الثلاثاء 22 تشرين الأول / أكتوبر 2002. 03:00 مـساءً
تتبنى (64) برنامجا لـ (118) مشروعاً * الفايز يرعى فعاليات ورشة مناقشة الاستراتيجية الوطنية للتنمية الزراعية في المركز الوطني

 

 
السلط - الدستور: رعى السيد طراد الفايز وزير الزراعة امس في المركز الوطني للبحوث الزراعية ونقل التكنولوجيا فعاليات الاجتماع التمهيدي الاول للتحضير لورشة عمل تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للتنمية الزراعية والذي نظمته وزارة الزراعة تنفيذاً لتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين المتضمنة الاسراع في انجاز الاستراتيجية الوطنية واحداث نقلة نوعية لهذا القطاع وبمشاركة كافة المؤسسات الحكومية وغير الحكومية ذات العلاقة.
والقى السيد الفايز كلمة استهلها بتوجيه تحية اكبار واعتزاز بجلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين لمباركته الاستراتيجية الزراعية وابداء توجيهاته السامية لاعدادها للاعوام 2002/2010 والمتضمنة تحديداً للرؤية المستقبلية للقطاع الزراعي وبما يجسد رؤية جلالته لتحقيق النقلة النوعية لهذا القطاع بكل تفرعاته في اطار نهج علمي وعملي يواكب المتغيرات محليا وخارجيا وبما يكفل الاستخدام الأمثل لمواردنا الطبيعية المحدودة ويعظم المردود الاقتصادي والاجتماعي والبيئي للزراعة ويفعل دور القطاع الخاص ويجعل من الزراعة ركنا اساسيا في الاقتصاد والتنمية بأبعادها الشمولية.
واشاد السيد الفايز في كلمته بالجهد الفاعل لاعضاء اللجنة الزراعية المنبثقة عن المجلس الاقتصادي الاستشاري وكل من شارك في اعداد وصياغة الاستراتيجية من القطاعين العام والخاص لافتا الى الدور الكبير الذي يقع على عاتق اهل الاختصاص للانتقال بوثيقة الاستراتيجية من الاطار النظري الى التطبيق العملي من خلال توزيع الاداء وتحديد المسؤوليات بشكل تكاملي ما بين الجهات المعنية والعمل بروح الفريق الواحد وفق برامج عملية وجداول زمنية تسهل المتابعة وتضمن دقة وسرعة التنفيذ والالتزام بمرتكزات واهداف الاستراتيجية.
من جانبه بين العين المهندس سمير قعوار رئيس اللجنة الزراعية المكلفة باعداد الاستراتيجية ان اللجنة قد قامت بدراسة القطاع الزراعي بشكل متكامل حيث شكلت الابعاد الاقتصادية والاجتماعية والبيئية محاور هامة واساسية في صياغة هذه الاستراتيجية مشيراً الى ان اللجنة ولضمان شمولية الدراسة استعانت بأصحاب الخبرات من خارج اعضائها مضيفا ان الاستراتيجية استهدفت تحقيق عدد من الاهداف لتوفير البيئة المناسبة للقطاع الخاص للقيام بدور اكثر فاعلية في التنمية الزراعية وزيادة الانتاجية وخفض تكاليف الانتاج وتحسين الميزان التجاري الزراعي بالاضافة الى توجيه الانتاج نحو تلبية متطلبات السوق كما ركزت الاستراتيجية على دور الزراعة في الحد من الهجرة للمدن من الريف وزيادة مشاركة المرأة الريفية في التنمية الزراعية واقترحت الاستراتيجية حزمة من البرامج والمشاريع لتنفيذ اهدافها.
واشار م. قعوار الى ان هذه الاستراتيجية توفر فرصة حقيقية للنهوض بالقطاع الزراعي معربا عن امله ان تقوم المؤسسات المعنية بالقطاعين العام والخاص بالتعاون فيما بينها لتنفيذها وان تتخذ الحكومة الاجراءات اللازمة لتوفير التمويل اللازم لها.
وقدم د. سامي الصناع عضو اللجنة الزراعية موجزاً بين فيه المنهجية التي اعتمدت في اعداد الاستراتيجية مشيراً الى انه قد تم تشكيل لجنة الزراعة من قبل المجلس الاقتصادي الاستشاري من 45 مختصا وقسمت الى خمس لجان قطاعية فرعية وساند هذه اللجان لجنة للمعلومات والاحصاءات الزراعية بالاضافة الى تقرير المياه والذي اعد من قبل وزارة المياه والري حول المياه المتاحة للري حاليا وحتى عام 2020.
كما استعرض د. الصناع البنود الاساسية للاستراتيجية والتي اشتملت على دور القطاع الزراعي بأبعاده الاقتصادية والاجتماعية والبيئية في التنمية والوضع الراهن للقطاع الزراعي في ظل استمرار الاتجاهات الحالية والرؤية المستقبلية لهذا القطاع.
وتناول العرض الاهداف العامة للاستراتيجية واستراتيجيات التنمية القطاعية و المشاريع المقترحة للتنفيذ من خلال تبني 64 برنامجا تضم (118) مشروعا في مجالات تطوير الزراعة البعلية والثروة الحيوانية والمراعي والزراعة المروية في الاغوار والمرتفعات وتطوير تسويق المنتجات الزراعية.
من جانبه اكد الدكتور عوني الطعيمة امين عام وزارة الزراعة على اهمية الدور المطلوب من كافة المؤسسات المعنية في تنفيذ الاستراتيجية الى جانب وزارة الزراعة موضحا ان الاجتماع يهدف الى تقديم ومناقشة الاستراتيجية الوطنية للتنمية الزراعية بمشاركة الجهات ذات العلاقة والادارات المعنية بوزارة الزراعة وتحديد متطلبات تنفيذ البرامج والمشاريع والاجراءات والبيئات والخدمات المساندة كما وردت في الاستراتيجية من قبل المؤسسات وذات العلاقة لتقديمها في ورشة العمل الرئيسية التي ستعقد لاحقا.
وقال ان الهدف الرئيسي للاستراتيجية هو تنمية القطاع الزراعي بشكل متوازن لمواجهة النمو السكاني ومحدودية الموارد الطبيعية وتحدياتها الاقتصادية والاجتماعية والبيئية مشيراً الى مكونات الاستراتيجية الرئيسية المتمثلة في خمسة قطاعات فرعية ارتكزت في تحقيق اهدافها على تنفيذ مشاريع تنموية واعتماد اجراءات مساندة وتحديد البيئات والخدمات اللازمة في مجال التشريعات والبحث العلمي والارشاد الزراعي ونقل التكنولوجيا والاطر المؤسسية والتمويل والمعلومات والاحصاءات الزراعية.
وتم خلال الاجتماع تحديد الاطار المقترح لاعداد خطط المؤسسات التنفيذية من خلال تحديد المشاريع التي تتولاها كل مؤسسة كجهة مسؤولة عن التنفيذ وتحديد آلية التنفيذ واسلوب التنسيق مع المؤسسات ذات العلاقة كما تم تحديد الاجراءات التي ستناط بكل مؤسسة من المؤسسات ذات العلاقة ومتطلبات التنفيذ واولوياته والاطار الزمني لذلك.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: الدكتور حسين العموش