الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

من مفكرة الحياة الحزبية : الأحزاب العقائدية قدمت من الخارج، القومي السوري أولها والحلقات الماركسية آخرها

تم نشره في الخميس 6 كانون الثاني / يناير 2011. 02:00 مـساءً
من مفكرة الحياة الحزبية : الأحزاب العقائدية قدمت من الخارج، القومي السوري أولها والحلقات الماركسية آخرها

 

 
كان أسبق الأحزاب العقائدية ظهورا على الساحة السياسية في عهد الإمارة الأردنية الحزب القومي السوري الإجتماعي الذي كان امتداداً للحزب الأم الذي أسسه الزعيم انطون سعادة في سوريا ولبنان ، وكان أول ظهور له في شرقي الأردن في عام م1938 على يد بعض الطلاب الأردنيين في جامعة دمشق والجامعة الأمريكية في بيروت ، وكان عبد الحليم النمر الحمود العربيات أول مسؤول له على الساحة الأردنية.

وفي بدايات الأربعينات بدأت تظهر جماعة الإخوان المسلمين على الساحة السياسية على يد الحاج عبد اللطيف أبوقورة وزاد من انتشار الجماعة في شرقي الأردن عودة بعض الطلاب الأردنيين الذين التحقوا بالدراسة في الجامعات المصرية وخاصة الأزهر حيث تأثروا بالجماعة وبمؤسسها الشيخ حسن البنا فعادوا ينشرون فكر الجماعة في الأردن ، كما كان لبعض دعاة الأخوان الذين كان يرسلهم الشيخ البنا إلى فلسطين فيمرون في طريقهم إلى فلسطين بعدد من المدن الأردنية كعمان وأربد والسلط والكرك ويلقون فيها خطبا عن الأخوان المسلمـين اثر في نشر فكر الأخوان في شرقي الأردن ، ولم تلبث الجماعة أن حصلت على قرار من رئاسة مجلس الوزراء في 9 ـ 1 ـ م1946 للعمل بشكل رسمي كجماعة إسلامية.

ومثلما انتقلت أفكار الحزب القومي السوري الاجتماعي من سوريا ولبنان إلى شرقي الأردن في عهد الإمارة من خلال طلبة أردنيين درسوا في الجامعة السورية بدمشق انتقلت أفكـار حزب البعث ، وقد ذكر الأستاذ الدكتور عبد السـلام المجالي في مذكراته المنشورة في كتاب"رحلة العمر"أنه تأثر في عام م1942 بمحاضرة لمؤسس البعث الأستاذ ميشيل عفلق في مدرج الجامعة السورية"حالياً جامعة دمشق"كان موضوعها عن النبي العربي محمد صلى الله عليه وسلم فاعجب بالأستاذ عفلق وتعرف إليه ثم شارك في تأسيس فرع حزب البعث الأردن.

أما الحزب الشيوعي فالأرجح أنه بدأ يظهر في عهد الإمارة في عام 1943 م تحت لافتة ما كان يسمى بالحلقات الماركسية أوالتيار التقدمي وليس تحت لافتة حزبية صريحة تحمل إسم الحزب الشيوعي ، وكان نشطاء الحركة الماركسية طلاباً أردنيين يدرسون في سوريا ولبنان كان منهم نبيه إرشيدات وفايز الروسان ونبيه شوارب وجميل البدور ووديع برقان ويعقوب زيادين الذي كان في ذلك الوقت عضواً في الحزب الشيوعي السوري وعيسى مدانات وفريد العكشة وحنا الهلسة.

أما حركة القوميين العرب فالأرجح أنه لم يكن له ظهور في عهد الإمارة ، وكان ظهوره في الأردن في عهد المملكة.



Date : 06-01-2011

رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل - المدير العام: د. حسين أحمد الطراونة