الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المصري يحذر من تزايد العنف وتهديده لمنظومة قيم مجتمع الأمن والأمان

تم نشره في الأربعاء 5 كانون الثاني / يناير 2011. 03:00 مـساءً
المصري يحذر من تزايد العنف وتهديده لمنظومة قيم مجتمع الأمن والأمان

 

اربد - الدستور - صهيب التل

حذر رئيس مجلس الأعيان طاهر المصري من المخاطر الكبيرة للعنف المجتمعي وظواهره التي باتت تظهر هنا وهناك وتطل برأسها بين الفينة والأخرى مهددة منظومة قيم مجتمع الأمن والأمان التي امتاز بها المجتمع الأردني طوال تاريخه.

وقال خلال رعايته افتتاح فعاليات برنامج تعزيز الديمقراطية لأطفال بلدية اربد الكبرى ومرور عقد كامل من الزمن على إنشاء مجلس بلدي أطفال اربد أمس ، انه لم يعد من الممكن تجاهل مظاهر العنف المجتمعي الغريب علينا ، داعيا كافة الجهات الرسمية والأكاديمية والباحثين والمختصين لدراسة هذه الظاهرة والتعرف على أسبابها ومعالجتها وعدم الاكتفاء بإدانتها والتغطية على أثارها السلبية التي تعاود الظهور من جديد بأشكال مختلفة.

واضاف ان المسؤولية الأخلاقية تجاه الأجيال الصاعدة تحتم علينا المسارعة لوضع الحلول الناجعة لهذه الظاهرة واطلاق ثقافة الحوار بين كافة أفراد المجتمع ومؤسسات الدولة وتعزيز هيبتها وحفظ كرامة المواطن.

وعرض المصري لمسيرة مجلس بلدي أطفال اربد الذي حقق الكثير من أهدافه ، معربا عن أمله بان يستمر المجلس بتحقيق المزيد من النجاحات وتعميمها على الجميع.

رئيس بلدية اربد الكبرى المحامي عبد الرؤوف التل شدد في كلمته على أهمية الالتزام بأحكام القوانين والأنظمة والحفاظ على هيبة المؤسسات الرسمية والشعبية وإنزال اشد العقوبات القانونية بحق كل من تسول له نفسه التطاول على هيبة هذه المؤسسات بأي شكل كان وتحت أي غطاء.

واكد أهمية الحفاظ على هيبة بلدية اربد الكبرى أم البلديات ونواة الحكم المحلي و كافة مؤسسات الدولة.

وألقت رئيسة بلدية أطفال اربد سارة العناتي كلمة بينت فيها أهداف مجلس بلدي أطفال اربد المتمثلة ببناء جسور الثقة بين طلبة المدارس ونبذ العنف والعمل على الحد من عمالة الأطفال وتامين ممرات عبور آمنة للطلبة للتقليل من حوادث السير وما ينجم عنها من خسائر بشرية ومادية .

وكان رئيس جمعية حماية الأسرة والطفولة كاظم الكفيري ألقى كلمة بين فيها ان هذه التجربة شكلت ميدانا خصبا على مدى عشر سنوات طورت مهارات مختلفة لدى اليافعين وعززت السلوك الديمقراطي ورسخت قيم الولاء والانتماء فيهم.

واستعرض الكفيري الأنشطة التي أسهمت في بلورة وصياغة توجهات وسلوكيات ايجابية لدى هذه الشريحة الواعدة من أبناء المجتمع.

وفي نهاية الاحتفال الذي اشتمل على العديد من الفقرات الفنية المختلفة وزع راعي الحفل الدروع على مستحقيها من الداعمين لهذه التجربة أفرادا ومؤسسات.



التاريخ : 05-01-2011

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل