الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تأسيس شركة متخصصة لنقل الحاويات برأسمال (2) مليون دينار: 500 شاحنة تنطلق يوميا من ميناء العقبة لتفريغ حمولتها في العراق

تم نشره في الخميس 17 تموز / يوليو 2003. 03:00 مـساءً
تأسيس شركة متخصصة لنقل الحاويات برأسمال (2) مليون دينار: 500 شاحنة تنطلق يوميا من ميناء العقبة لتفريغ حمولتها في العراق

 

 
العقبة- الدستور - ابراهيم الفراية
»أرتال« من الشاحنات تصطف على طول الطريق المؤدي الى بوابات مؤسسة الموانىء بانتظار تحميل ما تفرغه البواخر من سيارات وحاويات ومواد غذائية وقمح وغيرها للعراق والسوق المحلي.
»15« الف شاحنة او يزيد تحمل لوحة اردنية او عراقية باتت تتخذ من الطريق الصحراوي الممتد من ميناء العقبة وحتى بغداد خطا ساخنا لنقل ما يحتاجه العراق من مواد غذائية واعادة اعمار.
عادت الحياة من جديد للخط الصحراوي وقراه ومدنه واستراحاته ومحلات الصيانة فيه وبات مشهد النقل البري يعج بكافة تفاصيل النشاط والحركة.
ومع تواصل رسو البواخر المحملة بكافة مواد اعادة الاعمار للعراق في ميناء العقبة تتواصل الشاحنات في استنفار قدراتها ليصل معدل رحلة الشاحنة الواحدة في الشهر الى ثلاث او اربع رحلات حسب قدرات السائق وصلاحية الشاحنة.
وبحسب مصادر مؤسسة الموانىء فان اكثر من 500 شاحنة تنطلق يوميا من ميناء العقبة لتفريغ حمولاتها في مناطق مختلفة من العراق.
ويزداد الطلب تحديدا هذه الايام على ناقلات السيارات التي اصبحت تعمل على مدار الساعة نظرا لحجم العمل اليومي في مؤسسة الموانىء حيث يوجد اكثر من 30 الف سيارة تنتظر التحميل.
وانتهى الاجتماع التنسيقي الثاني الذي عقد يوم امس وجمع مسؤولي مؤسسة الموانىء والجهات الامنية وشركات النقل الى تحديد اماكن جديدة كساحات لاصطفاف الشاحنات وجودها حيث قرر المشاركون في الاجتماع ان يكون هناك مزيد من الساحات لاستيعاب حركة البضائع والشاحنات فكانت الساحة الجديدة او المعروفة بالجيشية هي الابرز في الاستحداث بوقت قياسي لتستوعب 5 الاف سيارة وسيارات النقل الشاحنة.
ولعل مواصلة اكثر من الفي صهريج عملية نقل النفط من العقبة الى مصفاة البترول في الزرقاء هي التي ساهمت ايضا في سخونة خط العقبة - عمان - بغداد حيث يتسابق سائقوا الصهاريج في التفريغ والتحميل »النفط« الموجود بالعقبة لمصفاة البترول وما يشكله اسطول الصهاريج من كثافة على الطريق.
ومتابعة للتطور الهائل في حركة الاسطول البري فقد عقد مؤسسو شركة نقل حاويات البضائع في المملكة اجتماعا موسعا لهم في مقر نقابة وكلاء الملاحة البحرية لتسجيل الشركة لدى الجهات المعنية.
ويرى الكابتن محمد الدلابيح المدير التنفيذي للنقابة ان تأسيس شركة متخصصة لنقل الحاويات من قبل بعض شركات الملاحة الكبرى والتخليص والنقل البري جاء تنفيذا لاستراتيجية وزارة النقل بتنظيم القطاع واعطاء دور اكبر لهذا القطاع في هذا المجال.
وبين ان رأسمال الشركة يبلغ 2 مليون دينار مدفوعة بالكامل من قبل القطاع الخاص اصحاب العلاقة بالحاويات وسيكون مقرها عمان.
وقال الدلابيح ان من اهداف الشركة المساهمة في نقل الحاويات بواسطة اسطول شحن متخصص لنقل الحاويات واعادة تحميل البضائع المصدرة من الميناء والمحافظة على سلامة الحاويات والبضائع في مرافق الشركة وكذلك التنسيق مع التجار والشركات والملاحة وكافة الجهات لتطوير وتنظيم نقل الحاويات.
من جهة اخرى ساهم قرار وزارة النقل بتحرير البضائع الواردة الى ميناء العقبة في طريقها الى بغداد من نظام الدور واجور النقل او ما يعرف بالتعويم للدور والاسعار بالنسبة للبضائع المارة عبر العقبة الى العراق في فتح باب المنافسة وتشجيع المنظمات العالمية على التعاقد مع شركات اردنية لتأمين وصول المواد الغذائية وغيرها من البضائع للعراق. حيث زادت حركة الترانزيت الى العراق عبر ميناء العقبة عن 816 الف طن في العام الماضي ضمن مذكرة التفاهم بين العراق والامم المتحدة.
الى ذلك فقد بلغ معدل استقبال ميناء العقبة السنوي خلال السنوات الثلاث الماضية 2900 باخرة وبامكان ميناء العقبة مضاعفة حجم المناولة ليصل الى 30 مليون طن سنويا.
وان 500 شاحنة يوميا تغادر الميناء محملة بالبضائع للعراق والاسواق المحلية. وحوالي 10 الاف طن تفرغ يوميا من برنامج المساعدات على ارصفة الميناء وان 60% من مجموع مساعدات الامم المتحدة تصل عبر ميناء العقبة. وبلغت الزيادة خلال الربع الاول من العام الحالي في حجم المناولة 6% وان 30 دولارا دخل الاقتصاد الاردني عن كل طن يتم تحميله في ميناء العقبة.
وتشجيعا ودعما للشاحنات تقرر زيادة 4 طن زيادة في الحمولات المحورية وان حوالي 300 الف طن مساعدات في برنامج الاغذية العالمي وصلت لميناء العقبة.
وتشهد حاليا ارصفة وساحات الميناء حالة استنفار قصوى خدمة لمتطلبات الوضع الجديد الذي تعيشه كافة القطاعات العاملة وخاصة فيما يتعلق بالنقل والتحميل والتفريغ من ناحية انشاء مساحات جديدة وعمليات تخزين متواصلة في كافة مناطق وساحات المؤسسة بالاضافة لفتح افاق تعاون مع الجهات المعنية لتسهيل عمليات النقل التي تشمل نقل الحاويات والنفط والسيارات والبضائع.
رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل