الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الربيع يرسم لوحات فنية للمتنزهين في ربوع جرش

تم نشره في الأحد 17 نيسان / أبريل 2005. 03:00 مـساءً
الربيع يرسم لوحات فنية للمتنزهين في ربوع جرش

 

 
جرش - الدستور - حسني العتوم
نشر الربيع رداءه على كافة المرتفعات والوديان والسهول في مناطق محافظة جرش واصبح المكان عبارة عن متنزه مفتوح امام حركة قوية من الرحلات بكافة اشكالها المؤسسية والأهلية.
وامتدت مساحات شاسعة بين الحقول لتحكي قصة الربيع و هذا العشق الابدي مع الارض لتتناغم مع الالوان الطبيعية اصوات الطيور وما يحفل به المكان من تنوع حيوي بهيج.
وتركزت زيارات المصطافين والمتنزهين خلال هذه الفترة في مناطق دبين والسبطة ومرتفعات سوف الغربية حيث الغابات الشجرية بأنواعها والتي تفترش ارضياتها بساطاً أخضر ملون بكافة الوان الطيف.
وقال مدير سياحة دبين يوسف زريقات ان الله سبحانه وتعالى حبانا بهذا المكان الفريد والمتميز ليس على مستوى الاردن وانما على مستوى العالم حيث يعز نظيره في العديد من مواقع العالم من حيث كونه يشكل آخر امتداد لغابات الصنوبر من شمال الكرة الارضية وبما يزخر بأنواع عديدة من النباتات البرية والطبية والطيور وانواع الحياة البرية حيث تلتقي جميع هذه العناصر في المكان وتشكل معاً المكان الامثل امام المواطنين من كافة مناطق المملكة لا سيما العاصمة لقضاء ايام الاجازة والعطل الرسمية في احضان الطبيعة المتفردة بهذا الجمال.
واضاف ان موسم الربيع والازهار في موقع الغابة يمتد لعدة شهور وكذلك في المرتفعات الجبلية حيث تسهم ظلال الاشجار في ديمومة الخضرة والازهار لفترة طويلة مما يمكن الزائرين من الاستمتاع بهذه المشاهد لفترات اطول وقال ان مما يضفي جمالاً آخر على الربيع في هذه الفترة هو تفتح ازهار الاشجار لا سيما اللوزيات التي تشكل هذه الايام لوحة فنية في غاية الجمال اضافة الى اشجار المشمش وغيرها من الاشجار التي تعيش موسمها في هذه الفترة.
ودعا زريقات الزائرين والمصطافين للقيام بدورهم الوطني تجاه هذه الازهار والحفاظ عليها والاكتفاء بالاستمتاع بمناظرها كي يراها الآخرون في اوقات أخرى ولكي يكتمل نموها لتتكاثر في المواسم المقبلة مشيراً الى ان بعض العادات السلبية التي يتم مشاهدتها والتي تتمثل بعمل الاطواق وتزيين صدور الاطفال بها وكذلك المركبات بعد الانتهاء من الرحلة مؤكداً على ان هذه الثروة الوطنية لا تقل اهمية عن اي ثروة وطنية أخرى وتستحق منا جميعاً التعاون للحفاظ عليها.
وبين ان محمية دبين الطبيعية وبعد سنوات طويلة من عدم التنظيم وبعدها عن المتابعة الحثيثة للحفاظ على مخزونها النباتي والحيواني جاءت المحمية لتؤكد مبدأ العناية بكل جوانب الغابة والتخلص من بعض المثالب التي اثرت عليها طيلة الفترة السابقة مشيراً الى ان الغابة وارضها هذا العام تكتنز بربيع سيكون دائماً ان شاء الله ويمتد لأطول فترة زمنية ممكنة من خلال اتاحة المجال امام المواطنين لاستخدام بعض المواقع والابقاء على مواقع أخرى في منأى عن الاستخدام الجائر له من حيث الزيارات ليكتمل نمو الاعشاب فيها.
وعلى ذات الصعيد فان الجبال بدت منذ ان يدخل الزائر الى المحافظة في بلدة المصطبة جنوباً عبارة عن شجرة خضراء يافعة تزينها كافة اشكال الاضاءة الملونة من خلال كم هائل من الاعشاب والازاهير حيث تمتد الجلسات للمواطنين من هذا المدخل وصولاً الى كافة المناطق سواء المنخفضة كمنطقة سد الملك طلال ام تلك التي تفجرت فيها الينابيع في القرى والمرتفعات والتي اصبحت عبارة عن متنزه مفتوح امام المواطنين.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: الدكتور حسين العموش