الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الملك امر باعدادها بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك * انطلاق قوافل الخير الهاشمية لدعم الاسر الفقيرة في مختلف مناطق المملكة

تم نشره في الاثنين 11 أيلول / سبتمبر 2006. 03:00 مـساءً
الملك امر باعدادها بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك * انطلاق قوافل الخير الهاشمية لدعم الاسر الفقيرة في مختلف مناطق المملكة

 

 
* الترك : لفتة جلالته الكريمة المتكررة تعزز التكافل والتضامن بين ابناء الشعب الواحد

عمان - بترا
انطلقت من الديوان الملكي الهاشمي امس قوافل الخير الهاشمية تحمل المعونات والمساعدات الغذائية الاساسية للاسر الفقيرة في المدن والارياف والبادية والمخيمات من مختلف مناطق المملكة التي امر باعدادها جلالة الملك عبدالله الثانـي بمناسبة اقتراب حلول شهر رمضان المبارك.
وتغطي تلك المساعدات التي اعدت ضمن طرود اكثر من 21 الف اسرة عدد افرد الواحدة منها 8 اشخاص من المواد الاساسية لمدة ستة أشهر.
وقوافل امس هي التاسعة منذ انطلاق المبادرة عام 2004 ووصل عدد الطرود التي وزعت بما فيها طرود امس إلى 114 الف طرد شملت 114 الف اسرة فقيرة في مناطق المملكة كافة.
وقال رئيس الديوان الملكي الهاشمي سالم الترك الذي اشرف على عملية تسيير القوافل..ان هذه اللفتة الكريمة تجسد السنة الهاشمية الحميدة والمتوارثة في التواصل مع ابناء الوطن للمساهمة في التخفيف من معاناة الاسر الفقيرة..مثلما انها تعزز مبدأ التكافل والتضامن بين ابناء الشعب الاردني الواحد.
وبين ان هذه المكرمة هي متكررة وتعد كل ثلاثة اشهر وتتضمن كمية مناسبة من الاغذية للاسر المحتاجة توزع في كل محافظات المملكة مشيرا إلى ان اختيارالاسر المستفيدة يتم وفق اسس محددة لضمان وصولها لمستحقيها.
وكانت الالاف من الاسر الفقيرة استفادت خلال الشهور الماضية من المعونات الغذائية التي جرى توزيعها في اطار الخطة طويلة المدى التي اعدها الديوان الملكي الهاشمي بالتعاون مع الجهات المعنية ، لضمان ايصال هذه المعونات الى مستحقيها من الاسر المحتاجة.
وقال رئيس اللجنة المشرفة على قوافل الخير الهاشمية المستشار في الديوان الملكي الهاشمي يوسف حسن العيسوي ان هذه المبادرة تأتي في اطار المبادرات العديدة لجلالة الملك عبدالله الثانـي الهادفة إلى الحد من معاناة الاسر الفقيرة وتوفير احتياجاتها الاساسية وتجسيدا للسنة الهاشمية الحميدة في ترسيخ مبدأ التكافل والتضامن بين ابناء الشعب الاردني.
واضاف ان جلالة الملك حريص على ايصال المساعدات والمعونات الغذائية للاسر الفقيرة التي تكفيها لمدة اشهر لمساعدتها على مواجهة الظروف الاقتصادية الصعبة التي تمر بها على النحو الذي يحفظ كرامتها وانسانية افرادها .
وتسير قوافل الخير الهاشمية اربع مرات وبشكل متواصل على مدار العام لتشمل جميع الاسر الفقيرة في المملكة .
وبحسب العيسوي فان كل محافظة خصص لها 1200 طرد مثلما تم اعتبار كل منطقة من مناطق البادية الثلاث على انها محافظة وخصص لكل مخيم 200 طرد من المعونات.
واكد ان لجنة مركزية تم تشكيلها من كافة الجهات ذات العلاقة برئاسة وزير التنمية الاجتماعية وعضوية الامناء العامين للوزارات المعنية ومديري الدوائر الرسمية والامنية اجرت مسحا ميدانيا لجيوب الفقر في كافة المحافظات ومناطق البادية ، بالاضافة الى المخيمات تمخض عنها تشكيل لجان فرعية برئاسة المحافظين تضم كافة الجهات الرسمية والامنية وممثلين عن الجهات الشعبية في المحافظات واعتمدت قاعدة بيانات دقيقة عن الفقراء والمحتاجين حسب درجة الفقر وبموجبها يتم تحديد الاسر المستفيدة من المعونات الغذائية استنادا الى هذه البيانات.
واضاف أنه ولضمان نجاح الية توزيع المعونات وايصالها الى مستحقيها بكل يسر وسهولة فقد تم تشكيل لجان ضمت المفتش العام في وزارة الداخلية والحكام الاداريين ومندوبين عن الديوان الملكي الهاشمي والجهات الرسمية والامنية في المحافظات .
ووفقا للعيسوي فان توزيع المواد الغذائية والمساعدات على مستحقيها من الاسر الفقيرة بدأ اعتبارا من يوم امس وعلى مدار يومين في محافظات الوسط ـ العاصمة ، البلقاء ، الزرقاء ، مادبا ، والبادية الوسطى ـ ويومي الاربعاء والخميس في محافظات الشمال ـ اربد ، جرش ، عجلون ، المفرق والبادية الشمالية ـ ، ويومي الاحد والاثنين من الاسبوع الذي يليه في محافظات الجنوب ـ الكرك ، الطفلية ، معان ، العقبة ، والبادية الجنوبية ـ .
ويجري توزيع هذه المعونات وفقا لقاعدة بيانات دقيقة عن الأسر الفقيرة والمحتاجة التي شملتها دراسات ميدانية نفذت بالتعاون مع وزارة التنمية الاجتماعية والحكام الإداريين في المحافظات.
وقال المفتش العام في وزارة الداخلية احمد العجارمه..ان تعليمات واضحة وضعت امام الحكام الاداريين للتعامل مع المساعدات الملكية بحيث توزع حسب الكشوف المعدة مسبقا على مستحقيها وضمان عدم تكرار المساعدة للاسرة ذاتها.
محافظة العاصمة
وقال محافظ العاصمة الدكتور سعد الوادي المناصير الذي اشرف على عملية التوزيع ان هذه المساعدات التي تم توزيعها امس في جميع انحاء محافظة العاصمة استفاد منها 2010 عائلات محتاجة ، مبينا ان الطرود تشتمل على مواد تموينية اساسية من السكر والارز والعدس والزيت والسمنة والمعلبات ، تكفي الاسرة الواحدة ستة شهور. واشار الى ان هذه المساعدات شملت جميع الوية المحافظة بالاضافة الى مخيمات الطالبية والوحدات والحسين والامير حسن "النصر". وقال الدكتور المناصير ان المساعدات تم توزيعها على مستحقيها باشراف ثماني لجان يرأس كل لجنة المتصرف المختص وضمت في عضويتها مندوبين عن التنمية الاجتماعية وصندوق الزكاة والاجهزة الامنية المختصة والديوان الملكي ، مبينا انه تم اعداد الكشوف من قبل لجان المسح لهذه الغاية بالتعاون مع وزارة التنمية الاجتماعية.
ودعا الدكتور المناصير العائلات المحتاجة التي لم ترد اسماؤها ضمن كشوف المساعدات لمراجعة الحاكم الاداري لتسجيلها ليتسنى للجان المسح دراسة حالتها ومن ثم ضمها لقوائم اسماء المستفيدين من المساعدات.
الرصيفة
وتم توزيع طرود الخير الهاشمية في مناطق الرصيفة وذلك استمرارا لسيرة آل هاشم العطرة في تقديم الدعم المادي والمعنوي لكل المحتاجين والفقراء والايتام على الدوام ، حيث تم توزيع 500 طرد غذائي على فقراء وايتام الرصيفة ، وقال متصرف اللواء مازن العبيد الله بان مكارم الهاشميين المستمرة للاسر الفقيرة وخاصة مع اقتراب شهر رمضان المبارك تضفي البهجة والسرور على نفوس الفقراء الذين دعوا الله بطول العمر لقائد الوطن جلالة الملك عبدالله الثانـي بن الحسين. ويأتي توزيع المواد ضمن سلسلة من المعونات الخيرية الهاشمية التي تقدم للمحتاجين في كافة ربوع الوطن ببواديه وقراه ومخيماته ، وقد تمت عملية التوزيع في مركزين هما مركز اسامة بن زيد للاحداث والاخر في مركز امن حطين ، ووزع منها 300 طرد في الرصيفة 200و طرد في مخيم حطين.
وذكر مساعد متصرف لواء الرصيفة محمد الحراحشة مدير التوزيع في مركز مخيم حطين بان التوزيع تم بكل سهولة ويسر حسب البرنامج المعد سابقا.
وقالت المواطنة حسنة ابراهيم ابو محفوظ بان هدايا الهاشميين مستمرة وليست المرة الاولى التي نحصل فيها على طرود الخير داعية بطول العمر لقائد الوطن.
وقد هتفت عدد من النسوة على ابواب مراكز التوزيع بالزغاريد عند وصول طرود الخير الهاشمية مما ادخل الفرحة في نفوس الجميع مثمنين هذا الجهد الانسانـي الكبير في رعاية شؤون المحتاجين.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش