الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

توقع مرور 60 ألف حاج من مختلف الجنسيات * مسمار : البدء بتطبيق نظام الشباك * الواحد لانجاز المعاملات في المراكز الحدودية

تم نشره في الأحد 17 كانون الأول / ديسمبر 2006. 02:00 مـساءً
توقع مرور 60 ألف حاج من مختلف الجنسيات * مسمار : البدء بتطبيق نظام الشباك * الواحد لانجاز المعاملات في المراكز الحدودية

 

 
عمان - الدستور - نايف المعاني
قال مدير ادارة الاقامة والحدود العقيد ماجد مسمار ان ادارة الاقامة والحدود هي إحدى وحدات مديرية الأمن العام وتختص بتنظيم دخول ومغادرة الأجانب القادمين والمغادرين عبر إشرافها على المراكز الحدودية البرية والجوية والبحرية فهي معنية بتنفيذ قانون الأجانب رقم 24 ـ لسنة1973 والأنظمة والتعليمات الصادرة بموجبه وتسري على العاملين بها القوانين والأنظمة والتعليمات المطبقة في جهاز الأمن العام وترتبط هذه الادارة مباشرة مع مساعد مدير الأمن العام للشرطة القضائية واضاف العقيد مسمار في مقابلة خاصة مع الدستور.
"ان أول قانون للأجانب صدر عام 1927 ، حيث كانت شؤون الأجانب ترتبط بقيادة الجيش العربي.
" وفي عام 1939 فك ارتباط فرع الجوازات عن قيادة الجيش العربي واعتبرت دائرة الجوازات العامة دائرة مستقلة مرتبطة بوزارة الداخلية معنية بشؤون الأجانب ".
وفي عام 1962 فك ارتباط مراكز الحدود عن دائرة الجوازات العامة وتم ربطها بمديرية الأمن العام ـ
«ادارة التحقيقات الجنائية»
وفي عام 1973 صدر قانون الاقامة وشؤون الأجانب رقم (24) لسنة 1973 ، حيث نصت المادة الثالثة منه على أن تؤسس في مديرية الأمن العام ادارة للإقامة والحدود تتبع لوزارة الداخلية ويسري على العاملين بها القوانين والأنظمة والتعليمات المطبقة على قوة الامن العام .
التطوير
وردا على سؤال حول التطوير والخطط المستقبلية في ادارة الاقامة والحدود قال العقيد مسمار : لقد دأبت قيادة جهاز الأمن العام على مواكبة التطور باستمرار حيث تؤهل الكوادر البشرية باستمرار عبر تدريبها للقوى البشرية تدريباً تأسيسيا ثم صقل مهاراتها بما يتلاءم ومراحل العصر وهنالك دورات وبرامج تعقد لمرتبات الاقامة أولأي وحدة حسب طبيعة عملها إضافة إلى الدورات التأسيسية الأولى واهم الدورات التي تعقد في هذه الادارة غالباً ما تكون باللغة الانجليزية والفرنسية وبرامج الحاسوب والعلاقات العامة والتعامل مع الجمهور.
واضاف ان قيادة جهاز الامن العام دأبت على توفير المعدات والتجهيزات الحديثة لمواكبة العصر والتي من شأنها المساعدة في تسهيل الإجراءات لسير العمل وانه من الواضح انتشار أقسام لهذه الادارة في مديريات الشرطة المختلفة في انحاء المملكة للتسهيل على المواطن في انجاز المعاملات المتعلقة بشؤون الأجانب .
وتعكف الادارة باستمرار من خلال توجيهات قيادة الجهاز تطوير خدماتها وقد حظيت بشرف المشاركة بجائزة جلالة الملك عبدالله الثاني للتميز الحكومي والشفافية لتنافس أقرانها من المؤسسات والإدارات الأخرى وايضا عبر المشاركة بمشاريع عدة مع صندوق الإبداع والتميز ومن هذه المشاريع مشروع تبسيط الإجراءات ومشروع النداء الآلي والدور الآلي ، وللادارة حالياً مشروع الكتروني يتم من خلاله لمتلقي الخدمة الاطلاع على واجبات الاقامة وعلى الإجراءات وعلى الوثائق المطلوبة لكل معاملة على حدة .
وهناك نشرات باللغتين العربية والانجليزية يستطيع متلقي الخدمة الحصول عليها أثناء مراجعته للادارة تسهيلا له للسير بالمعاملة ، إضافة إلى مكتب خدمة الجمهورالذي يعمل على مدار الساعة للإرشاد وتوجيه متلقي الخدمة حفاظا لوقت المواطن كما اننا نستقبل أي شكوى أو اقتراح عبرصندوق الاقتراحات والشكاوى أو من خلال مكتب خدمة الجمهور أو من خلال مراجعة ضباط القاعات في المراكز الحدودية ايضاً لتذليل الصعاب وحل الاشكالات فوراً في الموقع .
التنسيق بين المراكز الحدودية
و فيما يتعلق بالتنسيق بين المراكز الحدودية وجميع الأجهزة الامنية والحكومية والخاصة قال : ان ذلك يسير على قدم وساق بين الأجهزة العاملة جميعاً وهذا يؤدي الى تضافر الجهود لتسهيل حركة القدوم والمغادرة عبر المراكز الحدودية بيسر وأمان ليبقى الأردن مشرقاً دائماً وأبداً ويتم من خلال ذلك التنسيق المستمر حول المعضلات والمشاكل على ارض الواقع .
اعداد الحجاج
وحول اعداد الحجاج قال : من المتوقع مرور حوالي (60,000) حاج من مختلف الجنسيات عبر أراضي المملكة منهم حوالي (20,000) حاج عبر مطار الملكة علياء الدولي - ترانزيت - علما ان موسم الحج الحالي يتزامن وأعياد الطوائف المسيحية ، وستشهد المراكز الحدودية حركة ملحوظة هذا العام .
وعن عدد القادمين والمغادرين للمملكة قال : بلغت حركة القادمين والمغادرين للمنافذ الحدودية في الفترة من 1 ـ 1 ـ م2006 وحتى 30 ـ 11ـ 2006 كما يلي: بلغ عدد القادمين (5051965) ، مغادرين (4931807) ، و فيما يتعلق بالاستعدادات والترتيبات لاستقبال الحجاج ومغادرتهم أراضي المملكة عبر المراكز الحدودية فانه قبل يومين قام مدير الأمن العام بجولة تفقدية لمراكز الحدود وخاصة التي تشهد عبور الحجاج وأكد تسهيل مهمة حجاج بيت الله الحرام وتقديم التسهيلات والخدمات الامنية والإدارية والإنسانية لهم ومن هذه الترتيبات : - "التنسيق والتعاون مع كافة الأجهزة العاملة في مراكز الحدود سواء كانت أمنية ، حكومية ، خدماتية لتقديم أفضل الخدمات للحجاج وغيرهم.. والتنسيق بين المراكز الحدودية لتمرير اعداد الحافلات وإعداد الحجاج من جميع المنافذ الحدودية باتجاه مركز حدود المدورة ومركز حدود العمري ليتم استقبالهم ومغادرتهم بيسر .
كما تم تعزيزاعداد القوى البشرية في المراكز الحدودية ، بمرتبات من ادارة السير.
وتم زيادة عدد الشاشات للتدقيق لسرعة انجاز المعاملات وزيادة الكوادر البشرية من دائرة الجمارك العامة .
وتم التنسيق مع الشركات الخاصة التي تشرف على الأعمال الأخرى لزيادة كوادرها لتقديم الخدمة المطلوبة .
وقال ان الادارة ستبدأ بتطبيق نظام الشباك الواحد لانجاز معاملات على المعابر .
واشار الى التنسيق مع وزارة الصحة ومديرية الدفاع المدنـي لإسعاف الحالات الطارئة .
وهنالك اتصال وتنسيق مستمر مع الزملاء في الجانب الحدودي السعودي لتذليل كامل الصعوبات .
وقال ان هناك المرافقة الأمنية من خلال دوريات الشرطة لحافلات الحجيج لإرشادهم وتوجيههم وتقديم الخدمات اللازمة أثناء عبورهم أراضي المملكة .
وتمنى على سائقي الحافلات التقيد بقواعد السير على الطرقات وأخذ الحيطة والحذر وخاصة أننا في فصل الشتاء الذي يكثر فيه الضباب والغبار على الطرق المؤدية إلى مراكز الحدود .
رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل