الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مانشستر يونايتد ونابولي يواجهان خطر الخروج

تم نشره في الاثنين 31 كانون الثاني / يناير 2000. 03:00 مـساءً

نيقوسيا - يواجه فريقا مانشستر يونايتد ونابولي الايطالي خطر الخروج من الدور الثاني من مسابقة الدوري الاوروبي (يوروبا ليغ) لكرة القدم بعد خسارتهما ذهابا امام متيولاند الدنماركي 1-2 وفياريال الاسباني صفر-1 على التوالي.   

ولا مجال للخطأ امام مانشستر يونايتد وخصوصا مدربه الهولندي لويس فان غال الذي يعيش ضغوطات كبيرة.
وتكمن اهمية هذه المسابقة بان الفائز بها يتأهل مباشرة الى دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل وقد تكون الامل الوحيد الباقي له للاستمرار على رأس الجهاز الفني للشياطين الحمر الموسم المقبل في ظل تقارير تحدثت عن امكانية التعاقد مع البرتغالي جوزيه مورينيو لخلافته.   
ومني مانشستر يونايتد بالخسارة ذهابا 1-2 بعد ان تقدم اواخر الشوط الاول بواسطة الهولندي ممفيس ديباي وقد طالبت الصحف المحلية وانصار الفريق باقالة المدرب في اليوم التالي من دون ان تستجيب ادارة النادي.   
صحيح ان مانشستر يعاني من غياب 11 لاعبا بداعي الاصابة ابرزهم لقائده واين روني في الاونة الاخيرة لكن ذلك لا تعفي لاعبيه الاخرين من الانتقاد خصوصا بان متيولاند فريق مغمور على خريطة الكرة الاوروبية.   
ونجح مانشستر بعد خسارته امام الفريق الدنماركي في تخطي عقبة شروزبيري في ملعب الاخير 3-صفر في مسابقة الكأس الحلية ليتنفس الصعداء بعض الشيء، لكن خروجه امام متيولاند سيعجل بلا شك في اقالة فان غال.   
وقال المدرب الهولنهدي بعد لقاء شروزبيري «انا راض تماما عن الاداء الذي قدمه فريقي ضد شروزبيري.. لقد اظهروا تصميما كبيرا».   واضاف «كل شيء يجوز، لا زلنا نحارب في ثلاث مسابقات».   
وقد يعود الى صفوف الفريق الحارس الاساسي الاسباني ديفيد دي خيا الذي اصيب في كاحله خلال التحمية قبل انطلاق مباراة متيولاند ذهابا، والا سيستمر الارجنتيني سيرخيو روميرو بين الخشبات الثلاث.   
ويستقبل نابولي على ملعبه سان باولو فياريال الاسباني وهو في حاجة الى الفوز بفارق هدفين ليستمر في مشواره القاري.   ويعتبر نابولي مفاجأة الموسم في الدوري المحلي حيث تصدر عن جدارة الترتيب العام بقيادة هدافه الارجنتيني غونزالو هيغواين، لكن مستواه تراجع بعض الشيء في الاونة الاخيرة، فسقط امام يوفنتوس منافسه الاساسي على اللقب وتنازل عن المركز الاول، ثم خسر امام فياريال ذهابا صفر-1، قبل ان يسقط على ملعبه في فخ التعادل السلبي مع ميلان الاثنين الماضي.   
ولن يواجه اشيبلية الاسباني حامل اللقب في الموسمين الماضيين اي صعوبة في تخطي مولده النرويجي بعد ان تقدم عليه ذهابا 3-صفر.   
ويتوجه بوروسيا دورتموند الالماني بمعنويات عالية الى بورتو البرتغالية حيث يواجه فريق المدينة حامل اللقب عامي 2003 و2011 وذلك بعد ان تقدم عليه ذهابا بهدفين نظيفين.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش