الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مذكرات سامح حجازي : الشاكرية و الشوربا والصبارة وصاجية توابل اكلات مشهورة فـي رمضان

تم نشره في الثلاثاء 29 تموز / يوليو 2008. 03:00 مـساءً
مذكرات سامح حجازي : الشاكرية و الشوربا والصبارة وصاجية توابل اكلات مشهورة فـي رمضان

 

إعداد وتحقيق: د. هيثم علي حجازي المخطوطات والوثائق : المهندس عدنان سامح حجازي



الجمعه 15 تموز 1915

قعدت من النوم في الساعة السادسة . غسلت ومشطت شعري في المربع . بعد ان لبست خرجت للسوق . بعدها ذهبت لعند (47) . قعدنا في البيت مدة . بعدها ذهبنا لبيت أمه . قعدنا هناك للعصر . رجعنا سوية للسوق . قطعت من داوود النابلسي قميص و (....) لي وتركتها عنده . رجعت للبيت . لعبنا الشدة انا وأخي بالمربع . خرجت للسوق . قعدت مع الخوجة قليلاً امام القهوة ثم طلعنا سوية مع احمد افندي و ( 405 ) لظهر التل . وجدنا ابراهيم افندي هناك عند المكتب . قعدنا مدة . كسبت من حمّو بًشْلك برهان دورة الجنينة حَجًلْ . نزلت للبيت . كانت الشمس غايبة . تعشيت مع والدي وأخي لحمة مشوية ، وشوربا ، وسلطة ، وفول ، وتسقية . بعد المغرب حضر لعندي ( 47 ) . ذهبنا لعند ( 299 ) ثم لعند ( 6 ) خلف . اخذناهم واخذنا ابراهيم افندي من القهوة ثم ذهبنا لعنده . جاء عارف ( 405 ) و 402( ) وحمّو . سهرنا للساعة السادسة ونصف . لعبنا الشدة عن اربع بشالك راحة . بعد أنْ اكلنا فلّينا . تسحّرت مع والدي ونمت.



السبت 16 تموز 1915

قعدت هذا اليوم في الساعة الخامسة . لبست وقعدت قليلاً بالليوان . حضر لعندي ( 299 ) و ( 47 ) . قعدنا بأوظة والدي للساعة السابعة والنصف سوية . مررنا من دارنا التحتى . واجهنا عارف في الطريق . ذهبنا للصالحة كنّسناها وفرشناها وبقينا قاعدين لقبل المغرب بقليل . حضر لهناك خلف وعارف وابراهيم افندي . رجعت للبيت فوجدت والدي يصرّ مع خالي . خرجت لعند مأمور التلغراف لأجل الدراهم . كانت حسنا نائمة بالتخت . وقت المغرب تعشيت مع والدي وسعد افندي العلي وخالي . سهر عندنا جملة المآمير . أحضرنا الفونوغراف . بقوا للساعة السادسة وتسحّرت مع عمي فندي واخواني جميعا . نمت في الساعة التاسعة.



الاحد 17 تموز 1915

قعـدت من النوم في الساعة الثانية على نداء والدي لي . قبضت من رجل ثلاث ليرات وسلمتهم إياه . لبست وخرجت للسوق . وجـدت ( 6 ) بدكانة عبد الحفيظ . ذهبنا لعند محمد ( 299 ) و ( 47 ) وابراهيم . جمعناهم وذهبنا للصالحة . جمعنا مصاري بًشْلك بًشْلك لأجل عمل غـدا للجميع . قطعـنا انا وخلف لحمة وبندورة وارسلناهم للفرن . رجعنا للصالحة . حينما أتت اللحمة تغدينا وبقينا بالصالحة نلعب الشدة وغيرها للمساء . كتب ابراهيم شيئا من وظيفة ( ويليم ) . ذهبت لبيت خالي للدعوة . تعشيت مع والدي ومحمد الرجال وابو سعيد وعبد الحفيظ ومحمد علي بيهص وسليم الرجال . بعد العشا شربنا القهوة وذهبت لعند ( 47 ) بالصالحة . وجدته ينظم ويكمل قصيدة ( إنّا لأبناء العرب ) . حضروا جميع المكتبلية لهناك . لعبنا الشدة متفرقين مع عبد الحفيظ على أربع بشالك غريبة . لم خسرنا انا وابراهيم افندي . فلّينا الساعة السادسة ونصف.



الاثنين 18 تموز 1915

قعـدت من النوم في الساعة السادسة . لبست وخرجت. التقيت مع خلف وعارف امام بيتنا . كبس والدي توتون واخذ جزا ليرتين . ذهبنا للصالحة . كتبنا وظائفنا جميعا . بقينا للمغرب . حفظنا قليلاً من الوظائف . قبل المغرب خرجت مع خلف ومحمد للذهاب ثم رجعت لبيت خالي . أفطرت معه ومع ابو سعيد جليلاتي وابو قاسم جليلاتي . بعد ذلك ذهبت لعند ( 47 ) بالصالحة . حضروا الأولاد جميعاً . عملنا برووا على الورق أمام صالح افندي ( رواية صلاح الدين ) . سهرنا للسحور الساعة ( 6 ) . خرجنـا أنا و ( 6 ) و ( 46 ) وابراهيم ومحمود ومحمد . خرجنا للسوق. أكلنا طاتلي من عند ابو عمر . رجعت للبيت . وجدت والدي هناك . تسحرّت ونمت.



الثلاثه 19 تموز 1915

قعدت من النوم في الساعة الخامسة . لبست وخرجت . وجدت ابراهيم افندي في طريقي ، رجعنا انا واياه للصالحة. وجدنا مصطفى في الطريق . اخذنا المفتاح منه ورجعنا للصالحة ، قعدنا هناك . حضر خلف ومحمد . عملنا ممارسات وتمارين للرواية . حضر وديع شاهين ايضاً . خرجنا من هناك انا وخلف في الساعة العاشرة . ذهبنا لبستانهـم . نـاداه اخيه ، وانا تبطحت مدة على بعض حشيشات هناك . بقيت لقبل غياب الشمس بربع ساعة . برجوعي لقيته في الطريق . ودعته ورجعت للبيت . أفطرت مع والدي وراشد الخزاعي ومحمد الرجّال . بعد ان خرجوا ذهبت للصالحة . وجدت ( 47 ) و ( 299 ) هناك . حضـروا جميع الاولاد وحضر ايضاً حبيب أفندي . عملنا برووا للفصل الاول والفصل الثاني . بعد الاتمام لعبنا الشدة . غلبنا انا وخلف وعارف عن ثلاث بشالك . فلّينا في الساعة السابعة بعد أن أكلنا من ابو عمر .

الاربعا 20 تموز 1915

قعدت من النوم في الساعة التاسعة . بعد ان لبست اخرجت القش الذي بطربوشي وغسلته ولبست غيره . نزلت للدار التحتى قليلاً . بقيت في البيت . لم خرجت لمحل . أفطرت مع والدي واخي محمد ارز ، فخدة ، شاكرية ، شوربا ، صبارة ، وتين . بعد ذلك ذهبت للصالحة . لم وجدت احدا . بوقوفي على الباب رأيت حمّو . برجوعي انا واياه لقينا ( 47 ) و ( 299 ) . رجعنا للصالحة . حضروا الاولاد . عملنا برووا للرواية . جاء لابراهيم مكتوب به يطلبه المحاسبجي لدرعا فلأجله تعطّل فصل ( وليم ) . ارتخت همة الجماعة من جهة الرواية . عملنا برووا بالخارج . قعدت على الدرج رأيت م . فلّينـا في الساعة السادسة . ذهبنا لعنـد ابو (... ) . عزمنـا ابراهيم افـندي علـى لحمات هناك . بعدها أكلنا تطالي وفلّينا . رجعت للبيت . شربت قليلاً من قمر الدين وقرأت من كتاب حافظ نجيب مدة ونمت.



الخميس 21 تموز 1915

قعدت من النوم في الساعة الثالثة . نزلت لتحت . قعدت لبعد الظهر . بعدها تغسّلت انا واخي محمد وذهبت للصالحة . وجدت ( 299 ) على الباب . ذهبنا انا واياه لعند مصطفى في بيته امه . قعدنا مدة ثم طلعنا سوية . رجعنا للصالحة . قعدت قليلاً . حضر ( 405 ) لهناك . بعـدها ذهبت لعند الحلاق وحلقت وقعدت مدة هنالك ثم رجعت للصالحة . وجدت ( 6 ) هناك . خرجت انا واياه للسوق . قبل ذلك اخذت جريدتين من الموزع واخدتهم لوالدي بالادارة . قعدنا للساعة الحادية عشرة ونصف في دكانة عبد الحفيظ انا وآلتي . رجعت للبيت . قرات قليلاً بحافظ نجيب الى ان حضر والدي . أفطرت انا واياه وعمي واخي شوربا ، يبرق ، شراب . بعد الافطار بساعة خرجت للسوق . وجدت آلتي مع خضر ومحمود افندي بدكانة عبد الحفيظ . قعدنا هناك انا وآلتي مدة وفيرة . بعدها ذهبنا للصالحة قليلاً ثم رجعت مع خلف لبيتهم . كانت عندهم سهرة المأمورين . كان القائمقام والرئيس والمستنطق . حضر مدير المال وبعدها حضر والدي ورئيس الشعبة والقاضي وباشكاتب الشرعية . شربنا شراب وقهوة وأكلنا طاتلي وارز بحليب . فلّوا في الساعة الخامسة ونصف ، وبعدها في الساعة السادسة تسحرت انا وونس افندي وعبد القادر وخلف وعارف وحسين العبد القادر . رجعت للبيت وجدت والدي هناك . أكلت قطع برازق ونمت.



الجمعه 22 تموز 1915

«عيد الدستور »

قعدت في الساعة الخامسة وربع . بعدها بقليل شربت شربة مانيزة ، وأرسلت اخي محمد ليأتيني بلحمة شوربا . لبست بأوظة والدي وذهبت للصالحة . وجدت هناك (6) و(299) و (47) مصطفى. لعبنا الشدة ولعبنا (.....) . بقينا هناك للعصر . بعدها خرجنا انا وعارف وخلف . ذهبنا لبستانهم وكزدرنا هناك مدة ثم رجعنا للسوق . وقفنا عند دكانة الحلاق . ناداني والدي . أتيت له بقنينة الكينا من البيت . ونحن بالصالحة أرسلْنا محمد ليأتي بالفوتبول فوجدناه مشقوقا بتاتاً . رجعت للبيت وتعشيت مع أخي وأختي : شوربا ، يبرق ، وشراب . مساء اشتغلت معي الشربة . خرجت لاوظة والدي . غيّرت ألبستي وخرجت للسوق . وجدت ( 6 ) بدكانة عبد الحفيظ . كزدرنا انا واياه بالحارة التحتى ثم رجعنا للصالحة . سهرنا هناك . حضر محمد افندي زلفة . لعبنا لعبة الباكارا . فلّينا في الساعة السادسة . تسحّرت مع والدي ونمت.



السبت 23 تموز 1915

قعدت من النوم في الساعة الخامسة . لبست وذهبت للصالحة . وجدت الاولاد هناك . ارسلنا وديع لأجل ابراهيم افندي . حضر لعندنا . عزّيناه على وفاة والده . بعد ذهابه أتاني محمد بخبز ولبنة من بيت خالي . أكلت وقعدت مدة ثم ذهبت للدار . وجدت رضا ومحمد السعيد وشحادة ياسين يلعبوا الشدة . لعبت معهم مدة زائدة ثم رجعت للصالحة . قعدت مع الاولاد لقبل المغرب . رجعت مع خلف . أفطرت مع والدي وونس افندي وكايد افندي . سهرنا قدر ساعة معهم بفرنكة والدي . بعد أن طلعوا ذهبت للصالحة . حضر القائمقام و( .... ) وعبد القادر افندي . عملنا امامهم برووا من الرواية . حضر محمد افندي وحبيب افندي . لعبنا الباكارا لبعد الاذان . رجعنا كلُ لبيته . تسحرت ونمت . لم صُمت



الاحد 24 تموز 1915

قعدت من النوم بعد الظهر وبقيت في البيت للساعة الثامنة . لبست وخرجت للسوق . بعدها ذهبت للصالحة . وجدت (6) و (405) و (47) (299) يلعبون الشدة . بعـد ذهاب (405) لعبنا جمياً الباكارا لقبل المغرب بنصف ساعة . طلعنا أنا وخلف للسوق . وقفنا أمام دكانة الحلاق قيلا . أطعمني من أجاصاته من عند عبد الحفيظ . ودعته ورجعت للبيت . تعشيت مع والدي واخي : شوربا ، لحمة مشوية . صاجية توابل . بعد الافطار طلعت لأوظة والدي. غيرت البستي . وفي الساعة الواحدة وربع خرجت للسوق. وجدت ( 6 ) بدكانة عبد الحفيظ . أخذنا من عنده فستق . مرّ والدي . اطعمناه . ذهبنا للصالحة . اتفقنا مع حبيب ومحمد افندي على تمثيل رواية السموأل . لم صمت.



الاثنين 25 تموز 1915

قعدت من النوم آذان الظهر . أتيت لوالدي بشربة من عند محي الدين . لبست وذهبت للصالحة . وجدت (6) و (47) و(299) هناك . بقينا لبعد الظهر . رجعت للبيت فوجدت خالي ووالدي يصرّوا دراهم . ارسلت مع خالي صرة الليرات للبوسطة . واجهت خلف وطلع معنا . بقينا في السوق لقبل المغرب بقليل . رجعت للبيت . تعشيت وخرجت للسوق . وجدت خلف بدكانة عبد الحفيظ . كزدرنا مدة في الحارة التحتى . ذهبنا للصالحة . حضر حبيب وبرهم ومحمد زلفة . عملنا برووا الدور الاول من ( السموأل ) . بعد ذهابهم بقيت أنا (315) و (6) و (299) و (47) و (461) . تفرجنا على سهرة النساء في بيت مدير المال . بقينا لبعد الاذان . رجعت تسحرت ونمت . حضرت عمتي تمام من كفر رحتة . لم صمت.



الثلاثه 26 تموز 1915

أقعدني صباحا والدي للذهاب لرؤيا المفتش ابو صوّان افندي . لبست وذهبت لهناك . سلمت عليه وبعدها رجعت معه للبيت . واجهت والدي في الطريق . بعد مدة وافرة عملت لهم غدا : لحمة كباب وبيض وسالطة . بعد ان تغدوا تغديت انا ايضا . طلعت للبوستة خانة أستخبر عن تلغراف لوالدي . وقت العشاء تعشيت انا وابوصوّان افندي ووالدي . حضر الرئيس بك . قعد قليلاً ثم ذهب . سحبت تلغراف بعد ذلك للمفتش . ذهبت بعد ذلك للصالحة بأمر والدي . سحبنا تلغراف لمحمد حمال صاحب المكتبة الاهلية . علمنا برووا للفصل الاول . كتبت وظيفتي ( الربيع) . لعبنا الشدة مع حبيب افندي ومحمد افندي وخلف افندي . سهرنا للساعة السابعة . رجعت للبيت ، شربت وقرأت قليلاً ونمت . حضر هذا اليوم ابو صوّان افندي من درعا.

الاربعاء 27 تموز 1915

قعدت صباحاً . عملت كسر صفرة للضيف . ذهبت مع والدي والضيف للادارة . فتّش القيود والدفاتر . حضر لعندي خلف قليلاً للادارة . رجعت للبيت مع خالي . عملنا صفرة الغداء . بعد ان تغدى تغديت انا ايضا . أتيت لأهل البيت بما يلزمهم من الاغراض . تعشّى عندنا مع ابو صوّان افندي الدكتور شفيق ومحمد زلفة وابو محمد الرجّال . تعشيت ( م ) عندنا . بعد ذلك ذهبت انا وموسى السلمى . استعرنا فرس محي الدين الدلقموني لأجل ذهابي مع والدي والمدير . بعد أن نام المذكورين ذهبت للصالحة . عملنا برووا للفصل الاول . لعبنا الشدة انا ومحمد زلفة وخلف وعارف . بقينا للساعة السادسة ونصف . بعدها خرجنا . ذهبنا لعند ابو عمر . اشترينا من عنده جرابات ومحارم . رجعت للبيت.



الخميس 28 تموز 1915 ( صفحة مفقودة )



الجمعة 29 تموز 1915 ( صفحة مفقودة )



السبت 30 تموز 1915 ( صفحة مفقودة )



الاحد 31 تموز 1915 ( صفحة مفقودة )



الاثنين 1 آب 1915

قعدت في الساعة الثامنة . تغسلت ولبست . بعد العصر ذهبت لدكانة عبد الحفيظ . قعدت مدة . حضر خلف. قعدنا قليلاً ثم ذهبنا للصالحة . بقينا لقبل المغرب بخمس دقائق . رجعت أفطرت مع والدي ومحمد ثم خرجت للسوق . قعدت عند ابو قاسم مع البدو . سهرنا بالصالحة انا و (6) و (47) و (46) واخي محمد . حضر محمد زلفة. لعبنا الشدة . ثلاث مرات خسرت . حضّر والدي (...) نهاراً بعد مجيئنا من جرش بحضور ابو حمدان افندي .



الثلاثاء 2 آب 1915

قعدت من النوم في الساعة الرابعة . سابقاً كنت محضر شربة مانيزة شربتها . بعدها لبست وخرجت للسوق . قعطت لحمة شوربا . واجهت خلف . ذهبت معه ومع عمي ومحمد العواد وعلي الشاهين . اكلوا صينية لحمة في القهوة . بعد الاتمام ذهبت للصالحة . قعدت مع (47) مدة. رجعت للبيت . شربت قليلاً من المرقة ثم خرجت . واجهت خلف قريبا من الصالحة . قعدنا هناك . حضر عارف و (47) ومحمد (299) . لعبنا قليلاً (31) . فلّينا قريب المغرب . أفطرت مع والدي عند ابو محمد الرجّال . رجعت للبيت . قطعنا بطيخة وأكلنا مع والدي واخواتي . طلعت للسوق . واجهت عارف وذهبت للصالحة . حضر (6) و (299) و (351) وزيدان ومحمد افندي زلفة . لعبنا (31) . بقينا للساعة السابعة وفلّينا . رجعت تسحّرنا انا واخي . كان اذا ذاك من الجملة طاتلي . حررت هذه الصفحة وقرأت ونمت .





عائلات إربد من الأصول السورية

أرسل إليّ السيد عارف سمور ، مشكورا ، قائمة تتضمن أسماء عائلات إربداوية كانت قد قدمت إلى إربد خلال العهد التركي وعند قيام الثورة العربية الكبرى ، واستقرت فيها . وهذه العائلات الكريمة هي :



المحايري ، الصباغ ، الرجّال ، مرزوقة ، قزّيها (الدلاّل) ، الأعرج ، أبو الراغب ، السخني ، الطيان ، القضماني ، السحّار ، الجزائري ، الحلبي ، الظاظا ، شاهين ، اللحام ، غنام ، حباب ، أبو جنيد ، يغمور ، سكرية ، الحناوي ، شرار ، الطحان ، السيوفي ، الشرقطلي ، النابلسي ، الفران ، الساعاتي ، الخطيب ، جمعة ، أبو البيض ، الحلبوني ، خورشيد ، أبو رحمون ، مارديني ، الشيخ سالم ، الأمعري ، شموط ، عليكو ، البنا ، السمكري ، سوسان ، الرافعي ، البكري ، الحلبي ، الملقي ، بيتموني ، الساطي ، الحمصي ، بيبرس ، ناصيف ، السقال ، زهران ، العطنة ، كريزم ، الحكيم ، دركل ، القهوجي ، الحموي ، اليبرودي ، السلاخ ، قرمان ، قطيفان ، أنوس ، فتوح ، فياض ، الفرواتي ، الحاوي ، الجباصيني ، الخياط ، الرواس ، الشماع ، الخرطبيل ، أبو السميد ، القطامي ، سركيس ، بطماني ، الملل ، البيطار ، كركور ، المكنست ، مقلالة ، شعشاعة ، الشربجي ، السروجي ، سلوم ، الأزرعي ، البيرقدار ، يارد ، السراج ، الشعار ، حليم سلامة ، بركات ، سعدون ، الملا ، حشيشو ، الحلواني ، أبو رجيع ، الحلاق ، ديران ، بيضون ، القصيرين ، المتوالي ، الزرعي ، السعدي ، مهيار ، الغرّام .

التاريخ : 29-07-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش