الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

السالم: «العمل» تعكف على إنشاء مجلس أعلى لتنمية الموارد البشرية

تم نشره في الأحد 26 تشرين الأول / أكتوبر 2008. 03:00 مـساءً
السالم: «العمل» تعكف على إنشاء مجلس أعلى لتنمية الموارد البشرية

 

عمان ـ بترا

قال وزير العمل باسم خليل السالم ان العمالة الوافدة تسيطرعلى سوق العمل الاردني وعددها المسجل لدى الوزارة يبلغ نحو 320 ألفا ، فضلا عن تقديرات تتحدث عن وجود 100 الف عامل غير قانوني، واضاف السالم في ندوة حوارية نظمتها (بترا) وأدارها مدير عام الوكالة الزميل رمضان الرواشدة ، ان احصائية رسمية تفيد بان سوق العمل المحلي اوجد في العام 2007 حوالي 70 ألف فرصة عمل جديدة ، شغل منها العمال الاردنيون 58 الف فرصة ، في حين استحوذت العمالة الوافدة على 135 الف فرصة عمل من مجموع 220 الف فرصة توفرت في السنوات الاربع الماضية.

ولفت السالم الى اشكالية تتعلق بفرص العمل المرتبطة بالاستثمارات وتوزيعها الجغرافي ، فبالنسبة للاردني الباحث عن العمل سيجد صعوبات كبيرة تتعلق بتنقله من محافظة الى اخرى من حيث السكن والمواصلات وغيرها ، ما يجعل المردود المالي للعمل غير كاف لتلبية هذه الاحتياجات في حين ان العامل الوافد لا يواجه هذه المشكلات.

وتابع "من هنا جاءت المبادرة الملكية السامية التي دعت الى تشكيل الشركة الوطنية للتشغيل والتدريب ، والتي التحق بها شباب من الجنوب والشمال ومن كل مناطق المملكة ويتم تأمين السكن والمأكل لهم".

ولمعالجة هذه الاشكالية اوضح السالم انه تم نقل الاستثمارات إلى المواقع التي توجد فيها نسبة بطالة مرتفعة ، وذلك في اطار ما يعرف

بـ (مبادرة الفروع الانتاجية للشركات ) ، مشيرا الى قيام جلالته بافتتاح مصنع الشوبك ( تحت الإنشاء) ودعم وزارة العمل لسبعة فروع انتاجية لشركات عاملة في صناعة الملابس لتشغيل 3500 عامل وعاملة في مناطق الشوبك والطفيلة وفقوع بالكرك ودليلة الحمايدة بمادبا ، والشونة الجنوبية ، والوسطية باربد ، ودير ابي سعيد ضمن الخطة التنفيذية لهذه المبادرة للعام 2008 .

وقال السالم ان كلفة الفروع الانتاجية تقدر بحوالي 10 ملايين دينار ، وقد تكرم جلالة الملك بتمويل انشاء فرعين انتاجيين ، على ان يتم انشاء بقية الفروع الانتاجية من موازنة الوزارة وصندوق التشغيل والتدريب والتعليم المهني والتقني.

واضاف ان خطة وزارة العمل تقضي بالتوسع في انشاء الفروع الانتاجية العام المقبل ليصار الى اضافة ثلاثة فروع انتاجية في كل من المفرق وجرش ومعان لاستيعاب الف عامل اضافي.

وحول السبب الرئيسي للبطالة وما يسمى بثقافة العيب بين الشباب قال "انا لست من الذين يعتقدون بشيء اسمه (ثقافة عيب) ، ولا اعتقد ان مثل هذه الثقافة موجودة لدينا في الاردن ، فالأردني الباحث عن العمل اذا ما وجد فرصة ذات مردود مالي ووجد ظروفا وبيئة عمل مناسبة فانه سيقبل بها دون تردد".

واضاف "ان البطالة حاليا في أدنى رقم وصلت اليه ، فهي وفق آخر مسح سكاني 12 % للربع الثالث ما يعني ان سياسة الحكومة في مواجهة البطالة في الطريق الصحيح".واكد ان الوزارة بصدد إنشاء مجلس أعلى لتنمية الموارد البشرية ، ليكون جهة إشرافية وتنسيقية بين المجالس المعنية بتنمية الموارد البشرية وهي: مجلس التعليم العالي ومجلس التربية والتعليم ومجلس التشغيل والتدريب والتعليم المهني والتقني وذلك فيما يتعلق بالسياسات العامة والاستراتيجيات المعنية بتنمية الموارد البشرية.

ولفت الى الانتهاء من المراحل الدستورية لإنشاء مجلس التشغيل والتدريب المهني والتقني لتوفير مظلة للسياسات العامة لقطاع التشغيل والتدريب والتعليم المهني والتقني والتنسيق بين الجهات المعنية بالتنفيذ والتمويل.واشار إلى دور صندوق التدريب والتشغيل المهني والتقني المنبثق عن المجلس في خدمة العملية التدريبية ، والذي يمول من اقتطاع 1 % من ارباح الشركات المساهمة لتمويل المشاريع التي تقوم بها الوزارة بالتعاون مع القطاع الخاص ، او بالتعاون مع القوات المسلحة الأردنية وأي مشروع تدريبي يقترحه القطاع الخاص يؤدي إلى تشغيل الأردنيين ، بعد دراسته والتأكد من جدواه.واشار الوزير الى ان الشركة الوطنية للتشغيل قامت بزيادة أعداد المنتسبين اليها و أعداد الخريجين الملتحقين بسوق العمل.

التاريخ : 26-10-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش