الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

منطقة معان التنموية توفر 20 ألف فرصة عمل بحلول عام 2025

تم نشره في الاثنين 20 أيلول / سبتمبر 2010. 03:00 مـساءً
منطقة معان التنموية توفر 20 ألف فرصة عمل بحلول عام 2025

 

 
معان - الدستور - قاسم الخطيب

وفرت منطقة معان التنموية فرص عمل للعاطلين عن العمل من أبناء المحافظة في مختلف مشاريعها وخاصة المجتمع السكني والروضة الصناعية التي بوشر العمل باقامة العديد من المشاريع الصناعية فيها .

ويتوقع أن تساهم منطقة معان التنموية بتوفير ما يقارب 20 الف فرصة عمل بحلول العام 2025 ، كما تسعى لرفع المستوى المعيشي للمواطنين في محافظة معان ، وتأمين النمو الاقتصادي والاجتماعي المتوازن فيها .

ويعتبرموقع المجمع السكني المقابل لجامعة الحسين بن طلال أحد المحاور الرئيسية في المنطقة ويعمل هذا المجمع الذي يغطي مساحة 1 كم2 على توفير جميع المرافق والخدمات اللازمة لتغدو المنطقة مكاناً مثالياً للعيش الهانىء .

وقال مدير المشروع المهندس جمال عبيد أن نسبة الانجاز في مشروع سكن الطلاب تجاوزت 82 % ، حيث يعمل السكن على خدمة 3 الاف طالب من طلبة جامعة الحسين بن طلال المحاذية للمجتمع السكني ، المتوقع الانتهاء منه مع بداية العام الدارسي القادم 2011 .

وأشار المهندس عبيد الى أن العمال من أبناء المجتمع المحلي من مدينة معان يعملون في مختلف المهن خاصة الإنشائية والكهربائية والخرسانة مؤكداً أن أبناء معان يتخطون حاجز ثقافة العيب وانخرطوا في العمل إلى جانب زملائهم من باقي مناطق الوطن وخارجه .

ويقول احد المقاولين المحليين أن العاملين الرئيسين في أعمال التشطيب وخاصة بناء الطوب الحجري هم أتراك ومعاونيهم ومساعديهم من أبناء المجتمع المحلي ، حيث يتابعون عمل الخبراء الأتراك لهذه المهنة الفريدة باصرار على فهمها وتطبيقها من خلال ممارستهم العملية والتي تعد المهنة الأولى من نوعها في محافظة معان.

ويصف العامل محمد نايف وهو مساعد بناء طوب حجري ان"سعادته لا توصف عندما شاهد العمل بهذه الطريقة ، مؤكداً على استمراره بالعمل ليتعلم هذه المهنة وليضمن مستقبل زاهر له ولعائلته .

ولفت مقاول الكهرباء الفرعي شجاع آل خطاب الى أن نسبة %90 من عمال الكهرباء في المشروع هم من أبناء المجتمع المحلي في معان .

وأشار الى أن الجميع منتظم في العمل ويتقنوا مهنة تمديد الكهرباء بصورة كبيرة ، مؤكدا أن هناك إقبالا كبيرا على هذه المهنة من أبناء معان متخطين حاجز ثقافة العيب و كمقاولين من أبناء المنطقة يقومون بتوعية الشباب في المدينة بالانخراط في الأعمال المختلفة كالكهرباء وأعمال الخرسانة والتشطيب في مشاريع شركة تطوير معان.

وحسب المقاولين فان مجموع العمالة من مدينة معان تشكل النسبة الأكبر بين العاملين ، حيث تزيد عن (60) عاملا من أبناء مدينة معان مقابل 40 - 50 عاملا من مناطق مختلفة وعمالة وافدة.



Date : 20-09-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش