الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

فعاليات الحسا: زيارة الملك تعبر عن قرب قائد الوطن من أبناء شعبه

تم نشره في الخميس 30 آب / أغسطس 2012. 03:00 مـساءً
فعاليات الحسا: زيارة الملك تعبر عن قرب قائد الوطن من أبناء شعبه

 

الحسا – الدستور – سمير المرايات

عبرت الفعاليات الشعبية والرسمية والشبابية في لواء الحسا عن فرحتها الكبيرة بالزيارة الملكية السامية، مؤكدة أن زيارة جلالة الملك للواء الحسا، وافتتاحه المركز الطبي العسكري الشامل عنوان من عناوين التقدم والازدهار لمناطق الحسا وجرف الدراويش والسلطاني.

وعبرت الفعاليات عن اعتزازها بالقيادة الهاشمية الملهمة، مثمنين المكارم الملكية والمبادرات الحيوية التي طالت لواء الحسا ومنها هذا المركز الشامل الذي سيقدم خدماته الطبية للمواطنين ومستخدمي الطريق الصحراوي والتعامل مع الحالات الطارئة والحوادث التي تقع على هذا الطريق.

الشيخ توفيق أبوجفين ثمن لجلالته سعيه المتواصل لتحقيق الرسالة السامية التي يسعى جلالته لتحقيقها لأبناء الوطن بتوفير العيش الكريم والحياة المميزة، وأكد أن هذه المكرمة الملكية التي شملت لواء الحسا ستسهم في تطوير الواقع الصحي والطبي في اللواء وتوفير خدمات طبية مميزة بإشراف طواقم القوات المسلحة المؤهلة والمدربة والتي تعد الأنموذج الراقي في التعامل وتقديم الخدمات الصحية والطبية المميزة بين دول العالم كافة.

وأكد أن هذا المركز الطبي سيسهم في التخفيف على المرضى الذين كانوا يتنقلون للعلاج بين محافظتي الطفيلة والكرك لا سيما الذين يعانون من أمراض الباطنية والأنف والحنجرة والعيون والاسنان وغيرها، مشيرا الى أن جلالته استمع الى المراجعين لهذا المركز المميز، ما يعكس حرص جلالته على الالتقاء بأبناء الوطن على امتداد الثرى الهاشمي الطهور وتحقيق احتياجاتهم ومطالبهم فيما يعد هذه المركز الشامل الذي سيقدم خدماته على مدار الساعة أحد الصروح الحيوية والخدمية الطبية في لواء الحسا.

واشار الشيخ محمد سالم البنيان من منطقة جرف الدراويش الى المكارم الهاشمية التي طالت مناطق لواء الحسا من مراكز شبابية وتوسعة في الخدمات الطبية، ما أسهم في الحد من المعاناة التي يجدها المرضى لدى مراجعتهم العيادات المتخصصة في الطفيلة والكرك، مشيرا الى أن هذه الزيارة للواء الحسا تؤكد حب القائد لأبناء شعبه والوقوف على احتياجاتهم والاستماع إلى مطالبهم، حيث يسعى جلالة الملك أن يكون دوما الأقرب إلى أبناء شعبه يتلمس آمالهم وأحلامهم ويشاركهم أمنياتهم وأمانيهم في تحديد الأولويات للمشاريع التي تنعكس على واقعهم وتحسن ظروفهم المعيشية.

واشار البنيان الى ان لقاء جلالته بالمرضى في هذا المركز والاستماع إليهم عن قرب يؤكد الحرص الملكي المتواصل لدعم مسيرة الخدمات الطبية والمساهمة في توفير خدمات طبية مزودة بالكوادر الطبية والتمريضية والأجهزة الطبية المتطورة وسيسهم بشكل كبير في تطوير واقع الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين.

واشار علي الحجايا، احد المرضى المراجعين للمركز الطبي في لواء الحسا، الى أن مكرمة جلالته للواء الحسا جاءت كالبلسم الشافي للعديد من المشاكل الصحية التي كان يعانيها ابناء اللواء والمناطق المحيطة به كالسلطاني وجرف الدراويش، لافتا الى أن تقديم خدمات طبية على مدار الساعة الى جانب توفر عيادات اختصاص في هذا المركز سيسهم في تطوير الواقع الصحي والطبي في لواء الحسا وضمن كادر طبي مؤهل واجهزة ومعدات طبية متطورة.

وقال الشيخ نصار قريفان ان مبادرات جلالة الملك عبد الله الثاني منذ تسلمه سلطاته الدستورية تعد انطلاقة وبداية لعهد من التطوير والتحديث والرعاية والعناية بصحة الإنسان وعيشه الكريم، ما يشكل رافعة حقيقية لبناء المجتمع الأردني الأكثر حداثة وقدرة على مواكبة العصر وبمختلف المجالات في مقدمتها التطوير الصحي والتعليمي والذي هوالاساس تبنى عليه أسس التقدم، مشيرا الى ان افتتاح جلالته للمركز الطبي الشامل العسكري جاء ليجسد مدى حرص جلالته لرعاية أبنائه في مناطق البادية والحرص على تقديم افضل الخدمات الطبية لهم.

وعبر الوجيه خلف الحجايا عن اعتزازه بالقيادة الهاشمية الملهمة وتوجهاتها الحكيمة نحورعاية ابناء الوطن وتوجهيه الخدمات الطبية للمناطق النائية، مشيرا الى اهمية هذا المركز الطبي الشامل الذي سيسهم في تحسين مستويات الخدمة المقدمة للمواطنين.

وأكد أن زيارة جلالته تجسد نهج التواصل الملكي مع كافة ابناء الوطن للوقوف على همومهم وتطلعاتهم واحتياجاتهم للتخفيف عنهم وتلمس احتياجاتهم، معتبرا مكرمة جلالته بهذا المركز نقلة نوعية تضاف الى مكارم جلالته التي طالت هذا اللواء.

وثمن رؤساء جمعيات خيرية وتعاونية واندية وعدد من ممثلي القطاع الشبابي في اللواء عن اعتزازهم وولائهم للقيادة الهاشمية المهمة الحريصة على تحقيق احتياجات ومطالب ابناء اللواء، مشيرين الى أن جلالته اطلع خلال افتتاحه هذا المركز على مستويات الخدمة التي تقدم للمواطنين فيما يعد هذا المركز مكرمة ملكية سامية ستحقق لابناء اللواء خدمات نوعية وطبية الى جانب المساهمة في اسعاف وانقاذ الحالات الطارئة الناتجة عن حوادث السير التي تقع على الطريق الصحراوي بشكل مستمر.

وقالوا ان اقامة هذا المركز ومواصلة خدماته على مدار الساعة من خلال طاقم يضم العشرات من الأطباء والممرضين سيسهم في إنقاذ أرواح ممن يتعرضون للحوادث على طريق دولي، ويتم نقلهم للمستشفيات في الكرك والطفيلة والتي تبعد مسافات طويلة عن الطريق الصحراوي، مشيرين الى ان مكارم جلالته المتواصلة للواء الحسا طالت مختلف الصعد التنموية.

وقال الدكتور نايل الحجايا ان المبادرات الملكية والمكارم التي عمت مختلف ارجاء الوطن اسهمت في احداث نقلة نوعية لكافة المحافظات وخففت من معاناة المواطنين لا سيما ما يخص المراكز الطبية التي تتبع للخدمات الطبية الملكية والتي تعد من الخدمات الطبية النوعية والمميزة، مشيرا الى أن شمول لواء الحسا بمركز طبي شامل يعمل على مدار الساعة يعد مكرمة سامية يثمنها كافة ابناء الوطن لان هذا المركز سيخدم شريحة واسعة من مستخدمي الطريق الصحراوي الى جانب أبناء لواء الحسا.

التاريخ : 30-08-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش