الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الفرنسيون يحيون ذكرى ضحايا «شارلي ايبدو»

تم نشره في الأحد 8 كانون الثاني / يناير 2017. 10:16 مـساءً - آخر تعديل في الأحد 8 كانون الثاني / يناير 2017. 10:16 مـساءً

 باريس -  بعد عامين على الاعتداءات التي استهدفت صحيفة «شارلي ابدو» ومتجرا يهوديا في باريس، تجمع مئات الأشخاص مساء امس الاول وسط العاصمة الفرنسية إحياء لذكرى الضحايا الذين تمت تلاوة أسمائهم، في وقت اعلن فيه وزير الدفاع الفرنسي جان ايف لودريان ان الانظمة الامنية الفرنسية احبطت 24 الف هجوم معلوماتي خارجي استهدفت اجهزة الدفاع خلال سنة 2016. 

 وقالت امرأة مسنة تستند إلى عكاز في ساحة الجمهورية لوكالة فرانس برس «إنها تمطر، والطقس بارد، وأنا مصابة بقليل من الزكام، لكنني أتيت رغم ذلك، لأنه كان يجب أن أكون موجودة هنا»، وقد بدت متأثرة وقالت إنها لا تزال تتذكر واحدا من الضحايا هو الرسام كابو عندما كان يرسم في أحد المباني الجامعية قبل سنوات عدة،  واعتبرت تلك المرأة أن الاعتداء على صحيفة «شارلي ابدو» شكل «نقطة انطلاق لكل ما حدث من بعده»، في إشارة إلى موجة الاعتداءات التي شهدتها فرنسا على مدى عامين. 

 وكان الأخوان شريف وسعيد كواشي قد أقدما في 7 كانون الثاني 2015 على قتل 12 شخصا في هجوم مسلح على مقر مجلة «شارلي ايبدو» الاسبوعية الساخرة، وكان بيهنم مدير الاسبوعية وعدد من كبار رساميها وشرطيان،  وبعد يومين من المجزرة، لقي الاخوان كواشي مصرعهما بنيران الشرطة اثناء محاولتها اعتقالهما في ضاحية العاصمة،  وفي التاسع من الشهر نفسه، أقدم أحمدي كوليبالي على احتجاز رهائن داخل متجر يهودي في باريس وقتل اربعة منهم قبل ان تقتله الشرطة.

 وفي شأن منفصل اعلن وزير الدفاع الفرنسي جان ايف لودريان ان الانظمة الامنية الفرنسية احبطت 24 الف هجوم معلوماتي خارجي استهدفت اجهزة الدفاع خلال سنة 2016.

 وفي مقابلة مع صحيفة «جورنال دو ديمانش» قال لورديانانه منذ تسلمه مهامه في 2012 و»تحديدا منذ ثلاث سنوات، بات التهديد المعلوماتي رئيسيا بما في ذلك لادواتنا العسكرية».

 وبعد اتهام اجهزة الاستخبارات الاميركية روسيا بقرصنة حملة الانتخابات الرئاسية، قال لودريان ان مثل هذه العملية تعد «تدخلا غير مقبول، في حال قامت بها دولة».  

 من جانب آخر عبر الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند عن رغبته في التوجه إلى واحدة من المناطق التي ستسلم فيها القوات المسلحة الثورية الكولومبية (فارك) أسلحتها، وذلك في إطار زيارة له إلى كولومبيا أواخر كانون الثاني، على ما أعلنت مصادر في الخارجية الكولومبية امس الاول.  (ا ف ب)

 

رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل - المدير العام: د. حسين أحمد الطراونة