الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اليونايتد ودورتموند يعودان من معقلي الريال وشاختار بتعادلين ثمينين

تم نشره في الجمعة 15 شباط / فبراير 2013. 03:00 مـساءً
اليونايتد ودورتموند يعودان من معقلي الريال وشاختار بتعادلين ثمينين

 

نيقوسيا - (ا ف ب)

اكتفى ريال مدريد الاسباني، الطامح الى الفوز باللقب للمرة الاولى منذ 2002 وتعزيز رقمه القياسي (9 القاب حتى الان)، بانهاء الفصل الاول من موقعته النارية مع ضيفه مانشستر يونايتد الانكليزي بالتعادل 1-1 الاربعاء على ملعب "سانتياغو برنابيو" في ذهاب الدور نصف النهائي من مسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم.

وكان يونايتد البادىء بالتسجيل في الدقيقة 20 عبر داني ويلبيك، الا ان لاعبه السابق البرتغالي كريستيانو رونالدو ادرك التعادل في الدقيقة 30، ثم فشل اي من الطرفين في الوصول الى الشباك رغم الفرص الكثيرة، خصوصا لاصحاب الارض الذين سيسافرون الى مانشستر في الخامس من الشهر المقبل وهم في وضع صعب لان التعادل السلبي سيكون كافيا لفريق "الشياطين الحمر" من اجل بلوغ ربع النهائي.

وتتميز الموقعة بين ريال ويونايتد بنكهة خاصة لانها تجمع بين المدربين البرتغالي جوزيه مورينيو والاسكتلندي اليكس فيرغوسون اللذين دخلا في العديد من المشادات العلنية خلال فترة اشراف الاول على تشلسي الانكليزي، اضافة الى ان البرتغالي كان يشرف على مواطنه بورتو عندما اطاح بيونايتد من الدور الثاني للمسابقة عام 2004 (2-1 و1-1) في طريقه الى اللقب.

وكانت المباراة الاولى بين مورينيو والسير اليكس منذ الدور عينه من موسم 2008-2009 عندما قاد الثاني يونايتد الى الفوز 2-صفر بمجموع المباراتين على انتر ميلان الايطالي، وقد خطا المدرب الاسكتلندي نصف خطوة لتكرار السيناريو بفضل الهدف الذي سجله اليوم خارج معقله لانه مهد الطريق امامه لكي يثأر من النادي الملكي الذي خرج فائزا من المواجهة الاخيرة بين الطرفين في ربع نهائي نسخة 2003 حين فاز ذهابا 3-1 على ارضه ثم رد يونايتد بحسم لقاء الاياب 4-3 لم يكن كافيا في مباراة رائعة ومجنونة سجل فيها البرازيلي رونالدو ثلاثية للفريق الملكي على ملعب "اولد ترافورد" والبديل ديفيد بيكهام ثنائية ليونايتد.

كما تحمل المواجهة بين الفريقين طعما خاصا لانها المرة الاولى التي يلتقي فيها رونالدو فريقه السابق مانشستر منذ ان تركه في 2009 مقابل صفقة قياسية تجاوزت التسعين مليون يورو. وبدأ مورينيو الذي يفتقد الحارس القائد ايكر كاسياس بسبب كسر في يده، اللقاء باشراك الفرنسي كريم بنزيمة اساسيا في خط المقدمة على حساب الارجنتيني غونزالو هيغواين ومواطنه رافايل فاران في قلب الدفاع على حساب البرتغاليين بيبي الذي تعافى من عملية جراحية في كاحله خضع لها في اوائل الشهر الماضي، وريكاردو كارافاليو.

اما بالنسبة لفيرغوسون فاستبعد قلب الدفاع والقائد الصربي نيمانيا فيديتش عن التشكيلة واشراك جوني ايفانز اساسيا الى جانب ريو فرديناند، كما اعتمد تشكيلة هجومية باشراك داني ويلبيك والياباني شينجي كاغاوا الى جانب الثنائي واين روني والهولندي روبن فان بيرسي وغاب الجناح اشلي يونغ بسبب الاصابة، فيما جلس الاكوادوري انتونيو فالنسيا وتوم كليفرلي وفيل جونز على مقاعد الاحتياط.



شاختار (2) دورتموند (2)



حذا بوروسيا دورتموند الالماني حذو مانشستر يونايتد وقطع شوطا هاما نحو بلوغ ربع النهائي للمرة الاولى منذ موسم 1997-1998 حين كان يدافع عن لقبه، وذلك بعودته من ملعب "دونباس ارينا" الخاص بمضيفه شاختار دانييتسك الاوكراني بالتعادل 2-2 امام 52 الف متفرج.

وسجل الكرواتي داريو سرنا (31) والبرازيلي دوغلاس كوستا (68) هدفي شاختار، والبولندي روبرت ليفاندوفسكي (41) وماتس هوملز (87) هدف بوروسيا دورتموند.

وكان شاختار الطرف الافضل في معظم فترات اللقاء وكان الاجدر بالفوز.



الامور لم تحسم بعد



اتفق مدربا ريال مدريد ومانشستر يونايتد جوزيه مورينيو واليكس فيرغوسون على ان الامور لم تحسم بعد بعد تعادل فريقهما 1-1 على ملعب سانتياغو برنابيو.

وسيلتقي الفريقان في مباراة الاياب في 5 اذار المقبل على ملعب اولدترافورد لتحديد هوية المتأهل الى ربع النهائي علما بان التعادل السلبي يكفي مانشستر لتحقيق هذا الهدف.

وقد اعرب مورينيو عن ثقته بقدرة فريقه على التسجيل في اولدترافورد وقال في هذا الصدد "نستطيع من دون ادنى شك التسجيل على ملعب اولدترافورد، سبق لعدة فرق ان نجحت في التسجيل هناك هذا الموسم، وهم يعرفون ذلك جيدا".

واضاف "بسبب ثقافة كرة القدم الموجودة في انكلترا، لا اعتقد بان مانشستر سيعتمد اسلوبا دفاعيا كما فعل هنا". واضاف "المعادلة بسيطة ايابا، يتعين علينا التسجيل".

وبدا مورينيو قويا في مواجهة الضغوطات التي يواجهها وتحديدا من الصحافة الاسبانية وقال "لا اشعر باي ضغوط. ابذل قصارة جهدي لكي اقوم بعملي على افضل ما يكون. يستطيع ريال مدريد تسجيل الاهداف خارج ملعبه".

ولا شك بان فيرغوسون كان الاكثر سعادة بين المدربين بسبب العرض الجيد الذي قدمه فريقه والنتيجة التي تعطيه افضلية نسبية، وقد اشاد على وجه الخصوص بحارس مرماه دافيد دي خيا والمهاجم داني ويلبيك وفيل جونز.

وقال المدرب المخضرم الساعي بدوره الى احراز اللقب القاري للمرة الثالثة بعد عامي 1999 و2008 "دي خيا كان رائعا وقام بالتصدي لاربع او خمس كرات خطرة، لكنه يقوم بذلك على مدى الموسم الحالي".

واضاف "كنت مستاء في الشوط الاول من اداء فريقي لاننا لعبنا بطريقة دفاعية متأخرة، لكن الهدف الذي سجلناه خارج ملعبنا يكتسي اهمية كبيرة. الامور لم تحسم بعد لكن الهدف يمنحك فرصة جيدة للتأهل".

وتابع "كان الفريق يضم اربعة مهاجمين وبالتالي اعتقد باننا جئنا الى هنا للفوز مع العلم بانه لو عرض علي التعادل 1-1 قبل المباراة لكنت رضيت به".

وكشف "سنلعب بطريقة مختلفة على ملعبنا. ريال مدريد يجيد الهجمات المرتدة لكننا نستطيع تسجيل اهداف عدة. الفريق الذي سيفتتح التسجيل ايابا ستكون فرصته اكبر".

ولدى سؤاله عن عدم اشراك قائد الفريق نيمانيا فيديتش قال "اشركت فيديتش ضد ايفرتون قبل ثلاثة ايام لاننا كنا في حاجة الى قوته البدنية في تلك المباراة. وبسبب الاصابة التي عانى منها في ركبته في الاونة الاخيرة لا يستطيع خوض مباراتين في مدة زمنية قصيرة شأنه في ذلك شأن ريو فرديناند".

التاريخ : 15-02-2013

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش