الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ضبط ادوية بيطرية منتهية الصلاحية بعيادة في وادي السير

تم نشره في الاثنين 4 كانون الثاني / يناير 2016. 07:00 صباحاً



 عمان- الدستور- دينا سليمان

 ضبطت الاجهزة المختصة في مديريه زراعة لواء وادي السير شعبة الثروة الحيوانية التابعة لمديرية زراعة العاصمة ادوية ومستلزمات بيطرية وعلاجات منتهية الصلاحية تمت مصادرتها من احدى العيادات البيطرية الخاصة.

وقال مدير الإعلام في الوزارة الدكتور نمر حدادين إن عملية الضبط آنفة الذكر تمت بالتعاون بين شعبة الثروة الحيوانية في مديرية زراعة لواء وادي السير وقسم البيطرة في القويسمة بالتعاون مع كوادر الشرطة البيئية، إذ تم ايداع كافه المواد المصادرة والتحفظ عليها في مستودع البيطرة في جاوا التابع للوزارة وتم كتابة ضبط رسمي وتحويله الى الجهات المختصة لاتخاذ الاجراء القانوني بحق المخالف.

وخلال الجولات الميدانية المقررة لكادر مديرية الزراعة على العيادات البيطرية المختلفة للقطاع الخاص تبين وجود مخالفة لدى احدى العيادات البيطرية الكائنة في منطقة وادي السير لمخالفته احكام المادة ( 45 ) من قانون الزراعة المؤقت رقم ( 44 ) لسنه 2002 والتعليمات الصادرة بموجبه.

وخلال الكشف على العيادات والمستودعات البيطرية تم ضبط كمية كبيرة من العلاجات البيطرية المختلفة منتهية الصلاحية وتم التحفظ عليها مثل لقاحات متنوعة ومضادات حيوية مختلفة العبوات وتم التحفظ عليها وتحرير ضبط مخالفه للعيادات بوجود لجنه مكونة من اطباء بيطريين مكلفين بالإشراف على العيادات والمستودعات والعيادات البيطرية في العاصمة بالإضافة الى عدد من افراد الشرطة.

وناشد حدادين مربي الثروة الحيوانية والمواطنين الذين يقتنون حيوانات اليفة في منازلهم عند شرائهم علاجات بيطرية التأكد من صلاحيتها من خلال قراءة مدة الصلاحية للعلاج وتاريخ انتهاء المدة العلاجية كذلك تسعيرة نقابة الاطباء البيطريين للتأكد من صلاحيتها للاستعمال،وفي حال وجود اية شكوك عليهم الاتصال بمديريات الزراعة المختلفة المنتشرة في كافة محافظات المملكة للتبليغ عنهم لأخذ الاجراءات المناسبة بحق المخالفين، كون الوزارة لن تسمح لفئة قليلة من بعض التجار استغلال المواطنين من خلال بيعهم ادوية منتهية الصلاحية ولا قيمة علاجية لها .



 

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل