الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الاسبوع السادس بدوري المناصير للمحترفين : الحسين يرد ضيفه الوحدات خاسرا

تم نشره في الاثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر 2009. 03:00 مـساءً
الاسبوع السادس بدوري المناصير للمحترفين : الحسين يرد ضيفه الوحدات خاسرا

 

اربد - حسين الزعبي

رد الحسين اربد ضيفه الوحدات خاسرا بهدفين بهدفين مقابل هدف واحد في المباراة الجماهيرية التي جمعت الفريقين يوم امس على ستاد الحسن وشهدت فرصا ضائعة ابرزها ركلة الجزاء التي اهدرها مدافع الوحدات باسم فتحي في الدقيقة الاخيرة من المباراة.

الحسين اربد تقدم بهدفين في الشوط الثاني فسجل احمد عبدالحليم خطأ في مرماه واضاف احمد مرعي هدف التعزيز لفريقه وتمكن أحمد عبدالحليم من احراز هدف رد الاعتبار في الوقت بدل الضائع من المباراة.

المباراة في سطور

النتيجة فوز الحسين اربد على الوحدات 2 ـ 1.

الاهداف سجل للحسين احمد عبد الحليم بالخطأ في مرماه 58 واحمد مرعي 78 وللوحدات احمد عبدالحليم ,90

الحكام : محمد ابو لوم للساحه عاونه وليد ابو حشيش وفواز نعيمات للخطوط ودهم مخادمه رابعا.

العقوبات انذر فادي شاهين الوحدات وعامر الحويطي الوحدات عبدالله صلاح الحسين.

مثل الوحدات: عامر شفيع وفادي شاهين وباسم فتحي وعبداللطيف بهداري و محمد محارمه ومحمد جمال و رافت علي وعيسى السباح و عامر ذيب و محمود شلبياية ( كشكش ) ( عوض راغب ) (الحويطي).

مثل الحسين: محمد شطناوي و عبدالله صلاح وحاتم بني هاني وعد الشقران و منتصر هياجنه وعمر عثامنه وعلي عقاب و رضوان شطناوي و انس الزبون واحمد مرعي ( هاشم الديك ) ( كريم حسنين).

حوار هجومي

اطلق الوحدات العنان لحرابه الهجومية منذ البداية صوب مرمى الشطناوي الذي اختبر في وقت مبكر من المباراة حينما افسد على مهاجم الوحدات شلباية فرصة انفراد تام بعد ان تركته تمريره السباح في مواجهة المرمى تكفل الحارس بانقاذ الموقف بالتوقيت المناسب ، وانكشف المرمى امام احمد عبدالحليم الذي تلقى تمريره ذيب ليسدد بدون تركيز بجوار القائم.

الوحدات امسك بزمام المبادرة في توقيت مبكر واندفع بقوة للمواقع الامامية وفق خيارات هجومية متعددة حيث تولى الثلاثي رافت والسباح ومحمد جمال البناء الهجومي من العمق الى جانب انطلاقات الظهيرين المحارمه وعبدالحليم وتعددت الكرات العرضية من مختلف الاتجاهات لم تستثمر بالشكل المطلوب فتعددت الفرص الضائعة داخل جزاء الاصفر والتي اهدرت بلاحساب

على الجهة المقابلة حاول الحسين استعادة توازنه مع مرور الوقت فتحرك عقاب والشطناوي والشقران والعثامنه في منطقة العمليات ومحاولة استغلال المساحات التي خلفها تقدم الظهيرين حليم ومحارمه من خلال ارسال التمريرات الامامية الطويلة لاستغلال سرعة انطلاقات مهاجميه الزبون ومرعي وفي اول مواجهة لشباك الاخضر كان الشطناوي يسدد كرة خارج المرمى فيما انسل الزبون من بين مدافعي الوحدات وسدد بمحاذاة القائم.

وكاد الزبون ان يلدغ المرمى عندما اخطأ شاهين في ابعاد الكرة خطفها الزبون في مواجهة المرمى لكن شفيع انقذ الموقف في اخر لحظة تابعها مرعي فوق العارضة قبل ان يتكفل بعدها شفيع مباشرة بابعاد رأسية العثامنه.

حاول الوحدات استعادة زمام المباراة من جديد بعد ان كادت الامور ان تفلت من بين يديه بعد ان تعددت الثغرات الدفاعية واصر لاعبوه كثيرا سواء على الاقتحام من العمق تارة ومن اطلاق التسديدات البعيدة دون تركيز والتي حملت امضاء السباح مرة وحليم مرة اخرى واخرها رأسية جمال التي اخطات الشباك فيما تكفل الشطناوي بتسديدة حليم بعيدة المدى،،.

ثنائية صفراء

اظهر الحسين نواياه هجومية مطلع الشوط الثاني الذي شهد اداء حذرا من كلا الفريقين وبدت خطورة تحركات الزبون تثير قلق مدافعي الوحدات بعد ان كثف الحسين من طلعاته الهجومية المؤثرة والتي خلطت اوراق الوحدات الدفاعية فبعد ان ابعد شفيع كرة العثامنة الخطرة من حلق المرمى تمكن مدافع الحسين المتقدم للمسانده الهجومية عبدالله صلاح من وضع فريقه بالمقدمة بالدقيقة 58 حينما تلقى كرة بلص المنفذة من ركله ركينة براسة في الشباك بعيدا عن متناول يد الحارس شفيع الذي كان لكرة العثامنه الرسيةبالمرصاد لينقذ مرماه من هدف مؤكد للتعزيز التقدم،،

هذا الهدف منح لاعبي الحسين ثقة في الامتداد للمواقع الامامية وتوالت الفرص الضائعة للاصفر فمرت راسية صلاح بسلام بجوار القائم بعد ان تكفل شفيع بالسيطرة على محاولات التصويب من خارج الجزاء والتي حاول من خلالها الحسين استثمار تقدم لاعبي الوحدات للمواقع الامامية دون التنبه لدفاعاته فانسل الزبون كعادته وتجاوز الظهير المحارمه ولعب كرة خلف المدافعين تابعها احمد مرعي بعيدا عن الرقابة داخل المرمى هدف التعزيز بالدقيقة 78 من المباراة.

ازاء ذلك شعر الوحدات بحرج موقفة فاعاد تنظيم اوراقه وسط الميدان في محاولاته للتعويض والتي لم يكتب لها النجاح والتي افتقدت للدقة والتركيز في مواجهة المرمى فسدد ذيب كرة علت العارضة قبل ان يستبدل ويحل مكانه الحويطي وكان المدرب اشرك كشكش بدلا من السباح مع انطلاق الشوط الثاني ومن اول لسمه للكرة كان يطيح بالفرصة خارج الشباك وهو على بعد خطوات من المرمى.

وطرح مدرب الوحدات اخر اوراقة الهجومية المتثلة بالمهاجم عوض راغب بديلا لكشكش الذي حل مكان السباح نظرا لاصابتة التي تعرض لها في محاولة للتعويض في الوقت القاتل والتي افقدت الوحدات التركيز وتألق الحارس الشطناوي في ابعاد كرة حليم المباشرة والتي نفذها من خارج الجزاء على حساب ركنية.

وشهدت الدقيقة الاخيرة ركلة جزاء ضائعة للوحدات بعد ان تعرض شلباية للاعاقة داخل الجزاء من قبل مدافع الحسين صلاح تصدى لها باسم فتحي وارتدت من القائم قبل ان يتكفل الدفاع بانقاذ الموقف باللحظة الاخيرة.

وفي الوقت بدل الضائع نجح احمد عبدالحليم من احراز هدف فريقه الوحيد رد به الاعتبار امام جمهوره وذلك بعد ان استغل تمريرة شلبياية داخل الجزاء في الوقت بدل الضائع من المباراة.



التاريخ : 30-11-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش