الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

يديعوت أحرونوت خلايا نائمة بالضفة تستعد لمهاجمة اهداف اسرائيلية

تم نشره في السبت 9 كانون الثاني / يناير 2016. 07:00 صباحاً



القدس المحتلة / سما / ذكر أليئور ليفي، مراسل صحيفة يديعوت أحرونوت، أن حركة المقاومة الإسلامية (حماس) قررت الانتقال لمرحلة جديدة من الانتفاضة الحالية في الأراضي الفلسطينية، متمثلة بالعمليات المسلحة و»الانتحارية» من خلال ما وصفها بـ»الخلايا النائمة» في الضفة الغربية.

وتهدف العمليات بالمس بشخصيات إسرائيلية كبيرة على المستويين السياسي والعسكري، وضرب أهداف إسرائيلية تم تحديدها بصورة مسبقة، وجاء كشف الخلية الأخيرة لحماس في مدينة القدس ضمن هذه التعليمات التي أصدرتها حماس لعناصرها بالضفة.

وأضاف ليفي أنه بالرغم من اكتشاف خلية حماس الأخيرة بالقدس، إلا أن الحركة ستواصل بذل جهودها لتنفيذ هجمات مسلحة، تشمل وضع عبوات ناسفة أو عمليات «انتحارية» وأن الخلايا القادمة لن يتم كشفها لأن عناصرها ليس لديهم ماضٍ أمني يمكن المخابرات الإسرائيلية من تعقبهم، أو الشك فيهم من الأساس.

وكشفت صحيفة معاريف أن اثنين من سكان مدينة القدس وضعا عبوة ناسفة في أحد فنادق مدينة إيلات الساحلية جنوب إسرائيل، مستغلين إقامتهما وعملهما فيها، وهما خليل النمري وأشرف سلايمة، انتقاما من السياسة الإسرائيلية ضد الفلسطينيين، على خلفية موجة العمليات الحاصلة منذ الأشهر الثلاثة الأخيرة، لكن يقظة عمال الفندق حالت دون نجاح تنفيذ العملية.

«دوف غل هير» مراسل موقع والّلا الإخباري، نشر نتائج استطلاع للرأي بين الإسرائيليين أشرف عليه البروفيسور «كاميل فوكس» من معهد البحوث والإحصاء، أظهر أن 61% من الإسرائيليين فقدوا شعورهم بالأمن الشخصي، وقال 71% منهم إن ثقتهم اهتزت في قدرة الحكومة الإسرائيلية على معالجة الوضع الأمني الناجم عن تواصل العمليات الفلسطينية ضد الإسرائيليين منذ ثلاثة أشهر.

رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل - المدير العام: د. حسين أحمد الطراونة