الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

القطاع الشبابي في الجنوب يعاني من الهموم والمعوقات

تم نشره في الاثنين 21 كانون الأول / ديسمبر 2009. 03:00 مـساءً
القطاع الشبابي في الجنوب يعاني من الهموم والمعوقات

 

 
الكرك الدستور - صالح الفراية

يعاني القطاع الشبابي والرياضي في الجنوب من العديد من الهموم والمعوقات التي بحاجة الى حلول جذرية من خلال عتقد مؤتمر وطني يناقش هذه الهموم مع وجود أصحاب الاختصاص سواء في الاتحادات أو الجامعات أو المجلس الأعلى للشباب والمؤسسات والشركات الخاصة ، وقد عقد رؤساء الاندية اجتماعا ناقشوا خلاله ابرز المشاكل والمعوقات .

«الدستور» استطلعت آراء بعض المهتمين في الشأن الرياضي والشبابي وخرجت في التقرير التالي :

أكرم المعاسفه رئيس نادي الكرك أقدم أندية في الجنوب قال أن الحركة الرياضية والشبابية في الجنوب تعاني من مشاكل وهموم كثيرة وأصبح من الضرورة الوقوف على هذه الهموم والمشاكل وحلها حتى تصل رياضة الجنوب الى ما وصلت اليه في باقي المناطق وأشار الى أن أهم هذه الهموم هو الهم المادي والتي يعاني منها معظم أندية الجنوب فالأندية صناديقها خاوية وبالتالي لا يمكن لها اقامة أي نشاط أو الانتساب الى الاتحادات الرياضية مؤكدا على ضرورة ايجاد مشاريع استثمارية للأندية حتى تقوم بالواجبات الملقاه على عاتقها تجاه مجتماعتها المحلية .

وبين طلال المجالي رئيس نادي العروبة أن المشاكل التي تعاني منها رياضة الجنوب كثيرة فليس المال وحده هو المشكلة فالأندية تحتاج الى المدربين الذين يفتقدهم اقليم الجنوب فهناك في هذا الاقليم لا يوجد سوى عدد قليل من المدربين المؤهلين في جميع الألعاب الرياضية فكما تعلمون النادي الذي يحتاج الى مدرب اما يلجأ الى العاصمة عمان أو الى الدول المجاورة مثل العراق ومصر وهذا يكلف الأندية أموالا كثيرة هي بحاجة لها في مواقع كثيرة وأضاف أن الاتحادات عليها دور كبير في تأهيل المدربين من أبناء الجنوب بالتعاون مع الجامعات خاصة وأنه يوجد أربع جامعات في اقليم الجنوب في الكرك جامعة مؤتة وفي الطفيلة جامعة الطفيلة ومعان جامعة الحسين وفرع الجامعة الأردنية في العقبة فالجامعات في اقليم الشمال لها حضورها المتميز في هذا المجال حيث يزخر الاقليم بالعديد من المدربين وفي جميع الألعاب مما جعل اقليم الشمال منافس قوي لأندية العاصمة وحققت الكثير من الأندية البطولات في جميع الألعاب بوجود هؤلاء الممدربين المحليين الذين نفتخر بهم .

وقال ناصر المدادحة مشرف رياضي جامعة مؤتة أن الرياضة في الجنوب تحتاج الى مؤتمر وطني لمناقشة همومها ومشاكلها من خلال التعاون مع الجامعات والؤسسات والشركات والاتحادات الرياضية لتكون هناك عملية تصحيحية لجميع مشاكل وهموم الرياضة في اقليم الجنوب مناشدا الاتحادات الرياضية عقد دورات مستمرة من خلال التعاون مع التربية والتعليم والجامعات والكليات للخروج بحلول جيدة تساهم في تقدم قطاع الرياضة والشباب في الجنوب حيث يحتاج اقليم الجنوب الى مدربين مؤهلين وحكام في جميع الألعاب فمثلا كرة القدم لا يوجد لها سوى حكمين أو ثلاثة والطائرة واليد لا يوجد لها أي حكم من منطقة الجنوب قس على ذلك باقي الألعاب الفردية والجماعية .

وقال الدكتور حسن السعود المدرس في كلية التربية الرياضية في جامعة مؤتة وعضو اللجنة الفنية في اتحاد الكرة أن اقليم الجنوب يحتاج الى الكثير في مجال الشباب والرياضة حتى يواكب باقي المناطق سواء العاصمة أو الشمال مشيرا الى ضرورة عقد دورات رياضية في جميع الألعاب لخريجي التربية الرياضية من جامعة مؤتة سواء كانت هذه الدورات تدريبية أو تحكيمية أو ادارية بالاضافة الى ضرورة التعاون مع الاتحادات الرياضية لعقد جلساتها المختلفة في الاقليم من أجل الوقوف على أرض الواقع على واقع الحركة الشابية في الجنوب التي تحتاج الى الدعم المادي من كافة الشركات الموجودة في الجنوب سواء البوتاس أو الفوسفات أو العقبة الاقتصادية فلا يعقل لاقليم يمثل أكثر من ثلثي المملكة لا يوجد به مدربين ولا حكام مؤهلين مناشدا أبناء المجتمعات المحلية والأندية ضرورة العمل على ايجاد قواعد رياضية صلبة للوصول الى التنافس في كافة الألعاب وبالتالي خلق جيل رياضي واعي يتمتع بجميع الخواص الرياضية وطالب بضرورة التأكيد على عقد مؤتمر وطني في مناقشة أوضاع الرياضة والشباب في اقليم الجنوب الذي يحتاج الى الكثير الكثير في هذا المجال .

وأشار خلف نزال العشوش رئيس نادي شباب غور الصافي الى أن الرياضة في الجنوب تحتاج الى الكثير الكثير ومن أهمها الدعم المالي وضرورة فتح مدارس للناشئين وعقد دورات تدريبية لايجاد قاعدة من المدربين والحكام في مناطق الجنوب الذي يزخر بالطاقات الرياضية وفي جميع الألعاب مبينا أن منطقة الأغوار الجنوبية مليئة بالمواهب الرياضية في جميع الألعاب وخاصة ألعاب القوى ولكن قلة المدربين أصحاب الاختصاص في المنطقة يصعب من مهمة النادي واللاعب و المجتمع ويضيف أعباء مالية النادي بحاجة اليها وهذا ينطبق ليس على الأغوار الجنوبية بل على اقليم الجنوب الذي بحاجة الى نظرة من المجلس الاعلى للشباب والاجامعات والاتحادات.



Date : 21-12-2009

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل