الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

العالم يترقب ظهور نجم جديد

تم نشره في السبت 30 تموز / يوليو 2011. 03:00 مـساءً
العالم يترقب ظهور نجم جديد

 

بوجوتا - (د ب أ)

اطلق دييجو مارادونا العنان لموهبته عام 1979 في اليابان، وأظهر ليونيل ميسي أحقيته بأن يرثه في هولندا عام 2005، بينما أدهش رونالدينيو الجميع بمهاراته في نيجيريا عام 1999، والآن تتوجه الأنظار صوب كولومبيا، التي انطلقت بها امس الجمعة بطولة كأس العالم للشباب تحت 20 عاما.

لطالما كانت بطولات كأس العالم للشباب أفضل واجهة يحلم فيها الفتيان بالوصول إلى ما وصل إليه نجومهم الذين يرغبون في السير على خطاهم، لذا ستكون بطولة كولومبيا فرصة سانحة لوكلاء اللاعبين الذين سيتنقلون دون شك بين الاستادات الخمسة التي تقام عليها 52 مباراة في البطولة، وهم يحملون أوراقهم بغرض تدوين ملاحظاتهم.

كان مارادونا، الذي لم يتم استدعاؤه للمشاركة في بطولة كأس العالم التي استضافتها الارجنتين وتوجت بها عام 1978، هو عقل الفريق الذي توج بعدها بعام بلقب مونديال الشباب في اليابان، ما اعتبر بعدها مولد أحد أهم نجوم الساحرة المستديرة عبر تاريخها.

وفي نيجيريا عام 1999 فازت اسبانيا باللقب، لكن أعين العالم كانت تركز على متابعة مباريات البرازيل وتحديدا رونالدينيو الذي كان يصنع «السحر» عندما تصله الكرة، في تلك البطولة لفت الانتباه أيضا النجم الاوروغوياني دييجو فورلان، الذي كان لا يزال شابا انذاك يلعب ضمن صفوف اندبندينتي الارجنتيني.

كما كان البرازيلي روبرتو كارلوس والبرتغالي لويس فيجو النجمان الأبرز في نسخة البرتغال عام 1991، وهو ما تكرر بعدها مع كل من الانكليزي مايكل اوين والفرنسي تييري هنري في ماليزيا عام 1997، فيما حمل التألق اسم الاسباني اندريس انييستا عام 2003 بالامارات.

ويتذكر الحارس الاسباني ايكر كاسياس جيدا بطولة عام 1999 التي بدأها بديلا وأنهاها نجما.

ومن اللاعبين الذين برزوا أيضا في مونديالات هذه المرحلة السنية وتألقوا لاحقا مع المنتخبات الأولى في بلادهم، الروسي فلاديمير بيسونوف (تونس 1977) والبرازيلي بيبيتو (المكسيك 1983) والكرواتي روبرت بروزينسكي (تشيلي 1987) ولاعبو الارجنتين خوان رومان ريكيلمي (ماليزيا 1997) وخافيير سافيولا (الارجنتين 2001) وسيرخيو اغويرو (كندا 2007).

والسؤال الذي يطرح نفسه الآن هو : من سيكون النجم الذي سيقدمه مونديال كولومبيا 2011 للمستقبل ؟ كان المرشح الأبرز لهذه المكانة هو البرازيلي نيمار، إلا أنه بات الغائب الأكبر بعد أن اختاره المنتخب الأول للمشاركة معه في بطولة «كوبا امريكا» التي اختتمت مؤخرا بالارجنتين.

وفي غيابه، أصبح أبرز المرشحين للتألق على الملاعب الكولومبية هم الارجنتينيان اريك لاميلا وخوان إيتوربي، والبرازيلي فيليب كوتينيو، والاوروغوانيان دييجو بولينتا وادريان لونا، والكولومبي جيمس رودريغيز، والاسباني سيرخيو كناليس، والمكسيكي اريك توريس، والفرنسي جايل كاكوتا، والبرتغالي نيلسون اوليفيرا، والكوستاريكي جويل كامبل.

التاريخ : 30-07-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش