الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نتائج التوجيهي مقياس لأداء المعلمين واختبار للمنظومة التعليمية

تم نشره في السبت 16 كانون الثاني / يناير 2016. 07:00 صباحاً



كتب:كمال زكارنة

تعتبر امتحانات التوجيهي فرصة لقياس مستوى اداء المعلمين الى جانب اداء الطلبة انفسهم وتتعدى ذلك لان تكون اختبارا حقيقيا للمنظومة التعليمية بكاملها لان التوجيهي يمثل عملية فلترة تراكمية لاثني عشر عاما من الاستعداد والاعداد قبيل الانتقال الى مرحلة تعليمية اخرى لا يمكن الولوج اليها الا بتجاوز الثانوية العامة بنجاح .

نتائج التوجيهي يجب ان تشكل بالنسبة للمعلمين في جميع مدارس المملكة الذين يعلمون الصفوف الثانوية وخاصة التوجيهي، وقفة تأمل ومراجعة مع الذات ،لان عدد الطلبة الناجحين في كل مدرسة والمعدلات التي حصلوا عليها ونسب النجاح التي حققوها، تعتبر مقياسا حقيقيا لاداء المعلمين وباروميتر لقدراتهم التعليمية ومستوياتهم وامكاناتهم العلمية وصحة اساليبهم التدريسية وايصالهم المعلومة الى الطلبة بشكلها الصحيح والدقيق ومدى نجاحهم في بناء العلاقات التربوية مع طلبتهم ،فنتيجة التوجيهي في النهاية هي نتاج عطاء المعلم مثلما هي نتاج جهد والتزام الطالب في هذه المرحلة المفصلية والفارقة في حياة الطلبة.

قدرة المعلم على بناء العلاقات الحميمية مع الطلبة المبنية على جسور الثقة والمودة والتعاون والحرص على المصلحة العامة لهم وترغيبهم بالمناهج الدراسية وفتح افاق المستقبل امامهم وتشجيعهم على التعليم والتفكير بما هو افضل يمهد الطريق امام الطلبة للتغلب على معظم الصعاب الدراسية والنفسية والمعنوية التي تلازم الطالب في مرحلة الثانوية العامة .

كثير من الطلبة في جميع المدارس الحكومية والخاصة  وفي جميع الصفوف والمراحل الدراسية بما فيها التوجيهي ،تجدهم يرغبون مادة معينة لانهم يحبون المعلم الذي يدرسها ، وعكس ذلك تماما ، تجدهم احيانا يكرهون  مادة اخرى لانهم ينفرون من المعلم الذي يدرسها ،وهنا تكمن اهمية ودور المعلم واسلوبه وطريقة تعامله مع طلبته في جذب انتباههم اثناء الحصص.

كما ان الامانة والضمير لدى المعلم يلعبان دورا رئيسا في تنمية قدرات الطلبة، خاصة عندما يستغل المعلم وقت الحصة كاملا في الشرح والتدريس ولا تضيع دقيقة واحدة على الطلبة دون فائدة، بل من المعلمين من يمدد وقت حصته في الشرح حتى تبدأ الحصة التي تليها، فيما حصلت حالات شكوى من اعتماد بعض المعلمين وهم قلة في مدارسنا اسلوب القراءة الصامتة للتهرب من الشرح وتضييع وقت الدرس دون تحقيق اية فوائد للطلبة .

امتحان التوجيهي اختبار حقيقي لجميع اطراف العلمية التعليمية بمن فيهم الاهل فهم ايضا مشمولون من خلال البيئة الدراسية التي وفروها لابنائهم الطلبة اثناء الامتحانات وطريقة تعاملهم معهم وتلبية احتياجاتهم ومتطلباتهم ومنحهم الحرية الكاملة في الدراسة بعيدا عن الضغوط النفسية والمعنوية والمادية .

عوامل كثيرة ذات علاقة وعلى صلة بالطلبة وهم في نهاية المرحلة الثانوية جميعها تؤثر على ادائهم ونتائجهم ومعدلاتهم وتحصيلهم العلمي بمجمله ، بدءا من الاسرة والبيئة المدرسية والتدريسية والكادر التعليمي، ويظل المعلم الذي يعتبر الركن الاساس والمحور الرئيس في تركيبة التربية والتعليم، العامل الحاسم والشريان التغذوي للعملية التعليمية برمتها.

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل