الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المنتخب الاولمبي يواجه الامارات بحافز التأهل

تم نشره في الأحد 17 كانون الثاني / يناير 2016. 07:00 صباحاً

عمان - الدستور

يدخل المنتخب الوطني الاولمبي اجواء المنافسة بنهائيات كاس اسيا المؤهلة لدورة الالعاب الاولمبية في ريو دي جانيرو صيف العام الحالي  2016 وذلك حينما يقابل نظيره الاماراتي في الساعه السادسة والنصف من مساء اليوم على ستاد نادي قطر وذلك الجولة الثانية من البطولة التي تقام في العاصمة القطرية بمشاركة 16 منتخب وزعوا الى اربع مجموعات.

ويسعى المنتخب الوطني لتحقيق نتيجة ايجابية تساعده على  الاقتراب اكثر من اجواء المنافسة على احدى بطاقتي التاهل الى الدور الثاني من البطولة خاصة بعد ان كان منتخبنا فاز على فيتنام بالجولة الاولى 3-1 فيما فاز منتخب الامارات على استراليا 1-0.

وتبدو المباراة في غاية الاهمية بين المنتخبين خاصة وان اجواء المنافسة على بطاقتي التاهل سوف تنحصر بين المنتخبات الثلاثة وفقا لاداء المنتخبات الاربعة بالجولة الاولى .

ودرس المنتخبان الاردني والاماراتي اوراق الفريقين عبر محاضرات نظرية وشرح تفصيلي من خلال استعراض شريط مباراة كل فريق بالجولة الاولى وكذلك العمل على ايجاد اسلوب وطريقة مثالية  حاول كل جهاز فني تطبيقه في الحصص التدريبية التي اجريت يومي الجمعة والسبت .

واجرى المنتخب الوطني مساء امس الحصة التدريبية الاخيرة على ملاعب اللجنة الفنية وشارك فيها كافة اللاعبين .

واكد الكابتن جمال ابو عابد على اهمية المباراة امام الامارات وقال « المباراة امام الامارات لها طابع خاص وتحتاج لاداء وطريقة مختلفة نسبيا عن مباراتنا امام فيتنام فنحن سنواجه فريق منظم ولديه اوارق فنية ظهرت بشكل ممتاز في المباراة امام استراليا ونحن لدينا كذلك الكثير لنقدمه امام الامارات «

واضاف ابو عابد الذي كان يتحدث للموقع الرسمي للاتحاد « سنجري بعض التعديلات على شكل ومضمون المنتخب وبالتاكيد فان اللاعبين يدركون اهمية المباراة وان لكل مباراة ظروفها وسوف يترجمون ادراكهم على ارض الملعب ليكونوا ندا قويا امام فريق قوي ومرشح ايضا «

وقال « امام الجهاز الفني العديد من الخيارات ستبقى قيد الدراسة والمشاورة وخاصة حول التشكيلة التي سوف تبدا المباراة والخيارات تشمل التشكيلة التي بدات المباراة وحتى الذين شاركوا في الشوط الثاني مؤكدا بانها ستكون خيارات تخدم الجانب الفني والتكتيكي.

للمنتخب وبما يمضن مزيدا من التوازن في الجانبين الدفاعي والهجومي «

واكد رجائي عايد كابتن المنتخب الاولمبي انه ورفاقه جاهزون فينا وبدنيا ومعنويا لمواجة الامارات مشيرا الى انهم شاهدوا المنتخب الاماراتي في العديد من المناسبات .

واضاف « ندرك اهمية المباراة وما تشكله لنا هذه البطولة لهذا الجيل من اللاعبين ونحن معا نمضي منذ اربع سنوات بروح الفريق الواحد وسوف نعمل كل ما يمكن من اجل ان نمضي قدما في هذه البطولة وملامسة طموحنا «

من جانبة فان د. عبد الله مسفر المدير الفني للمنتخب الاماراتي رفض الحديث عن التفاصيل الفنية الخاصة بمباراة  فريقه امام الأردن وخاصة حول ما اذا كان سيلعب بنفس الأسلوب الذي حقق فيه الفوز على استراليا وقال « كل ما اريد الحديث عنه هو اننا عملنا على تصحيح  الأخطاء التي ظهرت امام استراليا  لكنني ارى ان خط الهجوم يؤدي دوره وخاصة اللاعبين  يوسف سعيد وسلطان سيف و عمبر والعطاس.

واكد المسفر ان ابواب المنافسة من اجل التأهل مفتوحة على مصراعيها وتحدثت للاعبين بان يطووا صفحة الفوز على استراليا لان القادم مهم جدا «

فيما اكد  وليد عمبر لاعب المنتخب الاماراتي  على اهمية التركيز أمام الأردن لانه منتخب لا يقل أهمية عن منتخب استراليا خاصة ونحن سنلعب من اجل الفوز والمحافظة على الصدارة وهو ما يسعى اليه المنتخب الاردني ايضا «

وينتظر ان تشهد المباراة حضور متميز لابناء الجالية الاردنية في قطر من خلال لجنة مساندة المنتخبات الوطينة ولاتي شكلت من خلال سفارتنا في قطر فيما يقود الجمهور عدد من اعضاء رابطة المشجعين الذين وصلوا الى الدوحة وهم : محمود ابو غضب ، احمد ابو عيد ، فراس الخزاعله ،حسام الحوراني ، رائد النسور ومحمد ابو عريفه وهم تواجدوا في مباراة الاردن مع فيتنام واحسنوا مؤازرة اللاعبين وقيادة الجمهور بصورة لائقه حظيت باعجاب من المشاركين في البطولة .

من جانبه اشاد محمد سمارة رئيس البعثة بحالة الانضباط العالية التي يعيش فيها كامل افراد البعثة خلال فترة تواجدهم في البطولة مشيدا باجواء الاسرة الواحدة التي تعيشها بعثة المنتخب والتي ينظر اليها بكل تقدير وفخر واعتزاز .

وتمنى سمارة ان يوفق المنتخب في المضي قدما في هذه البطولة بما يعزز من تطلعات ابناء الوطن اتجاه المنتخب الاولمبي وانه منتخب المستقبل للكرة الاردنية.

رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل - المدير العام: د. حسين أحمد الطراونة