الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ميلان يستهل حملة الدفاع عن لقبه بقمة مبكرة أمام لاتسيو

تم نشره في الجمعة 9 أيلول / سبتمبر 2011. 03:00 مـساءً
ميلان يستهل حملة الدفاع عن لقبه بقمة مبكرة أمام لاتسيو

 

روما - (ا ف ب)

يستهل ميلان حملة الدفاع عن لقبه بطلا للدوري الايطالي لكرة القدم بقمة نارية مبكرة امام ضيفه لاتسيو اليوم الجمعة في افتتاح المرحلة الثانية.

ويبدأ الموسم الايطالي بالمرحلة الثانية بعدما تسبب اضراب اللاعبين في عدم اجراء الاولى نهاية الاسبوع الماضي لعدم توصل نقابة لاعبي كرة القدم الى اتفاق مع الاندية العشرين في الدرجة الاولى حول توقيع عقد اتفاق جماعي جديد، كما رفضت الاندية سابقا اقتراح اللاعبين الاخير باعتماد اتفاق موقت لغاية 30 حزيران 2012 بعد انتهاء العقد الاخير مع نهاية موسم 2010-2011.

وكان رئيس الاتحاد الايطالي جانكارلو ابيتي، قدم اقترح انشاء صندوق بقيمة 20 مليون يورو لمواجهة اي نقص في «ضريبة التضامن» لفترة 2011-2013، والتي هي مصدر النزاع، بيد ان تومازي اشار الى ان «ضريبة التضامن لم تكن ابدا المشكلة».

ويختلف اللاعبون مع الاندية على نقطتين، وبشكل اساسي على دفع تلك الضريبة.

وبالعودة الى قمة الغد فهي تجمع بين فريقين يملكان المؤهلات والمواهب التي تخولهم المنافسة على اللقب هذا الموسم.

ويعتبر ممثلا مدينة ميلانو، ميلان حامل اللقب وانتر ميلان جاره ووصيفه وحامل اللقب بين 2006 و2010، ابرز المرشحين للمنافسة على اللقب، وهو ما جاء على لسان مدرب ميلان ماسيميليانو اليغري بقوله «ميلان وانتر ميلان متفوقان شيئا ما عن باقي الفرق».

واحتفظ ميلان بتشكيلته الكاملة التي ساهمت في عودته الى الالقاب في الكالتشيو الموسم الماضي، وكان الاستثناء الوحيد رحيل صانع العابه الدولي المخضرم اندريا بيرلو الى يوفنتوس، بيد ان الاخير لم يلعب اغلب فترات الموسم الماضي بسبب الاصابة وقد وجد الفريق اللومباردي ضالته في «الفتى المشاكس» لكرة القدم الايطالي انطونيو كاسانو لصناعة اللعب، كما انه تعاقد هذا الموسم مع لاعب روما السابق روبرتو اكويلاني من ليفربول الانكليزي لسد فراغ غياب بيرلو.

وتبقى القوة الضاربة لميلان في خط هجومه الذي يضم نخبة من ابرز المهاجمين في العالم وهم بالاضافة الى كاسانو البرازيليان الكسندر باتو وروبينيو والسويدي زلاتان ابراهيموفيتش.

وتعتبر مواجهة لاتسيو اول اختبار حقيقي لميلان خصوصا ان الاول يرغب في تقديم موسم افضل من الموسم الماضي عندما نافس بقوة على المراكز الثلاثة الاولى قبل ان تتراجع نتائجه في المراحل الاخيرة وينهي الموسم في المركز الخامس.

ويبقى نابولي اقرب المنافسين لثنائي ميلانو بعد التألق الرائع الموسم الماضي والذي انهاه في المركز الثالث علما بانه كان قاب قوسين او ادنى من التتويج باللقب للمرة الاولى منذ عام 1990.

واعاد الفريق الجنوبي نابولي الموسم الماضي الاذهان الفترة الذهبية بقيادة الارجنتيني دييغو مارادونا والبرازيليين كاريكا واليماو عندما حجز لقبيه الوحيدين حتى الان (1987 و1990).

التاريخ : 09-09-2011

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل