الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

السعودي حماية الأرواح والأعراض والممتلكات على رأس أولويات الأمن العام

تم نشره في الثلاثاء 19 كانون الثاني / يناير 2016. 08:00 صباحاً





عمان - الدستور - انس صويلح

أكد مدير الأمن العام اللواء عاطف السعودي أن حماية الأرواح والأعراض والممتلكات العامة والخاصة تأتي على رأس الواجبات الموكلة لجهاز الأمن العام، وهو واجب نبيل تشترك فيه الأجهزة الامنية وتضعه على رأس أولوياتها لتحقيق الأمن وإشاعة الاطمئنان في نفوس كل من يطأ ثرى الأردن الطهور.

وقال اللواء السعودي في كلمة توجيهية لمرتبات مديرية الأمن الدبلوماسي والدوائر امس إن نجاح العمل الأمني والشرطي تحقق على مستوى الأجهزة الأمنية والمؤسسات الرسمية المختصة نتيجة التنسيق العالي والتعاون المستمر في كافة الجزئيات المتعلقة بالعمل الشرطي والخدمي وعلى مدار الساعة، مضيفاً أن جهاز الأمن العام يشاركه في تنفيذ مهامه الميدانية عدد من الجهات تأتي في مقدمتها المديرية العامة لقوات الدرك والتي تشارك من خلال كوادرها الميدانية في أصعب الواجبات الشرطية والأمنية وأكثرها حساسية والتي تعكس مدى الاحترافية والجاهزية التي تمتلكها قوات الدرك .وقال مدير الأمن العام إن هذه الوحدة المتخصصة انطلقت من رحم الأمن العام ومع تطورها الذي شهدته تجهيزاً وتدريباً ومهاماً أثناء ضمها لقوات الدرك ، جعلها أكثر قرباً الى الواجبات الشرطية التي تتسم بتعاملها المباشر مع المواطنين، مما حتم إعادة ضمها لمديرية الأمن العام.

واضاف أن الواجبات المتخصصة لهذه المديرية في توفير المظلة الأمنية للمنشآت الرسمية والدبلوماسية تعتبر ذات طبيعة شرطية من حيث توفير الحراسة والحماية اللازمة لتلك المنشآت والعاملين فيها والمراجعين لها، وهذا يتطلب تعزيز الجهود التنسيقية لإنفاذ القانون وضمان الإجراءات الأمنية مع مديريات الشرطة والمراكز الأمنية ضمن الاختصاص.

وأوضح اللواء السعودي بان انضمام هذه الوحدة الى جهاز الأمن العام يؤكد أن العمل الشرطي والأمني هو عمل تكاملي ويتم توزيعه بين الجهات القائمة عليه بما يحقق رسالة الأمن والاستقرار، وعلى أساس من التخصص الوظيفي الذي يخدم الهدف الأساسي للمنظومة الأمنية القائمة على تسخير كافة الإمكانات والقدرات لضمان توفير الخدمات الأمنية والإنسانية والاجتماعية للمواطن والمقيم والزائر.

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل