الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تقييم الدوري النسوي لكرة القدم.. ضرورة ملحة

تم نشره في الخميس 24 آذار / مارس 2011. 03:00 مـساءً
تقييم الدوري النسوي لكرة القدم.. ضرورة ملحة

 

عمان - الدستور

يصل قطار الدوري النسوي لكرة القدم يوم السبت المقبل ، نهاية الدور الاول من المسابقة ، حيث يكتمل عقد فرق المربع الذهبي ، وكانت (3) فرق قد حجزت مقاعدها رسميا في المربع الذهبي هي فرق (عمان وشباب الأردن والأرثوذكسي) ، ويتنافس على انتزاع المقعد الرابع في الجولة الاخيرة من الدور الاول فريقا الزرقاء وكفر راكب.

وحفلت مباريات الدوري النسوي هذا العام ، بالعديد من الارقام القياسية على مستوى بعض النتائج الفنية للمباريات ، وكانت النتيجة الاعلى فوز فريق نادي عمان على فريق نادي الخليج بنتيجة غير مسبوقة بلغت (47) هدفا دون مقابل ، وهناك العديد من المباريات التي انتهت الى فوز احد الفريقين بنتيجة كبيرة ، وكان ذلك نتيجة الفارق الكبير بين امكانيات فرق الطابق الاول وهي فرق عمان وشباب الاردن والارثوذكسي ، وبين بقية فرق الدوري النسوي.

يرى المهتمون بشؤون كرة القدم النسوية الاردنية ، ان اتاحة الفرصة امام مشاركة اكبر عدد من الفرق في بطولات الكرة النسوية ، يساعد على تشجيع الفتيات على ممارسة لعبة كرة القدم ، ويساعد ايضا على نشر اللعبة في مختلف مناطق المملكة ، وهو ابرز ايجابيات اتساع قاعد الفرق المشاركة في الدوري النسوي.

وتفرض النتائج الكبيرة والفوارق الواضحة بين فرق الدوري النسوي ، علامات استفهام حول المردود الفني للبطولة وتأثيره على تطوير الكرة النسوية ، وهو الامر الذي يؤكد ضرورة تقييم الدوري النسوي بعد انتهاء مبارياته ، وتحديد الايجابيات والسلبيات فيه ، لانه ليس المهم هو اقامة الدوري بمشاركة اكبر عدد من الفرق ، ولكن الاهم هو مدى فائدة مشاركة بعض الفرق في البطولة ، وهل ذلك يفيد المنافسة فيها ويرتقي بمستواها ، ام يضعف المسابقة من الناحية الفنية.

وتقييم المسابقة في النهاية ، يتطلب تحديد شكل الدوري النسوي للعام المقبل ، واذا كان من الصعب حرمان اندية من تشكيل ورعاية فرق كرة قدم نسوية ، فربما يتم تقسيم الفرق المشاركة الى مستويين ، بحيث يضم المستوى الاول فرق الكبار وفي مقدمتها فرق شباب الاردن وعمان والارثوذكسي ، ويمكن ان يضم اليها فريقا رابعا ، وتكون بقية الفرق الاخرى في المستوى الثاني ، على ان تلعب فرق كل مجموعة لوحدها في مسابقة خاصة ووفق نظام جديد يراعي اقامة البطولة عبر اكثر من مرحلة.

ليس المطلوب احباط الفرق التي تشارك في الدوري النسوي وتتعرض الى الخسارة بنتائج ثقيلة ، بل المطلوب تحفيز وتشجيع تلك الفرق ، لكن مع التفريق بين النادي الذي يأخذ المسألة على محمل الجد ، وبين النادي الذي يشكل فريقا من باب استسهال الموضوع ودون اهتمام حقيقي.

سجلت كرة القدم النسوية الاردنية خطوات واسعة على صعيد تطورها في السنوات الاخيرة ، وتأكد ذلك من خلال العديد من الانجازات العربية والآسيوية التي سجلها المنتخب الوطني النسوي في العديد من البطولات العربية والدولية ، مما يدعو الى مواصلة الاهتمام بالكرة النسوية ، وتوفير كافة سبل الدعم والرعاية لها ، سواء بالنسبة للمنتخب الوطني او بالنسبة للاندية التي ترعى اللعبة ، وتشكل القاعدة الرئيسية لتدعيم مسيرة المنتخب النسوي.





التاريخ : 24-03-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: الدكتور حسين العموش