الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مواجهات عنيفة مع الاحتلال في الضفة وغزة

تم نشره في السبت 23 كانون الثاني / يناير 2016. 08:00 صباحاً

فلسطين المحتلة- أعلن أشرف القدرة المتحدث باسم وزارة الصحة، ارتفاع عدد المصابين برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي خلال المواجهات على طول الحدود الشرقية لقطاع غزة، إلى 17 اصابة.

وقال في تصريح صحفي ان حالة أحد الجرحى وصَّفت بـ«الخطيرة». وذلك في مواجهات اندلعت بالقرب من السياج الحدودي  شرق مدينة غزة وشرق البريج وسط قطاع غزة وشرق الفراحين شرق خانيونس جنوب القطاع اطلق الاحتلال خلالها الرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز تجاه المتظاهرين.

وأصيب عدد من المواطنين بجراح وعشرات بحالات من بينهم اطفال جراء إطلاق قوات الاحتلال الاسرائيلي الرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع  على المشاركين في المسيرات الأسبوعية التي اندلعت أمس في عدة مناطق بالضفة الغربية.

ففي كفر قدوم قضاء قلقيلية أصيب ثلاثة مواطنين بالرصاص الحي بينهم طفلة، خلال قمع جيش الاحتلال لمسيرة كفر قدوم السلمية الأسبوعية المناهضة للاستيطان والمطالبة بفتح شارع القرية المغلق منذ أكثر من 13 عاما.كما اصيب شاب بعيار معدني في عينه واخرون بحالات اختناق جراء إطلاق الاحتلال الرصاص وقنابل الغاز تجاه المتظاهرين في قلقيلية.

وفي بلعين غرب رام الله أصيب الطفل بشار مصطفى الخطيب برصاصة معدنية بالرأس، والعشرات من المواطنين والمتضامنين الأجانب بالاختناق الشديد إثر استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، في المواجهات الاسبوعية التي اندلعت في القرية .

واصيب شاب اخر بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط خلال مواجهات اندلعت في منطقة القنيطرة في بيت فوريك شرق نابلس حيث اطلق جنود الاحتلال خلالها الرصاص وقنابل الغاز.

وفي القدس المحتلة  تظاهر مصلون في ساحات المسجد الأقصى المبارك، احتجاجا على مواصلة سلطات الاحتلال الاسرائيلي احتجاز عشرة جثامين لشهداء مقدسيين، وتضامنا مع الأسيرين المضربين عن الطعام منذ شهرين الصحفي محمد القيق وعبد الله أبو جابر.

وردد  المشاركون في التظاهرة شعارات تستنكر مواصلة احتجاز سلطات الاحتلال 10 جثامين لشهداء مقدسيين، بعضهم من أكثر من 100 يوم.

وعلقت في المسجد الأقصى المبارك يافطة ضخمة ضمت صورا واسماء لجثامين شهداء القدس المحتجزين لدى سلطات الاحتلال كما رفعت صورا للشهداء وللأسيرين القيق وأبو جابر.

من جهة ثانية  حذر ثلاثة أعضاء كنيست من الائتلافي الحكومي بينهم ايوب كرا من حزب «الليكود» رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو من اخلاء المستوطنين في مدينة الخليل، وهددوا باسقاط الحكومة حال نفذ جيش الاحتلال الاخلاء.

وبحسب ما نشر موقع القناة السابعة الاسرائيلية، وجه أعضاء الكنيست بتسلال سموتريش وارون حزان وايوب كرا رسالة واضحة لنتنياهو، يحذرونه من اخلاء المستوطنين الذين اقتحموا أمس منزلين في مدينة الخليل، مهددين بأنهم لن يصوتوا مع الائتلاف الحكومي في الكنيست حال تم اخلاء المستوطنين.

وأشارت المواقع العبرية الى أن قوات كبيرة من جيش الاحتلال استعدت منذ صباح أمس لاخلاء 200 مستوطن اقتحموا منزلين أمس، تحت ذريعة شراء المنزلين من اصحابها الفلسطينيين وبشكل قانوني كما يدعي المستوطنون، مع ذلك فقد قالت مصادر من مكتب وزير الحرب الاسرائيلي موشيه يعلون، بأن أي استيطان يجب ان يحظى بموافقة المستوى السياسي والأمني وكذلك المصادقة على الشراء، وهذا لم يتوفر نهائيا في ما قام به المستوطنين امس باقتحام المنزلين لذلك فأنه سيتم اخلائهم.

 بدوره  فند أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات ادعاءات رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو التي أدّعى بها للمفوضة السامية للاتحاد الأورروبي فيدريكا موغوريني «بأن على الاتحاد الاوروبي ان يحسّن علاقاته مع اسرائيل لتصبح مثل العلاقات مع الدول العربية».

وأكد عريقات في بيان صحفي ان أقوال نتنياهو «غير صحيحة ومحض أكاذيب»، وقال «أتحدى نتنياهو بالكشف عن أي تحسن فى علاقة اسرائيل مع أي دولة عربية».

و اعلن وزير الداخلية الاسرائيلي ارييه درعي الغاء تراخيص اقامة اربعة فلسطينيين في القدس الشرقية المحتلة بعد اتهامهم بتنفيذ هجمات دامية ضد اسرائيليين. واتهمت وزارة الداخلية في بيان ثلاثة فلسطينيين هم وليد الاطرش ومحمد ابو كاف وعابد دويعات بالقاء حجارة في 13 ايلول على سيارة اسرائيلي ما ادى الى اصطدام السيارة بشجرة ومقتل السائق.كما اتهمت فلسطينيا رابعا بلال غانم، بالاشتراك مع فلسطيني آخر في عملية طعن واطلاق نار على حافلة ما ادى الى مقتل ثلاثة من ركابها وذلك في    13 تشرين الاول 2015  .

 من جهة ثانية  اقتحم عشرات المستوطنين الاسرائيليين بنايتين سكنيتين في مدينة الخليل في جنوب الضفة الغربية المحتلة بدعوى انهم اشتروهما مما ادى لاندلاع اشتباكات عنيفة مع السكان الفلسطينيين، بحسب ما افاد شهود. ويقع المبنيان المملوكان لفلسطينيين في وسط المدينة قرب الحرم الابراهيمي.

 وقال مراسل لفرانس برس في المكان انه على الاثر اندلعت مواجهات بين السكان الفلسطينيين القوا الحجارة على المستوطنين.وقال جواد ابو عيشة وهو ناشط في حركة «شباب ضد الاستيطان» المحلية ان «عشرات المستوطنين يرافقهم حاخامات اقتحموا مبنى في شارع الشهداء يقطنه فلسطينيون».

 من جهته اعرب نادي الاسير الفلسطيني امس عن قلقه على الوضع الصحي «الخطير» للاسير الصحافي محمد القيق المضرب عن الطعام منذ 59 يوما للاحتجاج على اعتقاله. ويعمل محمد القيق (33 عاما) مراسلا لقناة المجد السعودية، وهو متزوج واب لفتاتين، ووضع قيد الاعتقال الاداري في شهر كانون الاول الماضي في سجن العفولة شمال اسرائيل.(وكالات).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: الدكتور حسين العموش