الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الاردن يلاقي المغرب في المربع الذهبي لسلة العرب.. اليوم: منتخبنا الاولمبي ينقلب على نظيره المصري ويتأهل

تم نشره في الأربعاء 27 تموز / يوليو 2005. 02:00 مـساءً
الاردن يلاقي المغرب في المربع الذهبي لسلة العرب.. اليوم: منتخبنا الاولمبي ينقلب على نظيره المصري ويتأهل

 

 
عمان - محمود الفضلي: بلغ منتخبنا الاولمبي أمس المربع الذهبي للبطولة العربية السادسة عشرة لكرة السلة المقامة حاليا في مدينة جدة السعودية، بعد قلب تأخره أمام المنتخب المصري حامل اللقب الى فوز ثمين ( 74 /64 ) ( 25/32 )، في لقاء شهد احداثا دراماتيكية لم تقتصر على الاعتراضات المصرية على التحكيم فحسب، بل شهدت رفضا من نجوم منتخبنا واقع التفوق الذي فرضه الاشقاء في النصف الاول من المباراة، عندما قدموا عرضا مغايرا في الربعين الثالث والرابع وقبضوا على فوز ثمين، وعليه فقد حل منتخبنا ثانيا في المجموعة الثانية من الدور الثاني للبطولة مرافقا المنتخب الجزائري الى النصف نهائي.
وسيظهر منتخبنا في نصف نهائي البطولة اليوم عندما يلاقي المنتخب المغربي بطل المجموعة الاولى الساعة الخامسة والربع، وفق آمال عريضة في بلوغ العرض الاخير.

الاردن / 74
مصر / 64
أحدث لاعبو المنتخب المصري عنصر المباغتة عندما عمدوا الى تبني العاب هجومية سريعة وفق تقاطعات قادها النجم هيثم كامل، ضربت دفاعات منتخبنا مرارا وجد من خلالها هيثم السحرتي وهشام الطمان من الوصول السهل لسلتنا، دون أن يحرك لها لاعبيونا ساكنا، لتشير اللوحة الى تقدم مصري 16/،8 وسط سلبية دفاعية من منتخبنا خصوصا من العمق حيث يتواجد ايمن دعيس وزيد عباس، في حين عجز فضل النجار وموسى العوضي عن ايقاف هيثم كامل صاحب التمريرات المساعدة لفريقه.
بعض التحسن على أداء منتخبنا ظهر مع الدقائق الأخيرة من الربع الأول، بعد ان تكفل البديل محمد حمدان بترجمة كرات وسام الصوص بالسلة ، في مشهد تكرر مرارا ليقل الفارق مع نهاية الربع الأول 20/16 للمنتخب المصري .
الحلول التي أوجدها الجهاز الفني مطلع الربع الثاني عبر احكام اغلاق عمق المنطقة للحد من وصول المنتخب المصري، لم تكتب لها النجاعة، ذلك أن الرد جاء سريعا من رفاق كامل بتسديد بعيد متقن عاود به منح فريقه التقدم 26/،16 وسط حالة من اللعثمة شابت أداء لاعبينا الذين ارتكبو جملة من اخطاء المشي بالكرة. فلولا الزيارات المتقطعة من زيد عباس للسلة لذهب المصريون بالفارق الى أكثر مما انتهى عليه الشوط الاول الذي أنهاه الاشقاء 32/25 .

صورة مغايرة
شكل جديد ظهر عليه منتخبنا مطلع الربع الثالث، حيث الحماس والروح القتالية وبرتم سريع في التنفيذ، لتبدأ رحلة نجومنا الى العودة للقاء رويدا رويدا ، فبدأ دعيس بإيجاد حلول للرقابة الثنائي التي وجدها من هيثم السحرتي ومحمد سعيد، بعد ان عمد الى سحبهما لخارج المنطقة محدثا مساحات خالية ولج منها فضل النجار ومحمد حمدان وصولا للسلة المصرية، ولم يكتف دعيس بذلك بل مارس هوايته في التسديد الثلاثي الذي كان غائبا عن فكر منتخبنا بصورة غريبة، ونجح في أكثر من مشهد، ليقترب النتيجة 37/34 ، ومع النجاعة الهجومية ارتفع مؤشر الاصرار من لاعبينا على الاختصار الامر الذي عاد ايجابا على الدفاعات المركبة التي مورست ضد هيثم كامل، فلم تعد تمريراته تصل الى محمد سعيد وهشام الطمان، بذات الجودة السابقة، وبالتالي انخفضت نسبة التسجيل المصري، مقابل سلات سريعة لحمدان وموسى، حتى وضع دعيس منتخبنا في المقدمة لأول مرة في اللقاء مع انتصاف الربع الثالث 43/42 ، لم يجد مدرب المنتخب المصري بدا من قلب اساليب لعب فريقه خصوصا الدفاعية منها ليمارس الضغط بكل أرجاء الملعب، صحيح أن ذاك الاسلوب كانت ايجابية في منع منتخبنا من التقدم، بيد انها لم توقف تسجيل لاعبينا، لتسير الامور وفق تبادل في الوصول سلة بسلة، قبل ان يستغل نجم اللقاء زيد عباس خطأين مصريين متتاليين الى هجوم سريع مسجلا النقاط الاربع التي منتحت منتخبنا التفوق 50/46 مع نهاية الربع الثالث .

رجولة .. اصرار .. وفوز
الرقي في الاداء حماسا واصرارا، تواصل في الفترة الأخيرة، ليعوض موسى العوضي كل الهفوات التي ارتكبها في الشوط الاول ليصبح أحد أبرز المساهمين بالفوز دون أن نغفل عن الخبرة التي جعلت دعيس يجيد العامل مع المجريات الدقيقة ، فهذا موسى يخترق ويسجل، وكذلك فعل زيد عباس واياد عابدين، في وقت بدأ فيه وهن العمق الدفاعي المصري.
البساط بدأ ينسحب من تحت المنتخب المصري رويدا رويدا لتشير اللوحة الى ابتعاد منتخبنا 56/ 48 ، ثم 60 /50 ، قبل ان يتوقف اللقاء لفترة ليست بالقصيرة جراء اعتراض المصريين على خروج صانع الالعاب هيثم كامل بالخطأ الخامس، الامر الذي تواصل على اثره انخفاض نسبة التسجيل، مقابل ثقة كبيرة كسبها نجومنا ، ليرسم دعيس وزيد ثنائيات جميلة سجلا منها وكاسبين أخطاء ترجما معظم رمياتها الحرة نقاطا، في حين لم تشفع الثلاثيات التي لجأ اليها محمد سعيد والسحرتي في درء خسارة فريقهما، ليقبض لاعبونا على الفوز وبفارق 10 نقاط.
رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل