الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

طرفا المشهد الختامي لكرة الشباب يتحدد..اليوم: الوحدات والرمثا يقصدان (التأكيد).. الفيصلي والعربي (يأملان) التعويض!

تم نشره في الثلاثاء 28 آذار / مارس 2006. 02:00 مـساءً
طرفا المشهد الختامي لكرة الشباب يتحدد..اليوم: الوحدات والرمثا يقصدان (التأكيد).. الفيصلي والعربي (يأملان) التعويض!

 

 
عمان- محمدعمــار: تنطلق عند الساعة الثانية بعد ظهر اليوم مباراتا مرحلة الاياب من الدور نصف نهائي بكرة القدم للشباب تحت 20 سنة حيث يلتقي الوحدات مع الفيصلي على ستاد البتراء بمدينة الحسين للشباب وكان الاخير خسر مباراة الذهاب على ارضه بهدف، فيما يقام اللقاء الاخر والذي يجمع العربي مع الرمثا على ملعب المفرق علما بأن الرمثا كان قد فاز على العربي بهدف في مرحلة الذهاب والتي اقيمت على ارضه.

الوحدات × الفيصلي
يدخل فريق الوحدات اللقاء منتشيا من فوزه في مرحلة الذهاب والتي اقيمت على ارض الفيصلي بهدف، من هنا يسعي مدربه يوسف
العموري الى تمتين الخط الخلفي بعد تأكد غياب محمد الضميري
للاصابة حيث سيتولى احمد عبد الحليم هذه المهمة كجناح ايسر
الى جانب محمد يعقوب وابراهيم بوادي ومحمد ابو زيتون واسناد
متوقع من خليل فتيان، فيما ستكون لعبدالله الديسي وعيسى
السباح وعبد الله ذيب ادوار مزدوجة في ربط خطوط الفريق وتمويل
المهاجمين موسى حماد وشادي الاصفر والانتشار السليم في الملعب
لتخفيف الضغط الهجومي المتوقع مع لاعبي الفيصلي.

في الجهة الاخرى فان مدرب الفيصلي محمد اليماني سيعتمد منذ
البداية على الهجوم من كافة المحاور بغية تعويض نتيجة الذهاب،
لذلك سيمنح الظهير الايسر حسين زياد مهام اسناد متوقعة لخط
الوسط المكون من شادي احمد وعصام مبيضين وبهاء عبد الرحمن
ومنح حرية الحركة لهيثم ناجح عبر الطرف الايمن لزيادة العاب
الفريق في الامام وسيعهد الى مؤمن حسن مساندة ثنائي الهجوم
عامر فايز وماهر الشولي لضرب مرمى رشيد النجار حارس الوحدات
دون اغفال الرقابة الفردية على نجوم ومفاتيح لعب المنافس.

العربي × الرمثا.

بالرغم من خسارته موقعة الذهاب بهدف الا ان العربي كان صاحب
الكلمة في المباراة ولولا سوء اللمسة الاخيرة لكانت نتيجة
اللقاء غير ما آلت اليه، لذلك سيتولى قتيبة الحلواني وعمار
عليقة وقيس البطاينة وطارق فلاح دفاعات فريقه ومنح حرية
الحركة للظهيرين لافساح المجال امام انس بني ياسين ومحمود
البصول ويوسف الشبول ومصطفى الفاعوري لاسناد ثنائي الهجوم
عماد ذيابات هداف فريقه ومحمد عمر لتسجيل الاهداف وتعويض
خسارة مرحلة الذهاب للوصول للمباراة النهائية.

من جانبه سيعمل مدرب الرمثا فايز بدوي على تمتين خط الظهر حيث
سيتولى امجد عبدالعال وقيس الشرع ومحمد السقار مهام دفاعية
خالصة وتمترس احمد الشقران وخالد درابسه لاسناد خط الظهر
لامتصاص حماس فريق العربي ومن المتوقع ان يهاجم بضراوة ، فيما
سيوكل لحليم الحوراني وسليمان السلمان مهمة صناعة العاب فريقه
بوجود طارق سمارة ومحمد الزعبي، بينما ستناط مهمة تسجيل اهداف
الرمثا لسلمان السلمان ومحمد الدردور.

حظوظ الفرق.

يبدو للعيان بان الوحدات والرمثا الاقرب للتأهل للمشهد
الختامي، بالرغم من الاختلاف بينهما في نتائج الاياب،
فالوحدات تمكن من الفوز بهدف على ارض منافسه، وفوزه او حتى
تعادله باي نتيجة سيمنحة بطاقة العبور للمباراة النهائية فيما
لا ينفع الفيصلي سوى الفوز وبفارق اكثر من هدف وفي حال فوز
الفيصلي بهدف فانه سيتم اللجوء لتمديد اللقاء لشوطين اضافيين
ومن ثم ركلات الترجيح اذا لم تتغير النتيجة لحسم التأهل،
وينطبق هذا على الرمثا الذي يسعى للتعادل فيما لا ينفع
العربي بفارق اكثرمن هدف ستذهب البطاقة للاخير وفي حال فوزه
بالوقت الاصلي بذات نتيجة الذهاب فان التمديد لشوطين وبعدها
اللجوء لركلات الترجيح سيتم لحسم مسألة التأهل للمشهد الختامي.
رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل