الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

كفرسوم ينتشي بالصريح وذات راس يعبر البادية وتعادل الكرمل وعين كارم

تم نشره في الأحد 22 حزيران / يونيو 2008. 02:00 مـساءً
كفرسوم ينتشي بالصريح وذات راس يعبر البادية وتعادل الكرمل وعين كارم

 

عمان - محافظات - الدستور

اختتمت أمس فعاليات الأسبوع الثاني لدوري أندية الدرجة الأولى لكرة القدم بإقامة ثلاث مواجهات أسفرت عن فوز ذات راس على البادية بثلاثة أهداف نظيفة في الموقعة التي إحتضن مجرياتها ستاد الكرك ، فيما شهد ملعب بلدية إربد فوز كفرسوم على الصريح بهدف نظيف ، واختتمت مواجهات الأسبوع الثاني بتعادل عين كارم مع السلط بهدف لمثله على ستاد السلط.

وبذلك تصدرت فرق الأهلي وسحاب وعين كارم والكرمل سلم الترتيب العام برصيد أربع نقاط لكل واحد منها بعيداً عن فارق الأهداف ، فيما إحتلت المركز الثاني فرق الصريح والجليل والسلط وكفرسوم وذات راس برصيد (3) نقاط لكل واحد منها ، أما المركز الثالث فإحتله الرمثا والقوقازي برصيد نقطة واحدة لكل منهما فيما توضع البادية في المركز الأخير بلا نقاط.

كفرسوم (1) - الصريح (صفر)

أظهر كفرسوم ثقة أكبر في التعامل مع أجواء المباراة من خلال فرض سيطرته على وسط الميدان بعد أن دفع بالخماسي ليث جمال وسليمان عزام ومعتز قاسم ومحمد جهاد وأكرم أبوغزال في منطقة العمليات الذي رجحت كفته سواء من حيث الانتشار والوصول لمرمى الصريح الذي تحمل دفاعه ومن خلفهم الحارس احمد الشياب العبء الأكبر في احتواء هجمات كفرسوم الذي عجز عن ترجمة افضليته حيث كان الحارس الشياب بالمرصاد لمحاولات معتز قاسم وسليمان عزام وعلي نادر وتمكن من المحافظة على نظافة شباكه فيما علت كرة ليث جمال التي نفذها من موقف ثابت العارضة بقليل.

بالمقابل بالغ الصريح بإنكماشه الدفاعي وتراجع الساري وازاد لتشكيل عمق دفاعي لمساندة رباعي الدفاعي غياث ونور وأنس والطاهات والذي جاء على حساب الشق الهجومي فلم يتهدد مرمى كفرسوم بعد أن حدث الرقابة الدفاعية من فاعلية ثنائي هجومه النمراوي والشطناوي فقد تدخل الحارس البكار في الوقت المناسب لإبعاد الكرة من على قدم محمد العجلوني المنفرد قبل أن يهم بالتسديد.

نشط الصريح في الشوط الثاني بعد أن تخلى عن حذره الدفاعي وأهدر له مهاجمه النمراوي ركلة جزاء تسبب بها عندما تعرض للعرقلة من مدافع كفرسوم الشمالي تصدى لها الحارس وأنقذ مرماه من هدف محقق قبل أن تتركه تمريرة البديل قتيبة شطناوي في مواجهة المرمى لكنه سدد بتهور خارج الشباك.

وتدخلت قدم سليمان عزام لإبعاد كرة العجلوني لحساب ركنية ، ومع مرور الوقت استعاد كفرسوم توازنه واعاد تنظيم صفوفه وتمكن مهاجمه علي نادر من احراز هدف المباراة الوحيد عندما سدد كرة من خارج الجزاء استقرت بالمقص الأيسر لمرمى الشياب بالدقيقة (85) وبه إنتهت المجريات.

عين كارم(1) الكرمل (1)

انحصرت العاب الفريقين وسط الملعب وغابت الخطورة عن كلا المرميين بعد ان شاب سوء التركيز قبل ان يبدأ الفريقان البحث عن التنظيم خصوصا عين كارم الذي حاول لاعبوه تسريع الايقاع بفضل تواجد عبدالله القططي ومعاذ شاهين ومحمد العتيبي حيث حاولوا تمويل قلبي الهجوم رائد الرحاحلة ومحمد فاخوري ، وبالفعل فقد أطلت الخطورة براسها على مرمى الكرمل حين ردت العارضة كرة معاذ شاهين وحرمته من افتتاح النتيجة.

على الطرف الآخر وجد لاعبو الكرمل صعوبة في اختراق دفاع عين كارم الي اطبق بقوة على يزن عزيز ومحمد توهان مهاجمي الكرمل ، ليبدأ البحث عن الطرق الجانبية لتصل احدى الكرات الى توهان الذي حول احدها لتمر بجوار القائم ، ليقلده احمد جوهر بكرة أخرى علت العراضة بقليل.

عاد لاعبو عين كارم للانتشار بشكل جيد فوق مسرح الحدث فجددوا محاولاتهم الهجومية مع اقتراب الوقت على النهاية ليخترق فاخوري الجهة اليمنى ويسددها ارضية زاحفة مرت من الحارس عبدالله خضر مع صافرة الختام للحصة الاولى.

تحسن الشكل الهجومي للكرمل مطلع الشوط الثاني في ظل بحثهم عن تعديل النتيجة ونجح في اجبار لاعبي عين كارم على التراجع للمواقع الخلفية ليبدأ التهديد الجدي للمرمى عبر توهان الذي سدد كرة اوقفها الحارس عبدالله.

ومارس الكرمل الاختراق من الاطراف ليتقدم قتيبة الحلواني من الجهة اليمنى ويرفع كرة مناسبةأخذها عبدالرحمن العظمات وأطلقها دون تردد في المرمى هدف التعادل في د (61).

حاول عين كارم استرداد افضليته وانطلق بحثا عن التقدم الثاني لكن عابها سوء اللمسة الاخيرة للتهديد الجدي وتمضي الدقائق التالية دون تعديل ليقنع الفريقان بنقطة التعادل.

ذات رأس (3) - البادية (صفر)

بانت نوايا الفريقين الهجومية منذ بداية اللقاء مع أفضلية للبادية التي تمكن من السيطرة على منطقة العمليات بفضل تحركات خالد محسن وخالد جميل وحسام الدين الذي كاد يسجل للبادية لولا أن صحوة النوايسة.

ومع مرور الوقت بدأ يمسك زمام المبادرة وحاول بناء الهجمات من مختلف المحاور وأضاع لاعباه الشعار والهواري أكثر من فرصة للتسجيل أبرزها المرتدة من قدم حارس مرمى البادية الطريفي والتي لم يحسن الهواري استغلالها ، وشهدت الدقيقة (45) هدف ذات رأس الأول عبر رأسية الشعار الذي استغل عرضية رائد الجعافرة ووضعها على يمين الطريفي ، ولم تكد تمضي دقيقة واحدة حتى كان الفريق يضيف الهدف الثاني بواسطة مالك الشلوح.

ومع بداية الشوط الثاني أضاف ذات رأس الهدف الثالث من تسديدة بعيدة المدى للشلوح ، ليتراجع الفريق نحو مواقعه الخلفية بغية المحافظة على النتيجة وسط محاولات مستمرة للبادية لم يكتب لها النجاح وكانت تسديدة خالد جميل التي ارتدت من القائم الأيمن ، والتي رد عليها علي مطلق لذات رأس بقذيفة ارتدت من العارضة.



التاريخ : 22-06-2008

رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل - المدير العام: د. حسين أحمد الطراونة