الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الامن العام ينقل السبعيني زيدان من مغارته لمسكنه الجديد في كرفان ببني كنانة

تم نشره في الخميس 11 شباط / فبراير 2016. 08:00 صباحاً

 بني كنانة -  الدستور

بكر محمد عبيدات

قام قائد امن اقليم الشمال العميد محمد عبد الحميد الملاحيم بتسليم مفاتيح كرفان للمسن أحمد زيدان في منطقة سحم الكفارات التابعة لبلدية الشعلة في لواء بني كنانة ، والذي كان في ما مضى يعيش في إحدى المغاور في سفح جبل في المنطقة .



وقال العميد الملاحيم في حديث لـ «الدستور» ،  «ان قضية زيدان حظيت باهتمام ومتابعة كبيرة من مدير الامن العام اللواء عاطف السعودي بتوفير كل الاحتياجات الضرورية للمسن وامر ببناء كرفان حديث ومجهز له على نفقة الامن العام الا ان ايادي الخير والعطاء من عدد من نشامى ونشميات الاردن ابت الا ان تساهم في هذا العمل الخيري ، مشيدا بتبرع المحسنة خولة العرموطي بان يكون الكرفان على نفقتها الخاصة.

وأشار الملاحيم الى أنه تم العمل على تجهيز هذا الكرفان للمسن ، وتم تأثيثه بالأثاث المناسب ورفده بأجهزة كهربائية وغيرها من المستلزمات الضرورية .

ولفت الى انه سيصار الى متابعة زيدان بشكل دوري ومستمر من قبل ادارة الاقليم وقسم العلاقات العامة فيه للاطمئنان على احواله ومتابعة متطلباته وتأمينه باحتياجاته المعيشية الاستهلاكية.

ودعا الملاحيم مجالس الامن المحلية التابعة للمراكز الامنية الى تفعيل الجوانب الانسانية في ادائها لدورها والاسهام برفد الجهود الرامية الى تعزيز اواصر المشاركة المجتمعية في تنفيذ المبادرات الانسانية التي تنسجم مع الاهداف التي انشئت من اجلها في اطار منظومة العمل الجمعي والتشاركي.

كما نوه قائد إقليم الشمال ، الى أن هذه اللفتة الإنسانية من مديرية الأمن العام للحفاظ على حياة وسلامة المسن زيدان ونقله الى بيئة آمنة تضمن له العيش الكريم ، مبينا أن القيادة الهاشمية المظفرة بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني عملت ولا تزال تعمل على الإرتقاء بواقع الأسره الاردنية في شتى مناطق المملكة .

ولفت إلى أن مديرية الأمن العام تعنى بحماية الأسرة إنطلاقا من مفهوم الأمن الأسري والإجتماعي وتحرص على إستقرار الأسري وبما يسهم في تحقيق الأمن المجتمعي ، وأنها تعتبر الأسرة عنصرا من عناصر إستقرار المجتمعات ومن هنا عمدت لتوفير كافة سبل العيش الكريم لها ، موضحا أن هذا العام سيشهد نقلة نوعية في مجالات الخدمات الشرطية وعلى مختلف المستويات وأن المواطن سيلمس هذا التطور .

وفي موازاة ذلك قدم المسن زيدان شكره وتقديره لمديرية الامن العام ممثلة بمديرها اللواء عاطف السعودي على الجهود الكبيرة التي يقومون بها في كافة المجالات وخاصة تلك المتعلقة بتوفير سبل العيش الكريم للمواطنين بصرف النظر عن أماكن إقامتهم .

يشار الى ان «الدستور» كانت نشرت تقريرا حول حالة زيدان الذي دخل عامه الخامس والسبعين والذي آثر العيش بمغارة على سفح احد الجبال المحيطة ببلدة سحم والتي اصبحت بتقادم السنين جزءا من تكوينه ونمط حياته حتى انه رفض مغادرتها واصر على البقاء فيها رغم قساوة العيش وصعوبة الوصول اليها وتامين احتياجاته من غذاء ومياه ودواء الا من خلال بعض المجاورين القريبين منه  فهو لم يتزوج وخرج من البلدة بعد وفاة والده وهو صغيرا وعاد اليها كهلا مفضلا العيش في مغارته التي على ما يبدوا انها عايشت وجدانه ورفض الانتقال لدور المسنين والرعاية الاجتماعية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: الدكتور حسين العموش