الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

سوق العمل الأردني

نزيه القسوس

الثلاثاء 29 تشرين الثاني / نوفمبر 2016.
عدد المقالات: 1602
ما زال سوق العمل الأردني يعاني من فوضى غير مسبوقة ولا في أي دولة في العالم وبالرغم من كل التصريحات التي نسمعها من بعض المسؤولين فإننا لم نرَ أي نوع من التنظيم لهذا السوق بل نشعر بأن الفوضى تزداد يوما بعد يوم .
وزير العمل الحالي لا يتحمل المسؤولية وحده عن هذه الفوضى لأن ما يحدث في سوق العمل الأردني هو تراكمات حصلت على مدى السنوات السابقة وكان هناك نوع من التراخي من قبل كل الجهات المسؤولة والكل تراخى وتعامل مع العمالة الوافدة بلا أبالية حتى أصبحت هذه العمالة غير منضبطة وغير قادرين على ضبطها .
لا نعتقد أن ضبط سوق العمل الأردني يحتاج إلى قدرات غير عادية من قبل المسؤولين عن هذا السوق ولا نعتقد أننا بحاجة إلى خبراء من الخارج ليدلونا على الأساليب اللازمة لضبط سوق العمل وكل ما نحتاج اليه هو قرارات حازمة لا تقبل الواسطات والضغوطات من بعض المتنفذين والأهم من ذلك ضبط الحدود الرسمية لبلدنا بحيث لا يسمح لأي عامل أو عاملة بالدخول إلا ضمن الشروط المقررة ومن يخالف هذه الشروط يجب ابعاده وعدم السماح له بالعودة مرة أخرى .
في جبل عمان هناك شارع يبدأ من عند فرن الرغيف الفرنسي ويمتد حتى منطقة الحاووز هذا الشارع أصبح اسمه شارع مانيلا لكثرة الخادمات الفلبينيات الهاربات من المنازل اللواتي يتواجدن هناك بحثا عن زبائن إما للعمل بالساعة أو لأغراض أخرى وهؤلاء الخادمات موجودات في هذا الشارع باستمرار لكن لا أحد من المسؤولين يزعجهن حتى بالسؤال عما يفعلنه أو لماذا تركن المنازل التي كن يعملن فيها .
قبل عدة سنوات ارتكب أحد العمال الوافدين خطيئة كبيرة وعندما قدمت شكوى بحقه قامت الجهات الأمنية بتسفيره لكن بعد أقل من ستة أشهر عاد إلى بلدنا ووجد عملا وكأن شيئا لم يكن .
إذن نحن الذين لا نريد تنظيم سوق العمل وضبطه وإلا لماذا لا نقوم بحملات تفتيشية على المواقع التي تتواجد فيها الخادمات الهاربات وهي مواقع معروفة ومعظمها في جبل عمان وفي حي المصاروه بالتحديد ونضبط كل هؤلاء الهاربات المخالفات ونسفرهن بالتعاون مع سفاراتهن ولماذا ندعي دائما أن سوق العمل الأردني من الصعب تنظيمه .
إن تنظيم سوق العمل الأردني من أسهل المهمات التي يمكن أن تقوم بها وزارة العمل وذلك عن طريق اتخاذ قرارات صارمة يتم تنفيذها بالتعاون مع الأجهزة الأمنية وها هي تجربة التوجيهي أفضل مثل على أن المسؤول إذا أراد أن يعمل فهو يستطيع ذلك إذا كانت لديه الإرادة اللازمة .
رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل