الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

غسان طنش الظروف المالية أبرز تحديات الهيئات الثقافية في الأردن

تم نشره في الأحد 14 شباط / فبراير 2016. 07:00 صباحاً

عمان - الدستور - ياسر علاوين

تقوم منهجية وزارة الثقافة على تعزيز التعاون وتوفير الدعم والإهتمام بالمؤسسات والهيئات الثقافية الرسمية والأهلية تنمية ثقافة وطنية شاملة في المملكة بما يؤكد هويتها بوصفها ثقافة: أردنية، عربية، إسلامية، إنسانية، للنهوض بالفعل الثقافي الأردني وإطلاقه في فضاء إبداعي حر، وبناء قدرات المجتمعات المحلية لإدارة الفعـل الثقافي وتوظيفه للتأثير على نوعية حياة الإنسان واحترام التنوع الثقافي وتجسيـد قيم الحوار وتقدير الآخر.  

الدستور التقت غسان طنش مدير الهيئات الثقافية في وزارة الثقافة وحاورته حول الاستراتيجية المتبعة في العمل لهذه الهيئات والجمعيات الوطنية..



 * ما هي المعايير المعايير والأسس المعتمدة لاعتبار الهيئة ثقافية بالتكامل مع قانون الجمعيات المعد لغاية تأسيسها؟

 - هي الجمعيات الثقافية المسجلة ضمن اختصاص وزارة الثقافة بموجب قانون الجمعيات النافذ، وتعتبر هذه الهيئات أذرع رئيسية لوزارة الثقافة في تقديم الخدمات الثقافية للمجتمع الاردني ، وتقوم العلاقة بينها وبين الوزارة على أساس الشراكة والتعاون كون وزارة الثقافة هي الراعي الرئيسي للفعل الثقافي في المملكة، وتنفذ معظم برامجها من خلال هذه الهيئات إما بدعمها ومنتسبيها بشكل مباشر وإما بتقديم الدعم اللوجستي الكامل، وتسهيل مهامها، وتيسير اقامة فعالياتها ونشاطاتها.

الجهة المخولة بترخيص وتسجيل الجمعيات هي السجل العام للجمعيات الذي يعتبر المظلة القانونية للجمعيات المسجلة في المملكة على اختلاف أنواعها، حسب القانون النافذ ويقتصر دور الوزارة المختصة على الرأي الفني، ولمجلس إدارة السجل القرار النهائي.

 * وماذا عن دعم هذه الهيئات سواء على صعيد الوزارة أم على صعيد القطاع الخاص؟ وتمويل الفروع التابعة لهيئات خارجية وكيفية مراقية هذا الدعم؟

- تقوم الوزارة سنوياً بتقييم أداء وأعمال ونشاطات الهيئات الثقافية المنتشرة في انحاء المملكة كافة، وبناءً على النتائج يتم تحديد شكل الدعم وقيمته للهيئات ونشاطاتها، وبخصوص دعم القطاع الخاص هذا مرهون بقدرة هذه الهيئات على إقناع القطاع الاهلي والخاص بدعمها، ودعم نشاطاتها، ويمكن لها تلقي التمويل من الخارج نشاطاتها بالشروط التي حددها القانون والأنظمة والتعليمات الصادرة بموجبه.

 * هل لديكم تخطيط استراتيجي من جهة أعمال واجندات هذه الهيئات بحيث تكون نشاطاتها قابلة للقياس؟

- خطة وزارة الثقافة الاستراتيجية وما تتضمنه من مشاريع وبرامج قائمة بشكل أساس على برامج ونشاطات واختصاصات هذه الهيئات وكل البرامج التي تقيمها الوزارة تتم بمعرفتها ومشاركتها في صنع القرار، والغرض منها تلبية الاحتياجات الثقافية للمجتمع الاردني والمبدعين والموهوبين من أبنائه، وتشكل النماذج المعدة من طرف الوزارة ادوات لقياس اداء هذة الهيئات قابلة لاعطاء النتائج لتقييمها باستمرار توضع العلامة المستحقة للجمعيات الني لها فروع، والجمعيات التي لا فروع لها تقدر العلامة حسب تقييم الجمعية في المعايير، تحسب درجة وتقدير الجمعية حسب التوزيع التالي: 90-100 ممتاز، 80-89 جيدجدا، 70-79 جيد، 60-69 متوسط،59  فما دون ضعيف، ويرفق مع هذا النموذج تقرير خطي يحتوي أي ملاحظات تدعم نتيجة التقييم وتساهم في تطوير آليته، ويعد نموذج تقييم أداء جمعية او الهيئة حسب المديرية، واسم الجمعيةوتاريخ التسجيل واسم رئيس الجمعية والعنوان والجهات الراعية والعمر الزمني للجمعية كحديثة: أقل من سنة ولغاية (5) سنوات ومتوسطة: (5) سنوات ولغاية (20) سنة وقديمة: (20) سنة فأكثر.

 * ما هي أبرز التحديات التي تواجه هذه الهيئات التي تعد حاضنة للفعل الثقافي وللمثقفين على اختلاف تخصصاتهم الإبداعية وتنوع مشاربهم الفكرية؟

- أبرز التحديات التي تواجه الهيئات الثقافية الظروف المادية والاقتصادية، وقلة الدعم الموجه من القطاع الأهلي والخاص للنشاطات والبرامج الثقافية، وضعف البنى التحتية في بعض المحافظات.

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل