الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رسالة من جندي عربي سوري

جمال العلوي

السبت 20 شباط / فبراير 2016.
عدد المقالات: 823

أجمل رسالة وصلتني في حياتي المهنية والانسانية، هي تلك الرسالة التي خطها جندي عربي سوري على خطوط النار في الحرب الاجرامية التي تتعرض لها الحبيبة سورية.هي رسالة من طراز خاص .

يقول الجندي « عيسى مطر» في رسالته، «لقد سمعت مقالاً لك وأنا على خط النار، على الراديو نقلاً عن صحيفة الدستور، عن فك الحصار عن نبل والزهراء،» ويمضي الجندي العربي في رسالته قائلاً :» لقد اثلجت صدري أخ جمال ودموعك غالية وهي دموع مواطن عربي شريف تجري في عروفه دماء عربية وليس عربانية، حياك الله أخ جمال ونرجو ان تزودنا بمقالاتك المرموقة من أخ مرموق وشكراً لك على قبول صداقتي، وأنا المغترب عن بيتي وعائلتي فداء لتراب سورية».

الى هنا انتهى نص الجندي العربي الشريف الذي يمثل في نظري كل رجال الجيش العربي السوري، الذين قدموا دماءهم رخيصة من أجل بقاء سورية قلب العروبة النابض.انها رسالة طوقت عنقي، وحملتني ما لا استطيع حمله، فماذا تصنع الكلمات مقابل ما يقدمه ابناء الجيش العربي السوري على امتداد نقاط الاشتباك مع العصابات المجرمة الارهابية المسلحة.

أصابتني قشعريرة الفرح وأنا اقرأ سطورها حين علمت أن جنديا عربيا سوريا يستمع الى صدى كلماتي وهو على خط النار، شكراً لكم يا رجال الجيش العربي السوري الذين تسطرون كل يوم بطولات ولا اروع دفاعاً عن الامة العربية، وفي مواجهة الحقبة الظلامية التي صنعتها أجهزة استخبارات لتفكيك طوق الامة لحماية الكيان الصهيوني لسنوات وسنوات بلا خوف ولا ردع.

كلماتنا يا رفاق السلام والمجد والبطولة لا تعادل شيئاً مهما عظم أو كبر، في مقابل تعبكم وسهركم وغيابكم عن الاهل والابناء والحياة الطبيعية من أجل أن تبقى سورية الدولة الوطنية موحدة صامدة في مواجهة الارهاب والارهابيين.

شكرا ًللمجد والبطولة والدماء التي سالت لتخصب أرض الحضارة والتاريخ في سورية العروبة سورية العز والكرامة وأظن أن لحظة النصر المؤزر قد اقتربت يا رجال الله ورجال الحق والكرامة.



Alawy766@yahoo.com



 

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل