الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

دربي منتظر في مدريد وقمة البوندسليغا بين دورتموند وبايرن

تم نشره في الثلاثاء 10 نيسان / أبريل 2012. 02:00 مـساءً
دربي منتظر في مدريد وقمة البوندسليغا بين دورتموند وبايرن

 

لندن - (ا ف ب)

تشهد بطولة اسبانيا لكرة القدم معركة حامية بين ريال مدريد المتصدر وجاره اتلتيكو مدريد، في حين تبرز القمة المنتظرة في الدوري الالماني بين بوروسيا دورتموند حامل اللقب ومطارده المباشر بايرن ميونيخ، ويأمل مانشستر يونايتد متابعة طريقه نحو اللقب العشرين في الدوري الانكليزي، وتنتظر يوفنتوس المتصدر مباراة صعبة في ايطاليا مع لاتسيو الثالث.

الدوري الاسباني

اشتعل الصراع على صدارة بطولة اسبانيا بين برشلونة حامل اللقب في المواسم الثلاثة الماضية وريال مدريد المتصدر، بعد ان اسدى فالنسيا الثالث خدمة للفريق الكاتالوني باجباره مضيفه ريال مدريد على الاكتفاء بالتعادل معه صفر-صفر الاحد.

وتغلب برشلونة السبت على مضيفه ريال سرقسطة 4-1 ليتقلص الفارق الذي يفصله عن غريمه ريال مدريد الى اربع نقاط مؤقتا، ما وضع الاخير تحت ضغط كبير في اول اختباراته المصيرية في الامتار الاخيرة من الموسم.

ولم يرتق فريق المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو الى مستوى التحدي وفرط بنقطتين ثمينتين ما جعل منافسه الكاتالوني على بعد 4 نقاط منه بعد ان وصل الفارق بين الطرفين الى 10 نقاط قبل يتعادل النادي الملكي في مباراتين على التوالي امام ملقة وفياريال (1-1).

ولن يكون مشوار ريال سهلا اذ يواجه جاره اتلتيكو مدريد يوم غد الاربعاء على ملعب الاخير «فيسنتي كالديرون» وبرشلونة في 21 الشهر الحالي واشبيلية في 28 منه وبلباو في 2 الشهر المقبل في مبارياته السبع الاخيرة، في حين يستقبل برشلونة بطل اوروبا خيتافي العاشر اليوم الثلاثاء في المرحلة الثالثة والثلاثين.

وصحيح ان الفريق الكاتالوني يقدم مستويات خارقة مع نجمه الرائع الارجنتيني ليونيل ميسي الذي يحطم الرقم القياسي تلو الاخر وبات في صدارة ترتيب الهدافين مع 38 هدفا، الا ان مواجهة خيتافي ستكون مشوبة بالخطر كون الاخير احد فريقين نجحا بالفوز على فريق المدرب جوسيب غواردويلا (1-صفر ذهابا) الى جانب اوساسونا.

من جهته، كان الريال قادرا على هز شباك فالنسيا على ملعبه «سانتياغو برنابيو»، لكنه سقط بفخ التعادل للمرة الثالثة في اخر خمس مباريات مقابل تسعة انتصارات متتالية لبرشلونة، بعدما اصاب هدافه البرتغالي كريستيانو رونالدو، وصيف صدارة الهدافين (37 هدفا) القائم في الشوط الاول، بيد ان فالنسيا لم يكن خصما سهلا وكاد يهز شباك الحارس الدولي ايكر كاسياس بالطريقة عينها عبر البرتغالي ريكاردو كوستا والارجنتيني تينو كوستا.

وعلق ايتور كارانكا مساعد مورينيو على مباراة فالنسيا: «حصلنا على عدة فرص للتسجيل، نحن سعداء لطريقة لعبنا ونتطلع قدما للمباراة المقبلة».وصحيح ان دربي «مادريلينو» سيكون حاميا بين ريال واتلتيكو، الا ان الاخير لم ينجح بالفوز على ريال في الالفية الثالثة ويعود فوزه الاخير الى العام 1999.

وتحسن مستوى اتلتيكو سابع الترتيب منذ وصول المدرب الارجنتي دييغو سيميوني نهاية السنة الماضية، وساعده بالتأهل الى نصف نهائي مسابقة الدوري الاوروبي، لكن فريق العاصمة سقط امام ليفانتي الرابع 2-صفر امس الاحد.

وفي باقي المباريات، يلعب اليوم الثلاثاء اوساسونا مع اسبانيول، وريال سوسييداد مع بيتيس اشبيلية، والاربعاء غرناطة مع اتلتيك بلباو، وسبورتينغ خيخون مع ليفانتي، وفالنسيا مع رايو فايكانو، والخميس فياريال مع ملقة، وراسينغ سانتاندر مع ريال مايوركا، واشبيلية مع ريال سرقسطة.

الدوري الانكليزي

يأمل مانشستر الحفاظ على صدارته المريحة عندما يحل على ويغان يوم غد الاربعاء ضمن المرحلة الثالثة والثلاثين من الدوري الانكليزي.

وكان يونايتد حامل اللقب تلقى خدمة من غريمه ارسنال عندما مهد الاخير الطريق لرجال السير اليكس فيرغوسون للفوز باللقب للمرة العشرين في تاريخه (رقم قياسي) بعدما اسقط جار الاخير مانشستر سيتي 1-صفر الاحد.

وابتعد يونايتد الذي تغلب الاحد ايضا على كوينز بارك رينجرز 2-صفر عن سيتي بفارق 8 نقاط، علما بان مسار «الشياطين الحمر» لما تبقى من الموسم سهل نسبيا، اذ لا يخوض اي لقاء مع فرق الطليعة باستثناء واحد سيكون مصيريا يجمعه بسيتي في 30 الشهر الحالي على «استاد الاتحاد».

وتلقى فريق المدرب الايطالي روبرتو مانشيني ضربة قوية في مواجهة المدفعجية، اذ غابت عنه الانتصارات للمرحلة الثالثة على التوالي ما جعل حلمه في الظفر باللقب للمرة الاولى منذ 1968 والثالثة في تاريخه (احرزه عام 1937 ايضا) صعب المنال.

هذا واكمل سيتيزنز، الذي يستقبل وست بروميتش البيون الاربعاء ايضا، المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد المهاجم الايطالي المشاغب ماريو بالوتيلي في الدقيقة 89 للمرة الثالثة هذا الموسم، ليبدأ صبر مدربه مانشيني بالنفاذ جراء تصرفاته المشاغبة.

من جهته، يسير اليونايتد الذي حقق فوزه السابع على التوالي بثبات نحو اللقب، واشاد مدربه فيرغوسون بلاعب الوسط المخضرم بول سكولز (37 عاما) الذي الهب وسط الفريق بعد عودته عن اعتزاله.

وسجل سكولز الهدف الثاني للشياطين الحمر في مرمى كوينز بارك رينجرز والثالث له منذ عودته عن اعتزاله في كانون الثاني الماضي، ليحقق يونايتد فوزه الحادي عشر في 12 مباراة، على رغم اعتبار الفرنسي باتريك فييرا، الاداري في ماشستر سيتي، هذه الخطوة بانها «يائسة».

ويأمل ارسنال الثالث بفارق 10 نقاط عن سيتي متابعة مسيرته الناجحة عندما يحل على ولفرهامبتون الاخير، بعد فوزه المثير على سيتي.

وقال مدرب «المدفعجية» الفرنسي ارسين فينغر: «حققنا 24 نقطة من اصل 27 ممكنة، والعديد منها عن جدارة. لقد تطورنا كفريق، 100%، بالتأكيد. لكن للأسف بدأنا من العمق بعد هفواتنا في كانون الثاني «.

ويلعب اليوم الثلاثاء بلاكبيرن مع ليفربول، والاربعاء كوينز بارك رينجرز مع سوانزي.

الدوري الايطالي

يبحث ميلان حامل اللقب والمتصدر السابق عن وقف نزيف النقاط عندما يفتتح المرحلة الثانية والثلاثين من الدوري الايطالي بحلوله ضيفا على كييفو فيرونا اليوم الثلاثاء، في حين يخوض يوفنتوس المتصدر مباراة بالغة الصعوبة مع ضيفه لاتسيو روما الثالث بعد غد الاربعاء.

وسقط ميلان امام ضيفه فيورنتينا 1-2 السبت وتخلى عن الصدارة لصالح يوفنتوس العائد بفوز ثمين على مضيفه باليرمو 2-صفر.

وهذه المباراة الثانية على التوالي التي يفشل فيها ميلان في تحقيق الفوز محليا بعد سقوطه في فخ التعادل امام مضيفه كاتانيا 1-1، كما هي خسارته الثانية على التوالي بعد سقوطه امام برشلونة الاسباني 1-3 في اياب ربع نهائي مسابقة دوري ابطال اوروبا التي ودعها، وتجمد رصيده عند 64 نقطة وبات يتخلف بفارق نقطة واحدة عن يوفنتوس.

وعانى ميلان في مباراته الاخيرة من الغيابات الكثيرة في صفوفه بسبب الاصابة خصوصا البرازيلي ثياغو سيلفا واليساندرو نيستا والهولنديين مارك فان بومل وكلارنس سيدورف والبرازيلي الكسندر باتو ولوكا انطونيني، لكنه يعتمد على مهاجمه السويدي زلاتان ابراهيموفيتش الذي رفع رصيده الى 23 هدفا في صدارة لائحة الهدافين بينها 9 من ركلات الترجيح.

في المقابل، حقق يوفنتوس اربعة انتصارات متتالية سجل خلالها 12 هدفا وبقيت شباكه نظيفة بعد اربع تعادلات، ولا يزال الفريق الوحيد في «سيري أ» هذا الموسم لم يعرف طعم الهزيمة.

اما لاتسيو، فعزز مركزه الثالث بفارق عشر نقاط عن ميلان، بعد فوزه العريض على ضيفه نابولي 3-1 في ختام المرحلة الاخيرة السبت.

وفي باقي المباريات، يلعب غدا الاربعاء كاتانيا مع ليتشي، وفيورنتينا مع باليرمو، وجنوى مع تشيزينا، وانتر ميلان مع سيينا، ونابولي مع اتالانتا، وبارما مع نوفارا، وروما مع اودينيزي، والخميس بولونيا مع كالياري.

الدوري الالماني

تشهد المرحلة الثلاثين من الدوري الالماني قمة قد تكون حاسمة بين بوروسيا دورتموند المتصدر وضيفه بايرن ميونيخ يوم غد الاربعاء.

واستمر الصراع على اللقب بين دورتموند ومطارده بايرن ميونيخ بعد فوز الاول على مضيفه فولفسبورغ 3-1، والثاني على ضيفه اوغسبورغ 2-1 في المرحلة السابقة ليرفع دورتموند رصيده الى 66 نقطة مقابل 63 للفريق البافاري.

فبعد خسارته امام ليفركوزن 2-صفر في مطلع اذار الماضي، حقق بايرن اربعة انتصارات متتالية مستغلا تعادل دورتموند مع اوغسبورغ سلبا ومع شتوتغارت 4-4 في مباراة مثيرة.

وكان دورتموند عاد الى مستوياته السابقة التي شهدت تتويجه بطلا للمسابقة القارية عام 1997، عندما احرز لقب الموسم الماضي في وقت حل فيه بايرن ثالثا.

ويقدم الفريق الاصفر اداء جميلا تحت اشراف مدربه الشاب يورغن كلوب، في حين يملك بايرن مهمة اضافية اذ يستعد لخوض نصف نهائي ملتهب في مسابقة دوري الابطال مع ريال مدريد الاسباني، واللافت ان الفريقين سيتواجهان في نهائي مسابقة الكأس في 12 ايار المقبل على ارض محايدة على الملعب الاولمبي في برلين.

ويعتمد دورتموند على مجموعة من الوجوه المميزة على غرار الياباني شينجي كاغاوا والبولندي روبرت ليفاندوفسكي والكاي غوندوغان، في حين يبرز في تشكيلة المدرب يوب هاينكيس متصدر ترتيب الهدافين الدولي ماريو غوميز والفرنسي فرانك ريبيري والهولندي ارين روبن.

وبحال فوز دوتموند على بايرن، سيبتعد عنه بفارق ست نقاط قبل اربع مراحل على نهاية الدوري، ما سيصعب من مهمة الفريق البافاري لانتزاع اللقب من الاول، علما بان مباراة الذهاب انتهت لمصلحة الفريق الاصفر 1-صفر.

وبحال عدم خسارة دورتموند، سيعادل الرقم القياسي في البوندسليغا بعدم تعرضه لاي خسارة 24 مباراة متتالية.

وتفتتح المرحلة اليوم الثلاثاء بمباريات اوغسبورغ مع شتوتغارت، وماينتس مع كولن، وفيردر بريمن مع بوروسيا مونشنغلادباخ، وهرتا برلين مع فرايبورغ، ويلعب الاربعاء بايرن ليفركوزن مع كايزرسلاوترن، وهانوفر مع فولسبورغ، ونورمبرغ مع شالكه، وهوفنهايم مع هامبورغ.

التاريخ : 10-04-2012

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل