الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الجليل يواصل انفراده بالصدارة باجتياز الأصالة والحسين يعبر اتحاد الرمثا بخماسية

تم نشره في الجمعة 16 تشرين الثاني / نوفمبر 2012. 03:00 مـساءً
الجليل يواصل انفراده بالصدارة باجتياز الأصالة والحسين يعبر اتحاد الرمثا بخماسية

 

اربد- الرمثا- الدستور

واصل فريق الجليل انفراده بصدرة دوري اندية الدرجة الأولى لكرة القدم، رافعا رصيده الى (20) نقطة، وذلك بعد تغلبه على نظيره الاصالة (2-1)، والذي تجمد رصيده عند النقطة الخامسة، وذلك في المباراة التي جرت امس على ستاد الأمير هاشم بمدينة الرمثا لحساب الجولة الثامنة.

وفي ملعب اربد البلدي، حقق فريق الحسين فوزا كبيرا على حساب اتحاد الرمثا (5- صفر)، ليرفع الفائز رصيده الى (18) نقطة، فيما بقي رصيد الخاسر عند (10) نقاط.

الجليل 2 الأصالة1



احتوى الجليل البداية القوية التي استهل بها الأصالة اجواء المباراة منذ البداية وكاد على اثرها مهاجمه امجد القروم الذي استهل فرص المباراة بكرة قوية تدخل الحارس الجليلي مصطفى ابو مسامح بالوقت المناسب لإنقاذ الموقف، ليأخذ بعد ذلك الجليل بسحب بساط التفوق من تحت اقدام لاعبي الأصالة تدريجيا وبسط نفوذه في منطقة العمليات بعد ان أزال غبار الترهل عن اداء لاعبيه في مستهل المباراة بعد ان تحرك عصام الرياحنة وداوود ابو القاسم وفادي عوض وعبد الرحمن المصري عبر اكثر من محور هجومي في ظل تفوقه الميداني واستثمار تحركات قلبي الهجوم يوسف الشبول واحمد مرعي المؤثرة في العمق الدفاعي لضيفه وبدت رائحة الخطورة تفوح عبر اكثر من مناسبة من خلال انتهاج اسلوب المناولات الطويلة والتي شكلت اقصر الطرق لمرمى ضيفه فبعد ان علت كرة عامر علي القوية العارضة بقليل في مؤشر قوي على اطماع الجليل في الحسم المبكر،قبل ان يتمكن مهاجمه احمد مرعي من احراز هدف السبق لفريقه بالدقيقة 23عندما تاربع تمريرة عبد الرحمن المصري العرضية لعبها براسه من تحت حارس المرمى خاطر لتواصل مسيرها داخل الشباك.

هذا الهدف اثار حفيظة لاعبي الأصالة الذي حاول استعادة توزانه والعودة للأجواء من جديد حيث كثف من محاولاته لتعديل الكفة واتيحت لمهاجميه عدة فرص سانحة للتعديل لم تستثمر بالشكل الامثل فسدد غسان الطريفي كرة قوية مرت بجوارالقائم فيما سيطر الحارس الجليلي على كرة عدنان الجبور الذي سددها بقوة من حافة الجزاء !!.

قبل ان يتدارك الجليل الموقف ويأخذ بالامساك بمقاليد المباراة وهدد مرمى الاصالة باكثر من مناسبة عن طريق يوسف الشبول وعامر علي دون جدوى لتبقى النتيجة دون تعديل !!.

وفي الشوط الثاني كثف الجليل من هجماته بغية التعزيز واتيحت امام عصام الرياحنة فرصة مواتيه لتحقيق ذلك الا ان حارس مرمى الاصالة محمد خاطر حارس الاصالة كان لكرته بالمرصاد قبل ان يعود خاطر مجددا ليحرم يوسف الشبول من التسجيل بكرة رأسية سيطر عليها بالوقت المناسب.

من جانبه حاول الأصالة استعادة زمام الموقف من جديد بعد ان اجرى مدربه تبديلات موفقة نشط على اثرها فريق الاصالة سيطوته على الاجواء وبات هو صاحب الكلمة الأولى من خلال الحضور القوي للاعبيه وسط الميدان في عمليات البناء الهجومي ونجح بالوصول لمرمى مصطفى ابو مسامح حارس الجليل أكثر من مرة فأطلق حمدي كرة رأسية مرت خارج اخشاب المرمى قبل ان يتمكن الاصالة من تسديد الحساب عندما نفذ امجد القروم كرة ثابتة استقرت بالمقص الأيسر لـ أبو مسامح حارس الجليل، هدف التعادل للاصالة بالدقيقة 83 الا ان فرحة الاصالة لم تدم طويلا سرعان ما اعاد الحليل الامور الى نصابها الصحيح ونجح داوود ابو القاسم من خطف هدف الترجيح لفريقه اثر كرة ثابتة حركها المصري على قدم القاسم الذي اطلقها صاروخية عانقت الشباك بالوقت المحتسب بدل الضائع من المباراة.

الحسين 5 اتحاد الرمثا 0



بسط فريق الحسين سيطرته على اجواء المباراة منذ الدقيقة الأولى بعد ان تمكن من فرض إيقاعه وسط الميدان من خلال انسجام تحركات الثلاثي احمد ادريس وعد وسائد الشقران من العمق الى جانب انطلاقات انس الزبون وعمر حمزة عبر طرفي الملعب ونجح في الامساك بزمام المبادرة بعد ان سرع من رتمه الهجومي عبر اكثر من محور ليضع مرمى الاتحاد في دائرة الخطورة وبدا في تشكيل الخطورة والتي اثمرت عن هدف السبق المبكر وجاء بامضاء لاعبه عمر عبيدات الذي استثمر كرة الزبون العرضية ووضعها داخل المرمى ليضع فريقه بالمفدمه بعد مضي اقل من 10 دقائق على البداية.

هذا الهدف عزز الثقة في نفوس لاعبي الحسين الذي واصل ايقاعه الهجومي الهادر مستفيدا من حالة عدم التوازن التي اصابت اداء ضيفه الاتحاد الرمثاوي وقبل ان يتمكن من اعادة تنظيم اوراقه كانت تمريرة هاشم الديك الامامية الطويلة خلف المدافعين تضع حمزة بدارنة في مواجهة الحارس ليضيف هدف تعزيز التقدم لفريقه بالدقيقة 24 من المباراة.

ازاء هذا الواقع الذي فرض على الاتحاد الانكماش في مواقعه الخلفية لاحتواء المد الهجومي لمضيفه في محاولة لاعادة تنظيم الصفوف الا ان محاولاته الهجومية الباحثة عن فرص تقليص النتيجة اصطدمت بالحضور الدفاعي القوي للحسين اربد بعد ان ابدى حارس مرماه الواعد احمد الصغير بسالة في السيطرة على تسديدة محمد ابو عيد الذي سددها من خارج الجزاء قبل ان تعلو كرة هاني الشبول التي سددها بقوة العارضة بقليل.

بالمقابل لم يقف لاعبو الحسين مكتوفي الايدي لاحتواء اندفاع الاتحاد الهجومي فشكلت هجماته المرتدة الخاطفة قلقا لدفاعات الاتحاد الذي جازف في التقدم للمواقع الامامية دون التنبه لخطورة هجمات الحسين المضادة ولم يصحو الاتحاد سوى على وقع هدف الاطمئنان الذي اراح به سائد الشقران النفوس بعد ان تمكن من اضافة الهدف الاحتفالي عندما تابع تمريرة الزبون ليضعها بثقة داخل المرمى بالدقيقة 37 لينهار جدار الاتحاد الدفاعي واستسلم لاعبيه للامر الواقع وكاد الزبون ان يزيد غلة الاهداف الا ان العارضة نابت عن الحارس في رد كرته الذي افسد بدوره على البدارنه فرصة انفراد تام.

ودانت الافضلية للحسين مطلع الشوط الثاني وتعددت فرصة الضائعة وسط تراجع مذهل باداء الاتحاد الرمثاوي الذي افتقدت محاولاته للتركيزفي مواجهة الشباك فسدد الدرايسة والشبول باحضان الحارس،في حين حافظ الحسين على توازنه وضغط بقوة على مرمى ضيفه الاتحادي فاهدر البديل عمار الشرمان فرصة مواتيه للتسجيل عندما علت كرته الرأسية العارضة بقليل.

ورجحت كفة الحسين بشكل واضح في المراحل الاخيرة من المباراة حيث تمكن الشرمان من اضافة الهدفين الرابع والخامس لفريقه حيث تابع تمريرة زميله ادريس وسددها على يسار الحارس بالدقيقة 78 الهدف الرابع واختتم سيرك الاهداف بالهدف الخامس والذي جاء بعد اقل من دقيقتين عندما استغل تمريرة البدارنة داخل الجزاء بالدقيقه 80 ليحسم المباراة بالفوز بخماسية نظيفة.أحمد مرعي (الجليل)

التاريخ : 16-11-2012

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل