الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

استضافتهم رابطة الكتاب * كتاب وشعراء اردنيون يستذكرون النكبة الفلسطينية بالابحاث والقصائد

تم نشره في الأربعاء 23 أيار / مايو 2007. 03:00 مـساءً
استضافتهم رابطة الكتاب * كتاب وشعراء اردنيون يستذكرون النكبة الفلسطينية بالابحاث والقصائد

 

 
عمان - الدستور
احيت رابطة الكتاب الاردنيين مساء امس الاول الذكرى السنوية لنكبة فلسطين ، حيث عقدت ندوة بهذه المناسبة شارك فيها الخبير القانوني البروفيسور انيس القاسم والكاتب صبحي طه والكاتب عليان عليان ، واعقب ذلك قراءات شعرية للشاعرتين مريم الصيفي ونبيلة الخطيب ، وادارالندو والامسية الكاتب رياض حمودة ياسين.
اول المتحدثين الخبير القانوني البروفيسور انيس القاسم حيث قال عن هذه المناسبة: ان ثمة تآمرا صهيونيا دوليا تمظهر بجلاء قبيل قيام الدولة اليهودية بتهجير اللاجئين قسرا ومنعهم من العودة تمهيدا الاحلال اليهود محلهم ، فقد لجأت اسرائيل الى اقتراف العديد من المجازر تجاه العديد من المدن والقرى الفلسطينية لتحقيق مخططها.
وقال: تستند المطالبة العربية في حق عودة اللاجئين الى قرار الجمعية العامة للامم المتحدة رقم 194 الصادر عام 48 الذي ينص صراحة على حق العودة والتعويض ، وقد ادرجت قضية اللجوء الفلسطيني ضمن ولاية وكالة الغوث الدولية (الاونروا) وليس في طار المفوضية السامية للامم المتحدة لشؤون اللاجئين التي تاسست بقرار الجمعية العامة للهيئة الدولية في 14 كانون الاول عام 1950 لتوفير اجراءات حماية حقوق اللاجئين ورفاههم. ويرى القاسم ان ادراج فلسطينيي الشتات ضمن المطالبة بحق العودة بما يشكلوه من حجم عددي كبير يصل الى 80% من اصل 12 مليون فلسطيني ، وبحسب رأيه فإن القرار 194 تواتر عليه التأكيد عليه في عشرات القرارات التي تجاوز عددها 110 قرارات أكدت حق العودة والتعويض للاجئين الفلسطينيين ، ويعتبر التعويض في القرار القانوني حقا مطلقا لكل اللاجئين وليس فقط لمن يختار منهم عدم العودة الى دياره الاصلية حيث هنا كتعويض عن الاضرار المعنوية والمادية التي لحقت باللاجئين وملكياتهم دون ان يلغي حق العودة. وفي هذا السياق قال الباحث صبحي طه: ان الاردن قدم قائمة للتعويضات في الحل النهائي تقدر حجم تعويضها بحوالي 5 مليارات دولار بناء على ارقام الميزانية السنوية فيما يصل المبلغ اليوم بحولي 10 ملايين دولار.
واضاف ان الحكومة تنفق حوالي 300 مليون دولا سنويا على البنية التحتية للمخيمات الثلاثة عشر المتوزعة في انحاء المملكة ، وكما اشار الى ان قضية اللاجئين شكلت احد ابرز القضايا المهمة في المفاوضات المتعددة التي ضمت الاطراف الرئيسية كالاردن ومصر وفلسطين واسرائيل وعددا من الدول الاخرى التي توافقت على ضرورة ابقاء تلك القضية حية في موضوع المحاثات النهائية. ومن جانبه اعتبر الباحث عليان عليان ان اتفاق اوسلو المبرم مع الجانب الاسرائيلي عام 1993 لم يلغ موضوع اللاجئين حيث جرى التوافق على فترة تمهيدية تبنى خلالها الثقة بين الجانبين مع تأجيله اضافة الى قضايا والاستيطان والحدود والمياه الى مفاوضات الحل النهائي.
واضاف لقد اتسم الموقف الاسرائيلي خلال المفاوضات بالرفض شبه الكامل لعودة اللاجئين والعمل على مشاريع التوطين او ايجاد حلول لقضيتهم خارج اسرائيل الامر الذي يرفضه الفلسطينيون والاردنيون معا.
واعقب الندوة قراءات شعرية للشاعرتين نبيلة الخطيب ومريم الصيفي ، بداية القت الشاعرة نبيلة الخطيب قصيدة حملت عنوان(وللحديث شجون) ومما جاء في القصيدة: ( طال الحديث وللحديث شجون ـ ضجوا وقد عم المكان سكون ـ ـ هو صامت لكن لنبرة صمته ـ في الخافقات تصدع وفتون ـ المسجد الاقصى تداس رحابه ـ ويجوسه الطاغوت كيف يكون). وكما القت قصيدة ثانية حملت عنوان( المجد لي). اما الشاعرة مريم الصيفي فألقت قصيدة بعنوان( سلاما ايا بحر يافا) تقول فيها:( اتيت اليك ـ لالقى عليك السلام ـ تعانق روحي ـ يعانقني موجك المتلهف حد النزيف ـ وادنيك مني ـ اناجيك احلم ـ تغمرني دافئات المنى ـ اعلق روحي منار عشق ـ تضيء الطرق لموج سرى في مواكب كنعان).
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش