الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

قراءة نقدية في كتاب «النسق الثقافي»

تم نشره في الأربعاء 15 أيار / مايو 2013. 02:00 مـساءً
قراءة نقدية في كتاب «النسق الثقافي»

 

الزرقاء ـ بترا

نظم مركز الملك عبد الله الثاني الثقافي بالزرقاء مساء يوم أمس الأول قراءة نقدية لكتاب عميد شؤون الطلبة في الجامعة الهاشمية الدكتور يوسف العليمات الموسوم بـ(النسق الثقافي... قراءة ثقافية في أنساق الشعر العربي القديم).

وقال الناقد محمد المشايخ ان الدكتور عليمات الفائز كتابه بجائزة مؤسسة البابطين للإبداع الشعري الكويتية في مجال النقد للعام الحالي يعد من النقاد الذين درسوا الشعر العربي القديم، لاستعادة القيم الثقافية التي امتصها النص الأدبي، بحيث يصبح حادثة ثقافية نسقية تستأهل دراسة نقدية فاحصة للسياقات التاريخية، والأنساق والتمثيلات الثقافية.

وبين خلال الأمسية التي أدارها مدير الثقافة نعيم حدادين ان القراءة الثقافية تجعلنا نلحظ أن خطابنا الأدبي شعراً ونثراً ونقداً كان مكمناً لإضمار الأنساق الثقافية المخاتلة، والتمثيلات الاحالية المتضادة، والمسكوكات اللفظية التي لم تفلح القراءة النصية التقليدية في كشفها.

واشار المشايخ الى أن النص الشعري العربي القديم نص ثقافي نسقي، يتوسل بجماليات اللغة وتشكيلاتها الاستعارية المراوغة بغية بناء عوالم وفضاءات نسقية لا متناهية، مثلما إن القراءة الثقافية لموضوعات الشعر الجاهلي تمكنت من الكشف عن فاعلية النسق الثقافي في تأسيس الخطابات الأيديولوجية المتضادة، والتمثيلات السلطوية، والسياقات الثقافية المختلفة.

واضاف ان المؤلف يشير في مقدمته للكتاب إلى أن الثقافة العربية وتحولاتها عبر التاريخ، موزعة بين نسقين ثقافيين محوريين هما: سيادة المركز،وهامشية المحيط، فالمركزي في الثقافة العربية نزّاع إلى تحقيق سلطته الفحولية، وتأسيس أنساقه الثقافية الخاصة بكل ما أوتي من قوة لكي يصبح نخبويا مهيمنا مقابل دونية الشعبي والهامشي.

وقال الدكتور عليمات ان التعامل مع النص الابداعي يجب أن يكون رؤيويا معاصرا، اذ ان طاقة اللغة الشعرية عظيمة، وهي لغة القرآن الكريم، داعيا للاستناد في الدراسات الادبية الى قيم الثقافة الحقيقية بعيدا عن المفاهيم التكرارية.

وبين أهمية القراءة الفاحصة التي تحتاج لقارئ حصيف ومثقف، فالنص له حرمته وقيمته، التي تستحق الاحترام من قبل المتلقي ليحصل على دلالات كبيرة،لافتا الى ان الشعر الجاهلي ما زال بحاجة الى مزيد من القراءات التي تتطلب بحثا معمقا،اذ أن الشاعر العربي القديم يعد شاعرا فيلسوفا بالنظر الى القضايا الفكرية ذات القيمة العالية في شعره.

وزاد العليمات ان أي نص يعد ابن بيئته،وله سياقاته الفكرية والانسانية الخاصة به، مشيرا الى ان امكانات اللغة العربية التي تضمر أفكارا وأنساقا بحاجة الى قراءات عميقة وثاقبة.

التاريخ : 15-05-2013

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل