الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

هيلاري مانتل تفوز بجائزة الـ «مان بوكر» البريطانية للرواية

تم نشره في الخميس 8 تشرين الأول / أكتوبر 2009. 03:00 مـساءً
هيلاري مانتل تفوز بجائزة الـ «مان بوكر» البريطانية للرواية

 

 
عمان ـ الدستور

حصلت الأديبة والروائية البريطانية هيلاري مانتل أمس الأول على جائزة "مان بوكر برايز" للأعمال الروائية عن روايتها "قاعة الذئاب" أو (وولف هوول).

وذكر الموقع الإلكتروني لجائزة "بوكر" أن مانتل نالت الجائزة التي تبلغ قيمتها 50 ألف جنيه إسترليني 80( ألف دولار) عن روايتها التاريخية التي تحكي قصة بزوغ نجم توماس كرومويل في بلاط سلالة تيودور ، وعلى وجه الدقة الملك هنري الثامن في حقبة العشرينيات من القرن الخامس الميلادي.

ووقع اختيار اللجنة على رواية مانتل من بين قائمة منافسة قصيرة لم تحتو سوى على ستة أعمال أدبية لكل من إيه إس بيات وجيه إم كوتزي وأدام فولدز وسايمون ماوير وساره ووترز.

وقالت لجنة التحكيم في بيان صحفي إن "قاعة الذئاب...تجرد عن التاريخ ثيابه لتصور لنا إنجلترا في ظل سلالة تيودور...كمجتمع لم ينضج بعد..يحاول تشكيل نفسه بشغف شديد ومعاناة وشجاعة".

وتوصف مانتل من قًبَل النقاد الإنجليز بأنها أكثر الكتّاب الإنجليز الأحياء دهاء ، بينما وصفت قصر الذئب بأنها شيء نادر ورواية إنجليزية حقيقية عظيمة ، حيث تستكشف الكاتبة نقاط التقاطع بين النفسي الفردي والسياسي الأوسع عبر شخصيات ذات غنى ضخم تفيض عنها الأحداث العَرَضية في إطار من التاريخ عندما كانت إنجلترا لا تزال مجتمعا نصف صناعي ، فتبدو هذه الشخصيات تراجيدية بقدرها وجياشة بعواطفها وعظيمة بمعاناتها وبسالتها.

وفي سيرة هيلاري مانتل أن إحدى رواياتها قد وصلت إلى القائمة القصيرة للمان بوكر العام 2006 ، وهذه هي المرة الثانية حيث منافستها القوية للأسماء الأخرى ، مثلما أنها حازت العديد من الجوائز المحلية البريطانية والدولية أيضا. كذلك كانت هذه الروائية قد مكثت في بوتسوانا لخمس سنوات تلتها أربع أخرى في مدينة جدّة ومن بين رواياتها كانت روايتها: ثمانية أشهر على طريق غزة التي تدور أحداثها في جدّة ونالت بسببها أكثر من جائزة العام ,1988

Date : 08-10-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش