الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«الرويضان» يحتفل بالقدس عاصمة للثقافة لعام 2009

تم نشره في الأحد 23 آب / أغسطس 2009. 03:00 مـساءً
«الرويضان» يحتفل بالقدس عاصمة للثقافة لعام 2009

 

 
عمّان - الدستور

أقام ديوان عشيرة الرويضان في منطقة جاوا في لواء القويسمة ليلة أمس الأول احتفالية بمناسبة اختيار القدس عاصمة للثقافة العربية لعام 2009 بالتعاون مع وزارة الثقافة ، والتي رعاها أمين عام اللجنة الملكية لشؤون القدس عبد الله كنعان ، بالنيابة عن وزير الثقافة.

ولفت أمين عام اللجنة الملكية لشؤون القدس عبد الله كنعان في كلمته إلى "الدور الأردني في حماية القدس حيث يعمل أكثر من 750 موظفا في المقدسات الإسلامية يتبعون إلى وزارة الأوقاف الأردنية".

وكان أمين عام مجلس الأعيان الدكتور خلف الهميسات أكد على أهمية"ترجمة رؤى الهاشميين في حماية الأراضي المقدسة من الظلم الذي يسببه الصهيانية في تنفيذ مخططهم الرامي لإقامة دولتهم على الأرض الفلسطينية وعلى عاصمتها القدس" ، مشيراً إلى مقولة جلالة الملك عبد الله القائلة "من أقرب منا من القدس".

وقال الباحث الزميل نواف الزرو: ان "القدس تمتد بجذورها إلى أكثر من خمسة آلاف عام" ، مبينا ان "ركائز إستراتيجية إسرائيل منذ وجودها قامت على اعتماد سياسة التطهير العرقي في فلسطين من خلال المجازر والمذابح التي اقترفتها بحق السكان في المدن والقرى وكذلك تدمير المجتمع المدني الفلسطيني". وأكد وجود منظمات سرية يهودية تمارس طقوسا دينية على أبواب القدس ومشارف الاقصى إضافة إلى الحفريات المتواصلة تحت المسجد الاقصى مبينا ان إسرائيل تسعى إلى اغتيال مصطلح النكبة من الذاكرة الدولية. وقال: ان المؤشرات والدلائل الظاهرة من خلال الاقتحامات الليلية لجنود الاحتلال للمسجد الأقصى وبحوزتهم خرائط وكذلك الحفريات المستمرة تحت الأرض وفوق الأرض تبين مساعيهم لرسم حدود المصلى المرواني الذي يعتبر جزءا لا يتجزأ من المسجد الأقصى.

فيما استعرض مدير المشاريع في وزارة الثقافة الدكتور أحمد الراشد التحضيرات والإجراءات التي اتخذتها وزارة الثقافة لإقامة فاعليات القدس عاصمة للثقافة ، منذ أن أقر وزراء العرب جعل 2009 عاماً للقدس عاصمة ثقافية.

وكان مساعد مدير عام مدينة الحسين للشباب الدكتور عاطف الرويضان القى كلمة بالنيابة عن ديوان عشيرة الرويضان أشار فيها إلى مكانة بيت المقدس في عقيدة المسلمين ونفوسهم ، ودور الهاشميين في تقديم كل الدعم ورعاية للمقدسات الإسلامية وللشعب الفلسطيني.

وألقى الشاعر حكمت النوايسة قصيدة من ديوانه مسلة نبطية (معراج الشهيد ، الكرامة) قال فيها: لولا سماؤك ما رفعت سمائي ـ وعميم فضلك ما وثقت بمائي ـ يا سيد الجود الوفي وجودنا ـ لولاك كان تضارب الأهواء ـ زلزلت بالدم الزكي حشودهم ـ ونقشت مجدك باهر الآلاء ـ وقهرت ، كان الناس قبلك قنطاً ـ أعتى العتاة وجيشه المترائي ـ حتى غدوت شذا الكرامة سلسلاً ـ عذب النمير يفيض في الأرجاء.

والقى الشاعر النبطي وصفي الصبرات قصيدة شعرية عن حال القدس و شعب فلسطين ، لاقت اعجاب الحضور الذي امتلأت به جنبات قاعة الإحتفالية يتقدمهم مساعد متصرف لواء القويسمة الدكتور غالب الوخيان و عدد كبير من وجهاء العشيرة والمنطقة.



Date : 23-08-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش