الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

من بينها الفيلم التسجيلي @البتراء الحلم الورد:(طيف) تشارك بثلاثة اعمال في منافسات (مهرجان القاهرة للإذاعة والتلفزيون

تم نشره في السبت 5 تموز / يوليو 2003. 02:00 مـساءً
من بينها الفيلم التسجيلي @البتراء الحلم الورد:(طيف) تشارك بثلاثة اعمال في منافسات (مهرجان القاهرة للإذاعة والتلفزيون

 

 
عمان - الدستور
ضمن اسهاماتها في تشكيل الصورة الحية للعمل الإعلامي الاردني تشارك مؤسسة طيف للانتاج والتوزيع الفني من جديد في مهرجان القاهرة التاسع للاذاعة والتلفزيون، الذي يعد من اهم الملتقيات الاعلامية العربية، وتقدم هذا العام ضمن مشاركتها الدؤوبة ثلاثة من احدث انتاجاتها الخاصة للتنافس في هذه التظاهرة العربية المميزة التي تجمع فيها المبدعون من مختلف انحاء الوطن العربي.
وتعد هذه المشاركة الخامسة لمؤسسة (طيف) ضمن منافسات مهرجان القاهرة الدولي للاذاعة والتلفزيون، وكانت الموسسة قد حصدت خلال مشاركاتها السابقة مجموعة من الجوائز المميزة من بين مئات الاعمال المشاركة من مختلف اقطار الوطن العربي، ومن أبرز الجوائز التي حصلت عليها المؤسسة الجائزة الفضية عن فيلمها التسجيلي (مآذن في وجه الدمار) عام 1999 ، وكذلك فضية الفيلم التسجيلي عن فيلم (عودة) عام 2000 فضلا عن مجموعة من الجوائز البرونزية والشهادات التقديرية.
وضمن مسابقة البرنامج الخاص تشارك (طيف) بفيلميها التسجيلي (البتراء.. الحلم الوردي) الذي يوثق لحلم الانسان العربي النبطي الذي استنطق الصخر وشكل منه هذه الحضارة الخالدة.
ويعرض الفيلم في (17 دقيقة) جمالية المكان ويتقاطع من الخلفية التاريخية وصولاً لأصحاب هذا المكان وبناته العرب ويصل الى ان ارثا بهذه العظمة وإنساناً بهذه الحضارة لا يمكنه الا ان يستمر في الارتقاء.
تميز الفيلم بموسيقاه التصويرية العذبة ونص ادبي بليغ نجح المخرج الاردني عصام عياد في نسجها مع مشهدية البتراء لينتج هذا العمل المميز.
وفي مشاركتها ضمن مسابقة المهرجان الخاصة والتي ستكون لهذا العام عن (مخاطبة لآخر) تقدم (طيف) فيلمها القصير (رسالة من سارة) من اخراج معتز جانخوت، وهو عمل ديكيودرامي باللغة الانجليزية مدته عشر دقائق تحكي فيه طفلة فلسطينية قصتها في المخيم تحت ظل الاحتلال، وتناشد العالم السلام والحرية.
وضمن مسابقة اغنية الطفل تتقدم (طيف) الى المنافسة بأغنية (يتيمة) تأدية الطفلة ميس شلش، التي تتحدث بلسان طفلة عراقية في عمر الزهور تتحدث برمزية عن مأساة العراق وآلامه بكلمات طفلة تبكي اباها ووطنها وحريتها وتتذكر مع خيالات فقيدها نخلة البيت وجامع الحي ومتحف المدينة وببكاء كربلائي مرير تتوجه الاغنية الى السامع تهزه كي يهب لنجدة هذه اليتيمة.
رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل