الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تخللها عروض افلام وثائقية لفن بلاد بين النهرين: مهنا الدره يحاضر عن جمال الفنون البصرية في دارة الفنون

تم نشره في السبت 25 كانون الثاني / يناير 2003. 03:00 مـساءً
تخللها عروض افلام وثائقية لفن بلاد بين النهرين: مهنا الدره يحاضر عن جمال الفنون البصرية في دارة الفنون

 

 
عمان – الدستور - ضمن برنامج مؤسسة خالد شومان الثقافي قدم الفنان مهنا الدرة مساء اول امس في دارة الفنون مجموعة من الافلام التوثيقية متخصصة في جمال الفنون البصرية، ويأتي هذا البرنامج للمساهمة في عملية تثقيف المشاهد في مساحة الفنون التي يسمع عنها ولا يدرك تفاصيلها وصفاتها.
فيأتي الفنان مهنا ليقدم هذه الافلام لتصنيف توضيحات ومفارقات معينة تشكل مرجعية علمية للمتلقي والناقد على حد سواء، والافلام جميعها من دراسة واخراج وتقديم مهنا الدرة، والتي تملأ فراغا بائنا في هذا المجال.
وضمن هذه السلسلة قدم الدرة فيلما بعنوان »فن بلاد ما بين النهرين« حيث يقدم الدرة مشهدية دقيقة عبر فيلمه عن جماليات هذا الفن عبر حركة الكاميرا في تفاصيل الكادر مشيرا في هذه اللقطات على معالم الموروث الفني لبلاد ما بين النهرين التي استهرت بانتاج اساطيرها عبر النحت وطبيعة بناء المعابد والتي تعكس الضمير الديني لسومر واكد واشور.
وخير مثال على ذلك الثور المجنح والآلة الموسيقية ومجموعة اخرى من القرابين وصولا الى الاختام الاسطوانية التي تعكس مهارة الصناع في نحن كتابات واشكال على مساحة صغيرة والتي تأخذها الى طبيعة الادوات والمواد المستخدمة مثل الازاميل الدقيقة والمرمر والعظام.
وقام الفنان الدرة بشرح صفات هذا الفن مدعما بمشاهد فيديو تؤكد نصوصه المكتوبة عبر الصورة.
وعبر الدرة عن اهمية النصوص الاسطورية التي شكلت مرجعا مهما في انتاج العمل الفني مثل جلجامش وعشتار وتموز الى جانب صورة الحاكم والحاشية وطبيعة المراتب.
فالفن هو وثيقة بصرية غير قابلة للكذب، في كثير من الاحوال، لانها تسجل المشهد المرئي المدعم بالخيال وتعكس صفات الحالة عبر التكوين المجسم والمسطح واشار الدرة الى جداريات النحت البارز التي تسرد تاريخ تلك الحقبة، وذلك على تأثير هذه الحضارة على فنون العالم.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش