الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بحضور الشريف فواز شرف: رابطة الكتاب نظمت امسية شعرية احتفت بيوم الشعر العالمي

تم نشره في الأربعاء 30 آذار / مارس 2005. 02:00 مـساءً
بحضور الشريف فواز شرف: رابطة الكتاب نظمت امسية شعرية احتفت بيوم الشعر العالمي

 

 
الدستور - عمر ابو الهيجاء: بحضور الشريف فواز شرف رئيس المجلس الاعلى للثقافة والفنون احتفت رابطة الكتاب الاردنيين بيوم الشعر العالمي مساء أمس الأول الذي يصادف في 21 اذار من كل عام، باقامة امسية شعرية للشعراء:
نايف ابو عبيد وجريس سماوي ومي الصايغ وطارق مكاوي وأحمد ابو ردن.
وادار الامسية الشاعر سعد الدين شاهين الذي قال في كلمته: نعم يستحق الشعر ان يكون فارس هذا اليوم، نحن معشر الشعراء كم نبدي سعادتنا عندما يكون لنا يوم في السنة، وكم نشعر بالأسى عندما يكون هذا اليوم يتيما ويوشك على الانقضاء، يوم الشجرة، يوم الأم يوم المرأة، يوم السلام، يوم الارض ويوم الشعر، ويوم لهذا السنام الذي يحمل هودج عرائسنا الى بوابات الشمس والحياة.
قرأ بداية الشاعر نايف ابو عبيد غير قصيدة بث هموم الشعر وما آل اليه حال الشعر اليوم، وجاءت قصيدته (أيها الشعر) رثائية من شاعر صال وجال في عمود الشعر العربي الى جانب كتابته للقصيدة المحكية، وفي قصيدة اخرى استذكر صديقه الشاعر الراحل ادوارد وحداد التي وقف فيها مناحيا الايام التي جمعته به وتباكى على حال الأمة التي يغلفها الصمت والهوان في هذا الزمن الردىء.
نقتطف من قصيدة (ايها الشعر) لأبي عبيد
أيها الشعر جاء يرثيك شاعر
بعدما صرت سائل في المعابر
أيها الشعر ما الذي قد تبقى
ما الذي ظلّ من دماء المحابر
أيها الشعر ما الذي نرتجيه
من حواة تسلّلو للمنابر

الشاعر جريس سماوي مدير مهرجان جرش للثقافة والفنون قرأ من مجموعته الشعرية »زلة أخرى للحكمة« مجموعة من القصائد المشبعة بالطقوس الدينية التي تنم عن قدرة هائلة في استحضار الماضي وتوظيفه ليواكب هذا الواقع بلغة مكثفة ومدهشة ومرموزة تصعبها عدة دلالات ايحائية تستقرىء كوامن النفس البشرية، وقد ظهر هذا جليا في قصيدة (رحلوا الى الماضي بدوني) في هذه القصيدة التي اشتغل فيها على التناص القرآني من قصة سيدنا ابراهيم عليه وابنه اسماعيل، براعة في التقاط الحدث وتصويره بحيث يواكب هذا الواقع المرير.
أنا ابن ابراهيم
لا أخوة في الارض لي إلاّي
وأنا وحيد أبي
يا ابراهيم
قم خذ وليدك للتلال البكر
قدِّم للإله دما ومحرقة
ولم يكُ في التلال هناك كبش
من جانبها قرأت الشاعرة مي صايغ جملة من القصائد التأملية الموحية والمعبرة عن الانسان العربي وهمومه وطقوسه اليومية، بلغة شفافة تستنظف الاشياء، وتقرأ الصباحات والشعر الذي لا يجيء بالرغم من مساحة الرؤيا، لكن اسئلتها تدق صخب الايام ولا يعلو نشيدها.
من قصيدة (يوم آخر) نقرأ:
في عُرس شمشون الجديد
لا لحن يأتي
لا يجيء الشعر رغم مساحة الرؤيا
ولا تهمي عليَّ سحابة الايقاع
يصطخب الصباح جوى
وتدق اسلئتي
ولا يعلو النشيد
الى ذلك قرأ الشاعر طارق مكاوي قصيدتين الاولى (أنادي على طير رأسي) و(مستندا بحفيف القرنفل) في هاتين القصيدتين رسم الشاعر لواعج قلبه اتجاه اثناه المشتهاة الساكنة بين الضلوع بلغة وتراكيب متقنة لا تخلو من الكشف الشعري، الذي ابحر فيه في ثنايا المرأة الماثلة في مخيلته الخصبة.
المكان بلا دمعة او كلام من هزيع الذبول
لقد مرت امرأة في شتاء بعيد على جثتي
تقصف عروق مروجي
وأهدت اليّ قصائد يكتبها لحبيبته
لقد نزعت لي شتائي فتاة تؤبن لي
عيّني في حضرة الغيمة النازلة
نزعت ميتة روحي
الشاعر أحمد ابو ردن ايضا قرأ مجموعة القصائد المسكونة بالوجع والتوهات المفضية الى مرايا الروح والاغتراب، لكنه شاعر يلوذ بعيّني (الحبيبة) كي يتلمس في عتم الليالي شكل خطاه والطريق.
وتخلو قصائد ابو ردن من قراءة المشهد الكوني ومما آلت اليه الامة وآلت اليه الارض العربية من هوان وذل.
من قصيدة »النهر والبيوت« نقطتف
ألوذ بعينيك مثل فراش
يغمس زغب جناحيه
في هُدب قلب الحريق
أعود لأني
تلمست في عتمة الليل
شكل الطريق
بقي ان نقول وهي بمثابة دعوة الى المؤسسات الثقافية سواء الحكومية او الاهلية ان تلتفت الى مثل هذا اليوم الذي يحتفى به الشعر العالمي ان يصار الى تكريم بعض الشعراء الرموز في كل عام وان لا تقتصر الاحتفائية على القراءات الشعرية فقط، مشكورة رابطة الكتاب الاردنيين لاقامة مثل هذه لاحتفالية بيوم الشعر العالمي علما بأنها الجهة الوحيدة التي استذكرت فيه الشعر والشعراء في ساحتنا المحلية.
رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل