الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في ندوة نظمتها رابطة الكتاب: مثقفون أردنيون: المقاومة الفلسطينية الباسلة اقتلعت الاحتلال من غزة

تم نشره في الأربعاء 24 آب / أغسطس 2005. 03:00 مـساءً
في ندوة نظمتها رابطة الكتاب: مثقفون أردنيون: المقاومة الفلسطينية الباسلة اقتلعت الاحتلال من غزة

 

 
الدستور - عمر ابوالهيجاء: نظمت رابطة الكتاب الاردنيين مساء امس الاول في مقرها ندوة حول الانسحاب الاسرائيلي من قطاع غزة تحدث فيها الكتاب: د0 احمد نوفل والروائي رشاد ابوشاور والزميل جميل النمري وادار الندوة وشارك فيها د0 احمد ماضي رئيس الرابطة .
بداية قال د0ماضي متسائلا ما الذي دفع قوات الاحتلال الى الانسحاب؟ هل حدث الانسحاب بملء ارادة المحتلين ام انه نتيجة لسبب اومجموعة من الاسباب؟ لا ريب في ان التصدي والصمود لأهلنا في غزة، المقاومة والانتفاضة للبواسل الغزازوة كانتا وراء الانسحاب .
واضاف ان هذا الانتصار يؤكد مرة اخرى ان دحر المحتلين غير ممكن بدون مقاومة، بدون انتفاضة، يتعذر انسحاب المحتل بالتي هي احسن، ان المقاومة هي اللغة التي يفهمها، لذلك لا بد من وجودها واستمرارها والعمل على حمايتها، مؤكدا ان هذا الانسحاب هو مجرد خطوة،ثمةخطوات اخرى لا بد ان يرغم المحتل على الاقدام عليها، واشار ان المحتل ينسحب من غزةمن اجل احكام قبضته على الضفة الغربية وشرقي القدس، ورغم ذلك فإن الانسحاب انتصار، انتصار لأن شارون اضطر الى (التنازل) عن مطالبه المتمثلة في الاحتفاظ بكل المستوطنات، ومواصلة تطويرها الى ان تأتي (التسوية النهائية) .
وقال د0 ماضي والسؤال الذي يتبادر الى الاذهان، في ضوء ما تقدم هو ما صلة القضية الفلسطينية بالانسحاب من غزة موضوع هذه الندوة؟ انها صلة حميمة، فغزة جزء لا يتجزأ من فلسطين .
الى ذلك تحدث د0 احمد نوفل استاذ العلوم السياسية في جامعة اليرموك عن الانسحاب فقال: هل الانسحاب مسرحية ام مصلحة صهيونية، وما آثارها على الجانبين الاسرائيلي والفلسطيني والعملية السلمية، وفي القانون هل هو انسحاب فعلي ام اعادة تموضع، قطاع غزة 1% من ارض فلسطين التاريخية فهي منطقة محدودة يحكمها 8 آلاف مستوطن وجيش الاحتلال الاسرائيلي، والانسحاب تم من 21 مستوطنة، تعرضت الى 5509 قذائف قبل الانسحاب، انها مسرحية متقنة لها ابطالها للقول بان الاسرائيلين قاموا بعمل جبار، الحكومة والجيش والمستوطنون كل له دوره في هذه المسرحية
واشار نوفل بأن شارون في نظر الولايات المتحدة سيخرج على انه رجل سلام، ضغط شارون المصطنع على المستوطنين مطلوب مقابله ضغطا عربيا على المتطرفين الفلسطينيين، ثم التعامل الناعم للجيش مع المستوطنين يقابله التعامل الخشن والقاسي مع الفلسطينيين عند الحواجز.
موضحا ان شارون تنازل عن قطاع غزة مقابل تعزيز جيشه في الضفة، الفلسطينيون طالبهم شارون الا يفرحوا كثيرا في خطاب له في الكنيست، شارون سوف يزور امريكا في شهر ايلول القادم وسيوظف انسحابه للحصول على مكاسب كثيرة وسيطالب الدول العربية بالاسراع في تطبيع علاقاتها مع اسرائيل، وبالانسحاب تخلص شارون من الكثافة السكانية العالية، ثم ان القضية الاساسية بالنسبة لشارون هي الضفة الغربية وزيادة الاستيطان في غور الاردن 0
اما القاص والروائي رشاد ابو شاور بهذا الخصوص قال : عند انسحاب اسرائيل من جنوب لبنان قيل انسحاب تمثيلية قام بها باراك وليس سببه مقاومة حزب الله، الان يعاد هذا الكلام ويقال ان تمثيلية ستحدث في قطاع غزة، لا يمكن لليهودي ان يمثل عملية البصق ويمزق العلم الاسرائيلي، لقد اضطروا للخروج المرغم، اما بعض ممارسي السلام فيقولون تمثيلية وليس مقاومة، انسحاب تم لكثرة وفداحة خسائره، انسحابه يعطيه مكاسب في الضفة الغربية وفي القدس، يراهنون على تجزئة القضية الفلسطينية، وعلى ايقاف المقاومة، هناك تصميمات بأن، يرتكب الاسرائيليون برئاسة شارون بمذابح ضد الفلسطينيين ليقيموا وطنهم البديل في الاردن، والجيش المصري سيكمل الطوق على غزة من جهة سيناء .
الكاتب جميل النمري من جانبه قال: يقال ان وجود ابومازن والتفاوض هو الذي اوصل للهدنة وللانسحاب الاسرائيلي من قطاع غزة، وانا اقول السلاح والمقاومة فقط هي التي قادت للانسحاب الاسرائيلي، الانتفاضة تحديدا وبدونها لن ينسحب، الانسحاب من سيناء نتيجة حرب اكتوبر، الانسحاب ايضا مقايضة استراتيجية بين اليمين الاسرائيلي مع نفسه، رأي اليمين ان هذه الحرب لن تنتهي ولن تؤدي لاستسلام الفلسطينيين، حتى التفاوض يؤدي باسرائيل لخسائر لا ترغب بتقديمها مثلما حصل في كامب ديفيد، فظهر الانسحاب الاسرائيلي الاحادي الجانب، ثم الدخول في ترتيبات مع الفلسطينيين، البقاء في اصغر رقعة جغرافية واكبر كثافة سكانية فاشل تاريخيا، الاسرائيليون يقولون نحن ننسحب لحدود ،1967 لحرمان قطاع غزة من التعامل معه قانونيا بحجة انه لم يعد يعني اسرائيل الامن حيث بقاء جوه ومعابره وحدوده تحت سيطرتهم الامر الذي يحتاج لمفاوضات شاقة مع الاسرائيليين، الذين سيقدمون تنازلات مؤلمة، الترانسفير ليس حلا ولكنه قد يؤدي لتحجيم الفلسطينيين.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش