الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الأردن ومصر والعراق تتفق على إنشاء خط أنابيب نفطي جديد

تم نشره في الجمعة 11 آذار / مارس 2016. 07:00 صباحاً

 عمان - عقد وزراء بترول كل من مصر والأردن والعراق، في القاهرة امس  جلسة مباحثات موسعة لدعم مسيرة التعاون المشترك بين الدول الثلاث في كافة الأنشطة البترولية، في إطار أهمية تفعيل التعاون الإقليمي بين الدول الثلاث، وإعطاء دفعات للمشروعات البترولية والغازية المشتركة وسبل تعزيز المصالح المشتركة,

وقالت وكالة انباء الشرق الاوسط في خبر بثته امس ان الوزراء الثلاثة  اتفقوا على إنشاء خط بترول جديد يبدأ من البصرة جنوب العراق، ومنها إلى حديثة غرب العراق ثم إلى مدينة الزرقاء الأردنية ومنها إلى مدينة العقبة .

وعلى هامش المباحثات، فقد  وقع المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية المصري والدكتور إبراهيم سيف وزير الطاقة والثروة المعدنية  والمهندس عادل عبدالمهدي وزير النفط العراقي، محضر اجتماع اللجنة العليا الثلاثية والذي ينص على ما تم الاتفاق عليه من مشروعات الواردة في مذكرة التفاهم، التي تم توقيعها في منتصف  تشرين الثاني الماضي في الأردن.

وأشار وزير البترول المصري، إلى أنه تم الاتفاق على تنفيذ خط أنابيب بترول إضافي موازي يبدأ من البصرة جنوب العراق، ومنها إلى حديثة غرب العراق ثم إلى مدينة الزرقاء الأردنية ومنها إلى مدينة العقبة، ثم يتم نقل الخام بالناقلات إلى مصر لتكرير كميات من الخام بمعامل التكرير المصرية أو للتصدير.

و أوضح الملا، أن الدول الثلاث اتفقت على زيادة قطر خط الغاز المزمع إنشاؤه الموازي لخط أنابيب الخام من مدينة الرميلة جنوب العراق، وحتى مدينة معان جنوب الأردن وربطه بخط الغاز العربي لنقل فائض الغاز الطبيعي العراقي لمصر.



وقال الوزير، إن تعظيم البنية التحتية المتاحة بالدول الثلاث ودعم التكامل الاقتصادي من خلال تنمية الثروات البترولية هدف استراتيجي، بالإضافة إلى أن التعاون يتيح صقل المهارات وتنمية الكوادر البشرية في الدول الثلاث، وأنه تم بحث إمكانية زيادة أنشطة شركة فجر المصرية لتشمل مجالات توصيل الغاز الطبيعي للصناعة داخل الأردن والاستفادة من إمكانيات شركات المقاولات والحفر المصرية في تنفيذ المشروعات البترولية في الأردن والعراق.

من جانبه، أكد الوزير العراقي الحرص الشديد للدول الثلاث على دعم التعاون المتبادل في مشروعات إستراتيجية كبرى تسهم في دعم النمو الاقتصادى لقطاعات أوسع تتعدى قطاع البترول في الدول الثلاث لتحقيق المنفعة المشتركة، وأضاف أن العراق يعد حاليا ثالث مُصدُر للبترول عالميا، حيث بلغ إنتاجه حاليا حوالي 4.7 مليون برميل يوميا، وأن هذه المشروعات تحقق الربحية والمنفعة المشتركة لكل الدول الأطراف. من جانبه، أشاد  وزير الطاقة ابراهيم سيف بروح التعاون المشترك وجدية الأطراف الثلاث في هذه المشروعات الإستراتيجية التي سيكون لها تحول اقتصادي مهم.

 واشار  إلى أن هناك اهتماما كبيرا من مؤسسات تمويل دولية بهذا المشروع الإستراتيجي الذي يدعم التعاون الإقليمي بين الدول الثلاث.

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل