الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بمشاركة نخبة من الشعراء باكير ترعى انطلاق فعاليات مهرجان الرمثا الرابع عشر للشعر العربي

تم نشره في السبت 9 آب / أغسطس 2008. 03:00 مـساءً
بمشاركة نخبة من الشعراء باكير ترعى انطلاق فعاليات مهرجان الرمثا الرابع عشر للشعر العربي

 

 
الرمثا - الدستور - عمر ابو الهيجاء

رعت وزيرة الثقافة نانسي باكير مساء امس الاول في مدينة الحسن الصناعية في الرمثا حفل افتتاح «مهرجان الرمثا الرابع عشر للشعر العربي» الذي ينظمه منتدى الرمثا الثقافي بالتعاون مع وزارة الثقافة ، ويشارك فيه نخبة من الشعراء العرب والاردنيين ، وادار حفل الافتتاح والامسية الشعرية الاولى الشاعر عبدالكريم ابو الشيح.

السيد محمد الزعبي مدير المهرجان ورئيس المنتدى القى كلمة قال فيها: وتستمر المسيرة ، ويزداد الألق ، باضاءة الشمعة الرابعة عشرة لتضيء عتمة النفس ، وتنور دروب القلب ، فتفتح آفاق المحبة والاخاء والتواصل ، وهي تكتب بأحرف من نور قصيدة الامل العربي.

الى ذلك قرأ الشاعر د. محمد مقدادي غير قصيدة اشتبك فيها مع الهمّ الانساني بلغة لا تخلو من عنصر المفارقة المدهش.

من احدى قصائده يقول: (شح ماء البلد ـ واستوى حجراً نبعها او رماد ـ وطوقت الروح سبع شداد ـ وطاف بها كل هذا الجراد ـ فكيف تعود البلاد بلاداً ـ وقد غربت شمس هذي البلاد).

الشاعرة ابتسام الخميري من (تونس) استذكرت في قصائدها الوجع العربي في حيفا والعراق ولبنان ، فكانت نبرتها عالية بلغة لا تخلو من النفس الطويل ، ونقرأ من قصيدة (آية للطريق): (مضت بلا اية للطريق وغاية يا صديق ـ مضت قبل بدء الوقوف جهارا ـ كريح صرصر ـ فهل تراها في عيشه ترضاها).

الشاعر السعودي أحمد الزهراني ، قرأ اكثر من قصيدة وفي قصيدته (وشاية الغربة) التي يستنطق الاشياء ويحاورها بمفردات تكشف عن قدرة الشاعر في امتلاك زمام قصيدته التي تتمثل انكسارات الداخل العربي وتقف توجعاته على ارصفة المدن وليلها المجدب منها نقرأ (مروا على باب المدينة عابرين سبيلهم ـ يستنطقون سنابل الجوعى ـ كأن ملامح الغرباء ليل مجدب ـ وكأن أرصفة المدينة ـ شرفة للعابرين الى أقاصي الوجد ـ موشومون بالحمى). من جانبه استذكر الشاعر اليمني احمد العواضي المتنبي بقصيدته ووقف فيها على تجلياته الروحية بلغة مكثفة تستقرىء جنبات الروح وتشظياتها.

نقرأ منها: من تقوّس أسماء أجداده المهملة ـ جاء غير الذين يجيئون ـ خاطره خاطف ـ وأسارير جبهته غامضة ـ رجل باذخ في اشاراته ـ ونبوءاته سافره).

وقرأت الشاعرة السعودية بديعة كشغري والتي اطلق عليها شاعرة المهجر السعودي اكثر من قصيدة انطلقت من الذات عاينت هموم المرأة ، وكما استذكرت في قصائدها لبنان وجراحه. تقول في قصيدتها (كم من قرن ضوئي).

هل يكفي ان تتلو الارض ـ بلاغة رغبتها ـ هل يكفي ان تسبح من جثث ضحاياها ـ ايقونة غضبها ـ يا سموات العشق اجيبيني).

الشاعر العراقي عبود الجايري حلق بقصائده في المسألة العراقية وأوجاع العراق وجراحاته ، بلغة مكثفة معبرة عما يجول في ثنايا الامة من عذابات الروح.

بلا أمهات ـ نكبر ـ ثم نلقي السلام على الشرطي الاخير ـ ونخترع المراكب ـ والبحر والقطبان ـ نسرج ما تبقى من الخيول الهزيلة).

الشاعر عصام الديك من (فلسطين) كانت قراءته مرتبكة لذلك لم يستطع ان يصل الى الجمهور ، من قصيدته نقرأ: (اعرفتها ـ كانت تناولني الصباح ـ بحبة التوت ـ فأصحو لا أموت).

الشاعر البحريني علوي الهاشمي أخذنا بقصيدته الى خضرة النار والى لمعان الموت والطرق البعيدة ، فعشق كل الذين يسقطون موتى قبله وبعده ، لغة موحية تتغلغل في جسد الامة المهترىء.

يقول فيها (الآن يلمع موتي ـ على حده ـ الحزن يلسع قلبي ـ وأنت هناك ـ على الطرقات البعيدة ـ أقبل موتي ـ وأعشق كل الذين يموتون قبلي وبعدي).

الشاعر اللبناني لامع الحر ذهب بنا الى أعالي الحزن والعذابات خلف الاسلاك في معتقل انصار في لبنان ، وعاين موت الشاعر الذي تبتدىء من موته الحكمة ، وتختل موازين الدنيا.حين يموت تبتدىء الحكمة ـ هات نواياك الآن ـ لأصلها وأعلمها ـ سجع الكهان وحلم الرمل وأصل العشق ـ وجدوى بحثك عن شعر).

الشاعرة السورية معينة عبود قرأت اكثر من نص اقترب من حالات المرأة وطقوسها اقرب الى المسرحة الشعرية عبرت تجليات روحها المشتعلة بنار الهوى.

من نصوصها نقرأ (لن يقيدني الجناه ـ فبيني وبين الحقيقة موت ـ وبيني وبينكم مسافة وطن ابتكرتم فيه ألف وسيلة للوصول).

وختم القراءات الشاعر د. راشد عيسى بقصائد قصيرة فكان نجماً في قصائده التي لا تخلو من عنصر السخرية المضحك والمبكي في آن ، لغة مدهشة ، مكثفة تستقرىء دواخلنا جميعاً.

في صغري استدنت قبلة صغيرة ـ من جارتي الصغيرة ـ بالأمس عندما رأيتها مع ابنها الكبير ـ بكيت مرتين ـ فمرة لاني لمحت دمعتي بعينها ـ ومرة لانني كبرت قبل ان أسدَّ الدين.

امسية اليوم في العقبة على مسرح ساحة الثورة العربية الكبرى في العقبة الساعة 6,30 مساء بمشاركة جميع الشعراء.



Date : 09-08-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش