الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

يسار الخصاونة يوقع «أجنحة الحكمة» في المكتبة الوطنية

تم نشره في الثلاثاء 10 آب / أغسطس 2010. 03:00 مـساءً
يسار الخصاونة يوقع «أجنحة الحكمة» في المكتبة الوطنية

 

 
عمان - الدستور - هشام عودة

اتفق المتحدثون في حفل توقيع كتاب "أجنحة الحكمة" على غموض تصنيفه ، فهو ليس شعرا وليس قصة قصيرة ، لكن القاص جعفر العقيلي ، الذي قدم للأمسية وأدارها ، مساء أمس الأول ، في المكتبة الوطنية ، قال إنه ليس بعيدا عن السرد وإن كانت بينهما مشتركات واضحة.الاحتفاء ، الذي تم برعاية رئيس الوزراء الأسبق ، العين معروف البخيت ، أشار إلى قدرة الكاتب يسار الخصاونة على اقتناص الحكمة النابضة من الحياة ، والموشومة بالفلسفة التي قدمت نوعا غير مطروقا من الأدب بين الكتاب ، وان كان جعفر العقيلي ود. خالد الجبر اتفقا على إفادة الخصاونة من التراث الأدبي العربي القديم ، شعرا ونثرا ، في حين ذهب الكاتب حسين نشوان إلى وسم النصوص التي ضمها الكتاب بالشذرات ، ذاهبا إلى تقديم شرح مستفيض حول طبيعة الشذرات وتصنيفها في التراث الأدبي العربي.

القاعة ، التي غصت بحضورها من مختلف الشرائح والاهتمامات ، استمعت إلى قراءات متباينة في نصوص الخصاونة ، التي اختلف الجميع على تسميتها ، واتفقوا على أنها تمثل خلاصة تجربة واعية مستندة إلى موروث من القرآن الكريم والشعر العربي وغيرهما من مصادر اللغة والثقافة العربية.

حكم عديدة ضمتها صفحات الكتاب ، تحدثت عن المرأة والحياة والجمال والموت ، وقد وقف المتحدثان ، الجبر ونشوان ، أمام علاقة الكاتب الخصاونة بالموت ورؤيته له ، ربما اسقاطا لتجربة ذاتية أو بسبب جرح شخصي ، ما اعطى قراءته للموت بعدا مختلفا ، غير أن نشوان أشار إلى أن الموت وحده لا ينتج الحكمة بل يجب الاعتماد على مصادر أخرى للمعرفة ، لكن الجبر أشار إلى أن الحكمة وجه آخر لقراءة الشقاء ، معترفا ، من البداية ، أنه لم يقدم قراءة نقدية وإنما هي قراءة انطباعية من أجل الاحتفاء بالكتاب وصاحبه.

المتحدثان أشارا إلى ثقافة الخصاونة الواسعة التي انتجت هذه الحكم ، معترفين بوجود "تناص" واضح في صفحات الكتاب ، وإذا كانت الكتابة تمثل تطهيرا للذات ، كما قال الجبر ، فان العقيلي أشار إلى علاقة قديمة تربط الخصاونة بالمقبرة وصورة الموت.

كتب مقدمة الكتاب ، الذي نشرته وزارة الثقافة ، د. خالد الكركي ، الذي اعترف بصعوبة كتابة نص على نص ، لكن تلك المقدمة دفعت المتحدثين ، وربما ستدفع قراء الكتاب ، للاتكاء عليها في محاولة لتفسير بعض الغموض الذي اكتنف تصنيف هذه النصوص التي جاءت متداخلة ولا فواصل بينها.





Date : 10-08-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش